آخر الأخبار
  إطلاق نار على ثلاثيني في منطقة النزهة! تفاصيل   امام مدير عام الدواء والغذاء..ام وطفليها تسمموا من مطعم شهير في الجويدة   القبض على شخصين اطلقا النار على كوادر الأمانة بحي نزال   ما يحدث الآن امام السفارة الأمريكية في عبدون   آخر تفاصيل المنخفض الجوي القادم يوم الثلاثاء   انقاذ مواطن سقط من مرتفع جبلي في ذيبان   اربعة الاف مواطن سجلوا للحج لغاية الان   عقد اجتماع تشاوري لبحث استراتيجية وخطة عمل الادارة الملكية لحماية البيئة في مديرية الامن العام   الملك مُنزعج .. تفاصيل   تحذير للأردنيين لكل من يستعمل أجهزة أبل الجوالة   أردنية حامل عاكسها رجل محترم وتفاجئ الشرطي بردة فعلها   أغرب ما حصل مع سيارة موتى في مخيم الوحدات .. فيديو   اسرائيل تكشف عن توقعاتها بخصوص الملك وما سيفعله قريباً   شرط جديد من الحكومة لمن يرغب بالتسوق   "فيسبوك" يكشف هوية سائق أُردني عُثر على جثته بعد قتله في هذا المكان!   بالفيديو المعلمون يعتصمون امام مجلس النواب احتجاجا على تعديلات قانون نقابة المعلمين   القبض على قاتل السائق الاردني المناصرة في مصر   بالاسماء ...تنقلات في مديرية الامن العام بين كبار ضباط الامن العام   الاستهلاكية المدنية تحصر البيع بالمواطنين الاردنيين   شقيقين يقتلان شقيقتهما وضرتها في عمان
عـاجـل :

طبيب يترك بطن المريض مفتوحاً 3 ساعات لانشغاله

آخر تحديث : 2018-01-12
{clean_title}

تحقق السلطات المختصة في هونغ كونغ، مع طبيب جراح، ترك أحد المرضى على طاولة العمليات مفتوح البطن، لارتباطه بعملية في مستشفىً آخر في نفس الوقت.

وكان المريض الذي لم تُكشف هويته، دخل إلى غرفة العمليات عند الساعة 12:21 بعد ظهر يوم 13 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، في مستشفى الملكة ماري، ليخضع لزراعة كبد.

وبدأ الدكتور كلفن كوك إجراء العملية للمريض، وذلك بعد الحصول على الكبد من متبرع في مستشفى أمير ويلز.
وبعد شق بطن المريض بفترة وجيزة، أخبر الدكتور كوك باقي الطاقم الجراحي، أن عليه المغادرة، لارتباطه بعملية جراحية أخرى في مستشفى خاص.

وقررت كبيرة الأطباء الدكتور تيفاني وونغ تشو إيقاف العملية، وانتظار عودة الدكتور كوك لمتابعتها، ووضع المريض تحت مراقبة طبيب التخدير وطاقم التمريض 3 ساعات كاملة، وفق ديلي ميل البريطانية.

وعاد الدكتور كوك إلى المستشفى حوالي الساعة 6:30 مساءً وأنهى العملية في العاشرة ليلاً.


جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق