آخر الأخبار
  زيادين: إعادة احتلال الاغوار خطر على الاردن   دائرة الإفتاء الأردني: لا حرج بالعمليات التجميلية المخففة للشيخوخة   بحث عالمي عن كورونا بمستشفى الملك المؤسس   الحكومة: لا مشكلة في تأخير الحظر الليلي ساعة او اثنتين!   هل ستمنع حظائر الأضاحي بسبب كورونا؟   الطراونة: الاحتلال يكرس إرهاب الدولة   وزارة الزراعة : 180 - 220 دينارا أسعار الأضاحي البلدية للعام الحالي   بالوثيقة...العكايلة يسأل عن تفاصيل إيرادات الدولة ونفقاتها حتى 30 حزيران   الاعدام شنقاُ حتى الموت لثلاثيني اغتصب طفلة في الزرقاء "تفاصيل"   شروط أمريكية جديدة للموافقة على خطة الضم .. تفاصيل   %25 من الأطفال يعانون توترا بسبب "كورونا"   أبو علي: 800 طلب قدم لـ"ضريبة الدخل" من أجل إجراء التسويات الضريبية   توضيح لأبناء المغتربين الراغبين بالعودة للدراسة   المعايطة: سيناريوهات متعددة للاستحقاقات المقبلة   كيف ستكون عطلة عيد الأضحى في الأردن؟   الرزاز: نلمس على أرض الواقع إجراءات دائرة الجمارك في تسهيل التجارة البينية   أسعار الذهب في الأردن تستقر على ارتفاع .. تفاصيل   شاهدوا .. علا الفارس ترد على فتاة بقسوة: "لا تكثري حليب نياق يعلمك الحقد" .. ما هي الحكاية؟   الحكومة تعلن عودة تدفق نفط العراق الى المملكة   الملك يزور صندوق المعونة الوطنية
عـاجـل :

أمريكي يضرب ابنه حتى الموت بحضور عمته

آخر تحديث : 04-06-2015

{clean_title}

جراءة نيوز - اخبار الاردن -

ألقت الشرطة بولاية تكساس الأمريكية القبض على رجل ضرب ابنه البالغ من العمر 3 سنوات حتى الموت لأنه لا يعرف استخدام المرحاض بشكل جيد.

وقال متحدث باسم الشرطة يوم أمس الثلاثاء، إن أنتوني تراكيمون (24 عاماً) انهال بالضرب على ابنه بيديه وبحزام البنطال في منزل بمدينة هيوستن في الأسبوع الماضي، لأنه لم يحرز أي تقدم في تدريبه على استخدام المرحاض.

وذكرت عمة الطفل بروشا نيكول التي كانت شاهدة على الحادثة، أن أنتوني ضرب الطفل بشدة إلى أن سقط على الأرض، ثم التقطه وراح يصفعه بشدة ويرميه باتجاه الأرض بشكل وحشي بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وتوفي الطفل الذي يعيش مع والدته جاسبر وكان في زيارة لمنزل والده وقت الحادثة في وقت لاحق متأثراً بإصابة شديدة في الدماغ. ويقبع أنتوني حالياً في السجن بتهمة القتل العمد لطفل دون سن السادسة وجرى احتجازه دون أن تحدد له كفالة من قبل المحكمة.

كما احتجزت الشرطة عمة الطفل التي شهدت ما حدث دون أن تحاول إنقاذ الطفل من بين يدي والده، ووجهت لها تهمة الإهمال والتقاعس، واحتجزت في السجن على كفالة قيمتها 20 ألف دولار.

ووفقاً لوثائق المحكمة فقد كان الطفل في زيارة لمنزل والده المنفصل عن والدته ليتمكن من التعرف إليه بشكل أفضل. إلا أن أنتوني اعتاد على ضرب الطفل الذي لم يتم الكشف عن اسمه كلما بلل ثيابه.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق