آخر الأخبار
  الملك: النمو السياحي في الأردن يشهد تحسنا ملحوظا   معلومات هامة حول المنخفض الجوي   إغلاق شوارع قرب سيل الزرقاء   الأمن: جميع الطرق في المملكة سالكة .. تفاصيل   تعليق دوام جميع المؤسسات والدوائر الحكومية في لواء البترا باستثناء فرق الطوارئ   دورية نجدة تضبط 3 أشخاص بحوزتهم 8 كفوف حشيش في الزرقاء .. تفاصيل   وزير التعليم العالي: متوسط كلفة دراسة الطب 100 ألف دينار   الملك لممثلين عن قطاع السياحة: سأقضي أسبوعاً من كل شهر لحل مشاكلَ في الجنوب   الملك يواجه العالم من اجل القدس والمقدسات   للمرة الأولى .. مؤتمر لتمكين المرأة اقتصادياً في الأردن   الأردن… ومزايدات الإخوان   الطراونة: مجلس النواب ليس "جمعية" .. والأردنيون يتشجعون للمرشحين ويحولونهم لخصوم بعد أن يصبحوا نواباً   بالصور .. تعرفوا على ارتفاعات المناطق في المملكة بدقة .. فهل ستصلكم الثلوج؟   الحكومة تُخفض رسوم تصريح عمل المياومة الحر بشكل دائم   الحكومة: انخفاض أسعار المشتقات النفطية عالمياً .. تفاصيل   شاهد حقيقة العاصفة الثلجية على ارتفاع 300 متر التي ستضرب الأردن وفلسطين وسوريا؟!   خوري: يهود الداخل أشد بلاء من يهود الخارج   تعرفوا على ارتفاعات المناطق في الأردن   طلال أبو غزالة: الأزمة الاقتصادية ستتحول إلى حرب اقتصادية لا محالة / فيديو   الملكية تطرح خصومات جديدة على أسعار تذاكرها

ارتفاع عدد حالات الانتحار للعام الماضي .. تعرف على السبب

آخر تحديث : 2019-07-20
{clean_title}

بين رئيس جمعية حماية الأسرة والطفولة كاظم الكفيري، خلال ندوة عقدت أمس في محافظة اربد ان حالات الانتحار الموثقة لعام 2018 بلغت 142 حالة تشكل الاناث ما نسبته 30 بالمائة منها، لافتا الى احتمالية ان يكون الرقم اعلى من ذلك نسبيا نظرا لحدوث وفيات ربما تكون حالات انتحار غير مثبته نتيجة ظرفها كالغرق والحريق وما شابه ذلك.

وبين الكفيري، ان حالات الانتحار ترتبط ارتباطا وثيقا وكبيرا بالظواهر والممارسات السلبية الاخرى التي يعيشها الفرد في المجتمع، مشيرا الى ان تعاطي المخدرات بأصنافه الخطيرة وبجرعات زائدة يعد من اهم الاسباب التي يمكن للفرد ان يلجأ الى الانتحار بسببها.

 


واشار اللواء المتقاعد احمد الهزايمة خلال مشاركته في الندوة، الى ان دوافع الانتحار قد تكون في حالات معينة طارئة وغامضة ويصعب تحليل الاسباب المؤدية لها خصوصا عند الاشخاص الذين تؤشر سيرتهم الحياتية واوضاعهم المعيشية والنفسية والاجتماعية على الاستقرار وعدم بروز ضغوطات ومشاكل في حياتهم الاسرية والاجتماعية.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق