آخر الأخبار
  أطلقوا خمسة عيارات نارية تجاه ثمانيني في مادبا..ليقعا في كمين للامن ..تفاصيل   المركزي يعمم على البنوك بعدم قبول الهويات القديمة   توقيف ثلاثة اشخاصٍ على خلفية عطاء برج للتلفزيون عام 2015   تصريح هام من الحكومة السورية بخصوص معبر نصيب الحدودي   محاولات لاسقاط السعود من رئاسة "لجنة فلسطين النيابية"   نهر الأردن و "OCHA" تطلقان مشروع "خدمات إدارة الحالة والتمكين للسيدات والفتيات" في العقبة   الرزاز: الحكومة ملتزمة بتطبيق القانون على الجميع بحزم وعدالة   "النقباء" يطالب بإنهاء اتفاقية تأجير أراضي الباقورة والغمر   تيار نمو يرد على بيان قائمة انجاز حول تشكيل اللجان في نقابة المهندسين   خبر هام للاردنيين في قطر   الرزاز يثني على الجهود الكبيرة التي تبذلها الاجهزة الامنية في التصدي للخارجين عن القانون   خليل توفيق الحاج : من السابق لاوانه الحكم على نتائج فتح معبر جابر   اربد: الامن يحقق بشان بلاغ بمحاولة مركبة خطف فتاتين في بني كنانه .. تفاصيل   آخر تفاصيل ومستجدات العفو العام   بالاسماء .. الناجحون في الامتحان التنافسي في مختلف التخصصات   ارقام صادمة .. نسبة إنتشار نقص الغذاء في الأردن (13.5%) .. تفاصيل"   إرادة ملكية بالمصادقة على قانوني ديوان المحاسبة وصندوق شهداء القوات المسلحة   إرادة ملكية بقبول استقالة المستشار الخاص للملك   متى يبدأ العمل بالتوقيت الشتوي في الأردن ؟   مأساة مروعة ومفجعة جديدة تضرب العائلة التي هز ما حدث لهم جميع الاردنيين .!
عـاجـل :

الانتربول والحكومة ....

آخر تحديث : 2018-08-08
{clean_title}
عندما قرر جلالة الملك محاربة الفساد في الأردن بشكل صارم وفعال أمر رئيس الوزراء باتخاذ الإجراء المناسب بمحاربة الفساد ووقف الشعب الأردني بكامل أطيافه خلف هذا القرار وبالفعل بدأ الحرب على الفساد والفاسدين . وكثير منهم غادروا البلاد بطريقة أو بأخرى وهناك من اختفى تماماً عن الساحة المحلية.
القضية الشهيرة والأخيرة المعروفة باسم الدخان تم تحويلها إلى أمن الدولة ، وعندما بدأ التحقيق الموسع في هذه القضية وثبت تورطهم ، بدأت الحكومة باتخاذ الإجراءات اللازمة ومنها التعميم على الأشخاص المطلوبين من خلال الانتربول لإحضارهم إلى الأردن ومحاكمتهم بالطريقة القانونية المتبعة في الأردن . والملك يقف بكل حزم ضد أي فاسد ولا يستثني أحداً من الفاسدين ، وهذا كان واضح من خلال لقائه برئيس الوزراء والتشديد على ضرورة محاربة الفساد والفاسدين.
وعلى الحكومة أن تكون صارمة في محاربة الفساد لأنه في الأردن لا يوجد احد فوق القانون الكل تحت القانون ، وعليها أن تفتح أي ملف كان من ملفات الفساد ، والحكومة معها الضوء الأخضر والدعم المطلق من جلالة الملك والشعب يقف وراءاها .
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق