آخر الأخبار
  الأمانة: اغلاق ومخالفة 24 منشأة غير ملتزمة بأوامر الدفاع الجمعة   بيان هام للمواطنين ... شروط الذهاب لأداء مناسك العمرة   الهواري : فيروس كورونا المتحور هو الموجود (عالميا) خلال الأشهر الثلاثة المقبلة   نائب يسأل الحكومة بشأن لقاح فايزر وما حصل في لبنان   مركز مكافحة الأوبئة يدعو إلى المسارعة بأخذ المطاعيم الواقية من فيروس كورونا   لا اصابات بكورونا في معان في الساعات الـ 24 الماضية   انخفاض اخر على درجات الحرارة .. وتوقعات حدوث الانجماد في بعض المناطق   موجز إعلامي حول فيروس كورونا المستجد COVID-19 في الأردن   هل قررت وزارة التربية تمديد الفصل الدراسي الثاني في الأردن؟   شاهد التفاصيل الكاملة لتحرير مواطن أردني تم اختطافه في مصر   النائب الحراسيس: لا تخفيضات كبيرة ستحصل في الموازنة   لقاح جونسون آند جونسون قيد الدراسة الأردنية   سقوط شظايا صاروخية في الوهادنة بعجلون   الأردن يتابع أوضاع 3 أسرى أردنيين في إسرائيل   سماع دوي انفجار كبير ببلدة الوهادنة بعجلون   التربية: تعويض دوام السبت للمعلمين بيوم آخر    بيان مهم من "تجارة الأردن" لأصحاب المطاعم   أجواء باردة الجمعة   القطامين يبرر السماح للبرك الخارجية رغم المربعانية   عامل وطن يعيد أموالا لأصحابها ويرفض المكافأة
عـاجـل :

الأشغال المؤقتة لمتهمين بتصدير مخدرات بنافورة

{clean_title}

قضت محكمة أمن الدولة بوضع ثلاثة متهمين بتصدير حبوب مخدرة الى السعودية من خلال إخفائها بـ"نافورة ماء حجرية" بالأشغال المؤقتة وصل أقصاها 15 سنة.

القرار جاء وجاهيا بحق متهمين اثنين 

 إذ تقرر وضعهما بالاشغال المؤقتة عشر سنوات والغرامة عشرة آلاف دينار لكل منهما، وغيابياً بحق الثالث وهو من كان مُخَطّط أن يستلم "النافورة" المخبأ بها الحبوب المخدرة في السعودية، إذ تقرر وضعه بالاشغال المؤقتة 15 سنة والغرامة عشرة آلاف دينار.

وتتلخص تفاصيل القضية كما وجدتها المحكمة أن المتهمين الأول والثاني تربطهما علاقة صداقة، والمتهم الثالث من ذوي الاسبقيات في قضايا المخدرات ويحوز على كمية كبيرة من حبوب الكبتاجون المخدرة بقصد الاتجار بها، ويخفيها داخل نافورة ماء حجرية مخبأة في كراج إحدى العمارات بمنطقة ضاحية الحاج حسن بعمان.

ولرغبة المتهم الثاني في تصدير تلك الكمية من الحبوب المخدرة الى السعودية والاتجار بها هناك، إلتقى بالمتهم الأول وعرض عليه مساعدته في تصدير تلك الكمية من المواد المخدرة مقابل الثمن، إذ وافق المتهم الأول على ذلك مقابل حصوله على مبلغ مالي عند اتمام العملية وتصدير المواد المخدرة، وطلب من المتهم الاول مساعدته في تأمين "ونش"وسيارة "شحن" من أجل نقل النافورة الحجرية المخبأ بها الحبوب المخدرة، وأعطاه هاتف خلوي، وطلب منه استخدام اسم وهمي خلال التواصل أثناء عملية التنسيق للتصدير وتنفيذا لذلك الاتفاق، وخلال الشهر الثالث من العام الماضي، تمكن المتهمان الاول والثاني من التنسيق مع سائق "ونش" وآخر "شاحنة" من أجل تحميل النافورة المخزن بداخلها الحبوب المخدرة وتصديرها الى السعودية، وبعد التنسيق مع سائقي الونش والشاحنة، تمكن المتهمان الاول والثاني من احضار النافورة المذكورة من منطقة الحاج حسن وايصالها الى منطقة القويسمة وتحميلها في الشاحنة وذلك بعد أن رافق المتهم الاول سائق "الونش" والمتهم الثاني كان يسير خلفهما بواسطة مركبته، وقام المتهم الاول بدفع أجرة "الونش" 35 دينار، ودفع التهم الثاني أجرة "الشاحنة" 250 دينار، وتسليم السائق مغلف مكتوب فيه اسم الشخص المستلم للمواد المخدرة في السعودية، واستمر المتهم الاول بمتابعة مسير سائق الشاحنة من خلال الاتصال عبر الهاتف الخلوي مستخدما الاسم الوهمي حتى الوصول الى منطقة حدود العمري.

وفي الشهر الرابع من العام الماضي ولدى وصول الشاحنة المحملة بالنافورة المخبأ بداخلها الحبوب المخدرة الى مظلة التفتيش بمنطقة حدود العمري، جرى تفتيش النافورة من قبل رجال مكافحة المخدرات، إذ تم العثور بداخلها على مكعبين ملفوفين بقصدير ولاصق شفاف، وبداخل المكعب الأول 25 كيس شفاف، والثاني 24 كيس شفاف، وبداخلهما حبوب مخدرة، وبعدها بلغت 48 ألف حبة كبتاجون، وعلى اثر ذلك جرت الملاحقة.