آخر الأخبار
  عطية يطالب الحكومة بتعجيل إرسال طائرة للطلبة الأردنيين في قبرص الشمالية والبالغ عددهم 257 طالباً   الامن : إلقاء القبض على سارقي منزلين في عمان وإستعادة المسروقات   وزارة الصحة: تسجيل 6 إصابات بفايروس كورونا منها 5 محلية .. تفاصيل   الملك: فرق إنقاذ إضافية وإمدادات طبية وغذائية إلى لبنان    الملك يشارك في مؤتمر دولي لدعم بيروت والشعب اللبناني   من بينها الاردن تعرف على الدول العربية التي هبت لمساعدة لبنان   التربية : دوام طلبة المدارس كالمعتاد ولا قرار آخر بشأن آليته   3 إصابات جديدة بكورونا في إربد   الصحة للأردنيين: تسجيل إصابات محلية جديدة بكورونا لا يعني موجة ثانية   لماذا تحول الأردنيون إلى لبنانيين؟   عبيدات: نتوقع أن تكون إصابات كورونا أكثر بكثير من المسجلة رسميا   تعاميم بعودة الحظر في الأردن   الحموري: إغلاق 200 منشأة تجارية خلال أسبوع   اصابة شقيق وشقيقة مصاب المفرق بكورونا .. تفاصيل   مركبة تسير بسرعة 181كم على الصحراوي   مصر : تشييع جثمان شاب قتل في الاردن   النعيمي يحدد موعد الاعلان عن نتائج التوجيهي   أسماء وفاتي حادث الصحراوي أمس   وظيفة قيادية شاغرة / تفاصيل   مستشفى بديعة .. حجر منزلي لجميع الموظفين المخالطين للقابلة
عـاجـل :

اسحاقات تستقبل مبعوث الامين العام لشؤون الاغاثة الاسلامية في جامعة الدول العربية

آخر تحديث : 2019-11-24

{clean_title}
استقبلت وزيرة التنمية الاجتماعية بسمة اسحاقات في مكتبها اليوم الاحد مبعوث الامين العام لشؤون الاغاثة الاسلامية في جامعة الدول العربية الشيخة حصة ال ثاني والوفد المرافق لها.
وبحثت الوزيرة اسحاقات مع المبعوثة ال ثاني التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه المملكة في مختلف المجالات والاثار الناجمة عن الاستمرار بتقديم الخدمات للاجئين السوريين وتوفير كافة الاحتياجات الإنسانية لهم.
وقالت اسحاقات ان هذه الاعباء اضافت بالاضافة الى التربية والتعليم والحماية الاجتماعية والصحة أعباء جديدة على الموازنة، وخاصة في السلع المدعومة، وقطاعات اخرى.
كما ناقشت اسحاقات مع المبعوثة الاممية والوفد المرافق ابرز الآثار الاجتماعية الناجمة عن تقديم الخدمات للاجئين السوريين وارتفاع مستوى الفقر والبطالة في المجتمعات المستضيفة، بالإضافة إلى الدور الإنساني الذي تقدمة الوزارة في توفير خدمات الرعاية الاجتماعية وحماية الأطفال والنساء من العنف المجتمعي والقائم على النوع الاجتماعي وذلك بالتنسيق والمشاركة مع منظمات الأمم المتحدة في المملكة.
كما استعرضت اسحاقات الانحسار الكبير في الدعم والتمويل المالي الدولي لخطة الاستجابة السورية وانعكاس ذلك على المجتمعات المستضيفة وتنصل المجتمعات الدولية من دعم الاردن فيما يتعلق باللاجئين السوريين .
بدورها أشادت الشيخة حصة آل ثاني بدور الأردن الفاعل والإنساني في استقبال اللاجئين السوريين واستمرار تقديم الدعم والمساعدة لهم. مبديةً تفهمها للتحديات التي تواجه الأردن والأعباء المترتبة على استقبالهم.
كما أكدت على ضرورة وقوف المجتمع الدولي مع الأردن وأن يولي مزيداً من الاهتمام، وتقديم الدعم لتخطي كافة الصعوبات التي تواجه المملكة، وأية تبعات للأزمة السورية.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق