آخر الأخبار
  الصحة تصدر نشرات توعية جديدة عن كورونا   الامن يكتشف لغز جريمة بعد (18) عاماً من ارتكابها ويلقي القبض على الفاعل في منطقة النزهة   الرزاز: نخطط لعام 2025   الحكومة تتجه لهيكلة التعليم في الأردن   وزير الأوقاف: تعليق العمرة يُحقق مقاصد الشريعة   الحكومة تتعهد بعدم إخفاء إصابات كورونا   الصحة العالمية : الشماغ غير فعال للوقاية من فيروس الكورونا   الامن يعلن اسماء المستفيدين من مكرمة الاسكان العسكري .. "أسماء"   الصحة للأردنيين: امتنعوا عن التقبيل   الكلالدة: نحتاج (105) أيام لاجراء الانتخابات .. و ألغينا تعيين 140 موظفا في إحدى الدوائر   توقيف شخص ليلة زفافه في إربد   ذكرى تعريب قيادة الجيش الأحد    منخفض جديد يؤثر على المملكة اليوم وتحذيرات من تشكل السيول .. تفاصيل   تكسير واجهة محل وإطلاق النار أمامه من مجهولين بضاحية الرشيد "تفاصيل"   شخص يهدد بالإنتحار بجسر المشاة ما بين الدوار السادس والسابع "تفاصيل"   الصحة تنشر تفاصيل ما حدث مع سيدة قدمت الى الأردن من السعودية ووضعت بالعزل   اشتباه بحالة كورونا في مستشفى الامير الحسين بالبقعة لامراة عادت من السعودية   موعد إعلان جداول امتحانات التوجيهي المقترحة   تحويل 50 صاحب منشأة مخالفة للبيئة للمدعي العام   العيسوي يسلم جامعة اليرموك عربة نقل بث خارجي مقدمة من الديوان الملكي
عـاجـل :

أجبرت الجميع على الزواج من حبيبها.. أغرب حالة زواج داخل قسم الشرطة

آخر تحديث : 2019-09-09
{clean_title}
رفضت فتاة من صعيد مصر، الخروج من مركز شرطة فرشوط بمحافظة قنا، إلا بعد عقد قرانها على شخص ترتبط معه بعلاقة عاطفية، وسط حالة من الدهشة بين رجال الشرطة الذين استعانوا بعدد من الوسطاء لإنهاء الأزمة.
بعد تدخل الوسطاء لإقناع الفتاة بالعودة إلى منزلها وتلبية رغبتها، إلا أنها رفضت المحاولات، فبدأت محاولات مع والد الفتاة، الذي وافق على تلبية لوساطة بعض المقربين، وتم إحضار المأذون وعُقد القران داخل مكتب مأمور مركز الشرطة.
تفاصيل القصة بدأت من حوالي شهرين، عندما تغيبت "رجاء.م"، 26 عاما، من منزلها، خوفًا من إجبارها على الزواج بشخص لا تحبه، وتحرر محضر بذلك، ولم تفلح محاولات ذويها في العثور عليها.
صباح أمس الأحد، عادت الفتاة إلى فرشوط، وسلمت نفسها لقسم الشرطة، وتم إخطار النيابة العامة بعودة الفتاة، والتي قررت تسليمها لذويها، لكن الفتاة رفضت الخروج وتوجهت لمكتب العميد جمال سالمان، مأمور المركز، معلنة رفضها الخروج من المركز إلا بعد الزواج من "عمرو. ع. خ"، 36 عامًا، لارتباطهما ببعض عاطفيًا.

تبين من تحريات المباحث، أن الفتاة طلقت بعد فترة من زواجها وهربت من منزل والدها، خشية من إجبارها على الزواج من آخر، وذهبت للعيش مع أقاربها خارج المحافظة، ثم سلمت نفسها لمركز الشرطة.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق