آخر الأخبار
  بالاسماء .. المستفيدون من قرض اسكان الدفاع المدني   بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة   أجواء صيفية حارة في أغلب مناطق المملكة تفاصيل   الدفاع المدني يخمد حريق أعشاب وأشجار في الزرقاء   عبيدات يوضح حول فتح المطارات وعودة السفر بالاردن   الإعتداء بالضرب على طبيب وزملائه بطوارئ مستشفى البشير من مجموعة من الشبان .. بعد ان طُلب منهم حفظ المسافة الآمنة ولبس الكمامة   عبيدات يتحدث عن تشغيل المطارات   13 ألفا و600 دينار أعلى راتب في الضمان و20 شخصا تتجاوز رواتبهم 10 آلاف   السفير البريطاني يوضح اسباب استثناء الأردن من قائمة الدخول لبلاده دون حجر   بدء عودة معلمين أردنيين وعائلاتهم من الإمارات   الأميركيون يمتدحون حكومة الرزاز والبنك المركزي "تفاصيل"   العمل: اغلاق مصنع تعرضت فيه العاملات للاختناق   تسجيل 3 إصابات جديدة بفايروس كورونا جميعها خارجية ولسائقي شاحنات "تفاصيل"   الكشف عن سبب التواجد الامني في الرابية   إطلاق النار على صراف بنك أردني في رام الله / صور   وزير التنمية الأسبق يطالب بإيقاف الاقتطاعات الحكومية وصرف دعم الخبز   بعد تعرضه للطعن يوم أمس .. وفاة شاب أردني عشريني "تفاصيل"   تحذير الى مستخدمي الطريق الصحراوي .. رياح شديدة وغبار   7 إصابات بحادث بين مركبتين في الغور   بيان من عشائر الغساسنة حول الاعتداء الغاشم الذي وقع على القاضي ثائر المبيضين
عـاجـل :

أبو نصير .. تفاصيل جيمة قتل "مسن" ثمانيني على يد إبنه سوري الجنسية

آخر تحديث : 2019-10-13

{clean_title}
اعلنت محكمة الجنايات الكبرى اليوم الاحد عدم مسؤولية شاب سوري الجنسية متهم بقتل والده الثمانيني، وقررت حجزه في المركز الطبي للصحة النفسية لحين ثبوت شفائه وقدرته على التعايش مع الاخرين.

وفي التفاصيل فان خلافا نشب بين المتهم ووالديه قبل الجريمة بيوم واحد وحاول الاعتداء بالضرب عليهما فاستنجدا بادارة حماية الاسرة ،وهناك ولدى محاولة ادارة حماية الاسرة بالتحفظ عليه اصر والده المغدور على اصطحابه للمنزل الكائن في منطقة ابو نصير فيما اصرت والدته على المبيت في منزل ابنتها خوفا منه على حياتها.

وفي يوم الجريمة قام المتهم بالتهجم على والده بالضرب بكافة الادوات المتوافرة في المنزل فيما كان والده العجوز يصرخ ويستنجد بالمجاورين ثم قام المتهم بقلع عينيه وتقطيع اجزاء من جسده وخنقه بيده الى ان حضرت الاجهزة الامنية وهو ما يزال يضربه حتى بعد مفارقته للحياة وجرى القاء القبض عليه .

وكانت المحكمة احالت المتهم للمركز الوطني للصحة النفسية للوقوف على حالته الصحية وفيما اذا كان مدركا لكنهة افعاله وقت وقوع الجريمة حيث اكد التقرير الطبي انه يعاني من مرض (الفصام الوجداني) وتم اخضاعه للعلاج وتحسنت حالته واصبح قادرا على المثول امام المحكمة وتفهم مجرياتها.

واكدت المحكمة في قرارها الصادر برئاسة القاضي عماد الخطايبة وحضور وكيل الدفاع عن المتهم المحامي عبد اللطيف مدهش ان المتهم لم يكن مدركا لافعاله وقت وقوع الجريمة بسبب حالته الصحية وقررت اعلان عدم مسؤوليته وحجزه في المركز الطبي لحين ثبوت شفائه وقدرته على التعايش مع الاخرين.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق