آخر الأخبار
  اصابة 12 شخصاً بحادث تصادم على الطريق الصحراوي بين مركبة و باص   ابن يطرد امه من منزلها في يوم الام بمنطقة بني كنانة باربد ..تفاصيل   الاعدام لزوجة قتلت زوجها كي تتزوج من عشيقها   اردنيون بالامارات يروون تفاصيل مقتل اردنية طعناً بالفجيرة والخارجية تتحقق   الحكومة تستنكر الهجوم الارهابي في سيناء   قرار مرتقب بعطلة رسمية الاربعاء المقبل   مؤتمر ’صرخة من القدس’ يختتم أعماله في عمان   قوات الدرك تكرم اسر وذوي شهدائها   ولادة "ميسي الأردني" في مستشفى البشير   إغلاق عيادة أسنان مُخالفة تهجّم صاحبها على فريق "الرقابة الصحية"   الملك يدين الهجوم الذي وقع قرب البرلمان البريطاني   توقيت جديد للجانب الاخر من جسر الملك حسين   الشياب :انشاء مستشفى جديد في محافظة اربد بسعة 350 سريرا   ابن الفنان موسى حجازين لمحبيه : والدي بخير   بشكل متكرر خلال شهر .. حرق منزل على خلفية مشاجرة سابقة في مادبا   الخارجية تصرح حول انباء مقتل اردنية واصابة طفليها طعنا في الامارات   امطار رعدية وعدم استقرار جوي اليوم وغداً   وفاة النائب السابق يوسف الصرايرة بعد معاناة مع المرض   اللجنة الملكية لتطوير القضاء توصي بتفعيل مبدأ تخصص القضاة وتوسيع نطاقه   محاولة قتل بسبب باكيت سجائر

الحكومة لن تؤجل قراراتها الاقتصادية

آخر تحديث : 2017-01-12
{clean_title}
كشف مصدر في الفريق الاقتصادي الوزاري، أن الحكومة لن تؤجل قراراتها التي الاقتصادية التي سبق وأن أعلنت عنها الأسبوع الماضي أمام اللجنة المالية النيابية.

وحول تضارب التصريحات الحكومية في الملف الاقتصادي، قال ان القرارات ما تزال قيد الدراسة والحوار، وهي في محل 'تشذيب' وترتيب وجعلها اكثر ملائمة لمصلحة الوطن، لكن لا يمكن التراجع عن البرنامج كاملا وان حصل تخفيض في نفقات مشروع الموازنة من خلال اللجنة المالية النيابية.

تأتي هذه التصريحات وسط مناقشات اجرتها اقطاب حكومية نيابية حول امكانية تأجيل فرض الضريبة على بعض المشتقات النفطية (الديزل، السولار) وخفض قيمة الضريبة في المرحلة الاولى بدلا من 7 قروش على ان يكون الرفع تدرجياً يصل خلال فترة من الزمن الى 6 قروش، في حده الأعلى .

وقال الوزير ' حان الوقت كي يعتمد الاقتصاد الوطني على نفسه وليس على القروض والمساعدات والهبات الخارجية'.
وتابع: إن التوجهات التي أفصحنا عنها تهدف مباشرة إلى ازالة التشوهات في بعض الإعفاءات والقرارات السابقة، وهذا دليل صريح على أن الحكومة لن تؤجل قراراتها وإن كانت صعبة على الجميع ،كما أن سياسة الإرضاء على حساب الوطن ومستقبله لن تستمر، وأن تأجيل الحلول لهذه الفترة قد أجبر الحكومة لاتخاذ قرارات قاسية.

وأكد أن الحلول المتخذة لن تستمر لفترة طويلة، وقد تم الاتفاق عليها منذ مدة لكنها تأجلت لاسباب عديدة، وحان وقت تنفيذها للقضاء على جميع التشوهات التي يعاني منها الاقتصاد الوطني.

وفيما يتعلق بالغاء الاعفاءات، قال المصدر 'ان الاستثناءات ارهقت الحكومة بشكل كبير وملموس، ( وصلت الى 3 مليارات العام الماضي )، بالاضافة الى الضغوطات التي يعاني منها الاقتصاد الاردني من تحمل أعباء اللجوء وشح الموارد وارتفاع المديونية
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق