آخر الأخبار
  براءة جوسات والدكتورة الحروب وضيوفها   قتل الشاهد...آخر كلمات الدكتور الحمارنة: "قتلني المجرم"   خبر سار جدا لطلبة الثانوية العامة بفرعيها العلمي والاردبي   الأردن .. شاهد قصص حقيقية لنساء وفتيات ضحايا لجرائم الإغتصاب!!   حيرة مرضى السرطان وعدم توفر ادويتهم   عباس يعلق على حادثة السفارة الإسرائيلية في عمان ويوجه رسالة للأردنيين   لجنة اهالي الاسرى الاردنيين يطالبون بمحاسبة بالافراج عن ابنائهم   تعرف على نص اتفاقية فيينا التي "تتحجج" بها اسرائيل لحماية قاتل الاردنيين بمحيط السفارة الاسرائيلية   تفاصيل جديدة يرويها ابو محمد الجواوده حول حادثة السفارة   خارجية الاحتلال: العامل الأردني طعن الحارس الإسرائيلي بـ 'مفك'   لغز حادثة سفارة إسرائيل في عمان مرهون بمصير"سائق " إختفى وإجتماع حاشد لعشائر الدوايمة   مسؤول سابق في الموساد يقترح حلا للأزمة الأردنية الاسرائيلية   تعزيزات امنية حول السفارة الاسرائيلية وفي شوارع الرابية   مسؤول امني اسرائيلي يتوجه الى الاردن لهذا السبب   ماذا قررت عشائر الدوايمة بخصوص جثمان محمد الجواوده   النائب صالح العرموطي :اتفاقية فيينا لا تحمي المجرمين   النائب العسكري العام يتسلم ملف قضية الجفر لارسالها لمحكمة الاستئناف العسكري   الرَوابدة: سيقتصر تقديم طلب الاشتراك الاختياري على الخدمة الإلكترونية مطلع العام 2018   قتلهما بدم بارد .. الاعلام العبري ينتقد حارس السفرة الاسرائيلية   بالصور الكشف عن هوية الطبيب الاردني المتوفي في حادثة السفارة الاسرائيلية

التمييز تصادق على أحكام قتلة الشهيدين الدراوشة والجراروة

آخر تحديث : 2017-01-11
{clean_title}
صادقت محكمة التمييز اليوم الأربعاء، على الأحكام الصادرة عن محكمة أمن الدولة المتضمنة الحكم بالإعدام شنقاً للمتهم الأول، ووضع المتهمين الثاني والثالث بالأشغال الشاقة بقضية الاعتداء على دورية رجال الامن العام الذي أدى لاستشهاد النقيب جمال الدراوشة والعريف أسامة الجراروه والتي وقعت فجر الأول من كانون الأول 2015 وعرفت بقضية صمّا.

وكانت محكمة أمن الدولة قضت في 21 من شباط 2016 بتجريم المتهم الأول بتهمة القيام بأعمال إرهابية باستخدام اسلحة أتوماتيكية افضت إلى موت إنسان بالاشتراك، كما قضت بالحكم على المتهم الأول بالأشغال الشاقة المؤبدة بعد تجريمه بتهمة القيام بأعمال إرهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى إلحاق الضرر بوسيلة نقل بالاشتراك، وقررت المحكمة حينها، تطبيق العقوبة الأشد بحق المتهم الأول وهي الإعدام شنقا.

وقضت المحكمة بتعديل الوصف القانوني للتهمة بالنسبة للمتهم الثاني من تهمة القيام بأعمال إرهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى موت إنسان بالاشتراك، إلى جناية التدخل بالقيام بأعمال إرهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى موت إنسان بالاشتراك، وتجريمه بحدود التهمة المعدلة والحكم عليه بالإعدام شنقاً.

ونظراً لظروف القضية، وأخذاً بالأسباب التقديرية، خفضت العقوبة بحق المتهم الثاني لتصبح الوضع بالأشغال الشاقة المؤبدة. وقضت كذلك بتعديل الوصف القانوني للتهمة الثانية بالنسبة للمتهم الثاني من تهمة القيام بأعمال ارهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى إلحاق الضرر بوسيلة نقل بالاشتراك، إلى جناية التدخل بالقيام بأعمال إرهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى إلحاق الضرر بوسيلة نقل بالاشتراك والحكم عليه بالأشغال الشاقة المؤبدة. وقررت المحكمة تطبيق إحدى العقوبتين بحقه وهي الوضع بالأشغال الشاقة المؤبدة.

وبالنسبة للمتهم الثالث، فقد عدلت محكمة أمن الدولة حينها الوصف القانوني للتهمة الموجهة إليه من القيام بأعمال إرهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى موت إنسان بالاشتراك، إلى جناية التدخل بالقيام بأعمال إرهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى موت إنسان بالاشتراك، وتجريمه بحدود التهمة المعدلة والحكم عليه بالأشغال الشاقة المؤبدة، ونظراً لظروف القضية، فقد قضت بتخفيض العقوبة بحقه لتصبح الوضع بالأشغال الشاقة 15 عاماً.

وقضت كذلك، بتعديل الوصف القانوني للتهمة الثانية بالنسبة له من تهمة القيام بأعمال ارهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى إلحاق الضرر بوسيلة نقل بالاشتراك، إلى جناية التدخل بالقيام بأعمال إرهابية باستخدام أسلحة أتوماتيكية أفضت إلى الحاق الضرر بوسيلة نقل بالاشتراك والحكم عليه بالوضع بالأشغال الشاقة 15 عاما، وقررت المحكمة تطبيق احدى العقوبتين بحقه وهي الوضع بالأشغال الشاقة 15 عاما.

وكان الشهيدان، وهما من مرتب إدارة الدوريات الخارجية قضيا في ساعة مبكرة من فجر يوم الأول من كانون الأول 2015 في أثناء أدائهما واجبهما الرسمي، حيث تعرضت دوريتهما لإطلاق النار من قبل مجهولين، مما أدى لإصابتهما وتدهور مركبتهما، وما لبثا أن فارقا الحياة.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق