آخر الأخبار
  الصبيحي: من حق أي مغترب أردني الاشتراك بالضمان الاختياري   هذا ما طلبته ضريبة الدخل لدعم الخبز   الافراج عن الموقوفين في احداث عنجرة   طفل يختفي بعد خروجه من المدرسة في الزرقاء ..   اتفاق أولي للتهدئة في عجلون وذوو المتوفي يوافقون على استلام جثته   تصريح جديد حول منطقة تفجيرات السلط..تفاصيل   عمان..حدث قتل شقيقته المطلقة شاهد تفاصيل القضية    حالة عدم استقرار جوي .. وهطول زخات ثلجية فوق المرتفعات الجنوبية صباح يوم الاثنين .. " تفاصيل"   الرزاز.. لاهالي عجلون "لا احد فوق القانون"   مشاركون ورشة (الدليل المائي وتعديلات المناهج) يطالبون بفتاوي دينية للتوعية المائية   11 جهة متوقع تتضررها من نظام الابنية .. والحوار مع الامانة الى طريق مسدود   وزير الداخلية لنائب لا يوجد منطقة في الاردن ساقطة امنيا   الجرائم الالكترونية تحذر الاردنيين .. "تفاصيل"   تغييرات على دور المياه لمناطق في عمان .. تفاصيل   فرص العمل في قطاع الطاقة ..   100 ملیون یورو قرض أوروبي میسر للأردن   فصل التيار الكهربائي عن مناطق - أسماء   عودة الهدوء إلى عجلون   تصريح حول استقبال طلبات دعم الخبز عبر موقع "دعمك"   إعلان هام بخصوص تقديم طلب الانتقال من تخصص لآخر أو من جامعة لأخرى .. رابط التقديم

ابو السعود : ماضون بتحلية مياه البحر

آخر تحديث : 2019-02-10
{clean_title}

اكد وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود ان الاردن ماض في تنفيذ حلول لمواجهة واقع المياه عبر عدة خيارات مختلفة منها تحلية مياه البحر كمصدر سطحي دائم.

واضاف ان الواقع المائي الذي يواجه تحديات كبيرة من حيث ازدياد الطلب وتراجع المتاح وتراجع مستوى الاحواض الجوفية في مختلف المناطق بسبب الضخ الجائر منها وارتفاع كلف توفير مصادر مائية نظيفة في ظل التغيرات المناخية التي تعصف بالعالم وبات تأثيرها واضحا على منطقتنا بشكل خاص مؤكدا عزم الوزارة الشروع بتنفيذ عدة مشاريع هامة تكفل توفير مصادر مائية متجددة مثل مشروع تحلية مياه البحر الاحمر والمشروع الوطني الاردني ومشروع فاقد المياه ومشروع جر مياه ابار حسبان العميقة والطاقة المتجددة في محطات الصرف الصحي وغيرها من المشاريع ذات الاولوية ومن شانها تأمين كميات مياه اضافية وخفض كلفة فاتورة الطاقة التي يتحملها قطاع المياه ووصول الى مستويات قياسية خلال عام 2018 بأكثر من (262) مليون دينار من خلال خفض كلف الطاقة عبر التوسع في برامج الطاقة المتجددة لتشغيل المصادر المختلفة مبينا ان فاتورة الكهرباء سجلت ارتفاعا كبير من 46 مليون دينار عام 2006 لتصل الى اكثر من 260 مليون عام 2018 .

وبين ان وزارة المياه والري تعمل بكل امكانياتها مع كافة الجهات التمويلية والمانحة وكذلك مع القطاع الخاص لتحقيق الاستدامة في مصادر المياه وزيادة الحصاد المائي في السدود لرفع التخزين الى (400) مليون م3 بحلول العام 2025 من خلال بناء سدود جديدة مشيرا الى ان التخزين الحالي في السدود لا يتجاوز الـ 36% من الطاقة الكلية للسدود والبالغة 336 مليون م3 .

واضاف ان الوزارة تسعى الى التوسع كذلك في شمول مناطق جديدة بخدمات الصرف الصحي للوصول الى 80% من المخدومين بحلول العام 2025 مع رفع كفاءة تشغيل مرافق المياه والصرف الصحي وخفض الفاقد وتعزيز شراكة القطاع الخاص.

واستعرض الوزير استراتيجية قطاع المياه للاعوام 2019-2025 التي تهدف الى جسر الفجوة بين الطلب والمتاح من المصادر المائية بأكثر من 15% وتطوير المتاح منها لزيادة حصة الفرد من المياه الصالحة للشرب وتنفيذ مشروعات توفر مصادر مائية بطاقة حوالي 180 مليون م3 اضافية وزيادة كميات المياه المعالجة في محطات الصرف الصحي و المعاد استخدامها حاليا من 116 مليون م3 لاغراض الزراعة المقيدة للوصول الى 240 مليون م3 بحلول العام 2025 وتنفيذ مشاريع ريادية تنموية من خلال زراعة الاعلاف التي توفر فرص عمل لابناء المناطق وتحقق له عوائد اقتصادية من خلال مشروعات في المناطق البعيدة عن المدن مبينا ان الاردن سيتقدم لمؤتمر لندن بعدد من المشاريع المائية الهامة واضاف ان نوعية مياه الشرب الاردنية هي من افضل المواصفات وتتطابق مع المعايير العالمية ويتم مراقبتها وفق برامج تضمن سلامة نوعيتها على الدوام داعيا المواطنين الى ضمان مراقبة خزانات المياه في المنازل .

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق