آخر الأخبار
  عاجل .. الإعتداء على سائق سيارة اسعاف كان ينقل حالة طارئة لسيدة عجوز في إربد   القبض على متسولين في عمان وهذا ما فعلوه ..   الامانة توضح حقيقة وضع هذه المركبة لتزيين دوار الزهور   قمة أردنية عراقية فلسطينية في عمان   القبض على مطلوب بحقه قضايا مالية قيمتها 163 ألف دينار   حريق في وسط البلد - عين غزال   شاهد بالفيديو والصور.. إجارة للتأجير التمويلي تقيم إفطارها السنوي لرجال الأعمال   وفاة مواطن وإصابة ثلاثة اخرين على الطريق الصحراوي قبل الإفطار بقليل ..   توقيف محامي اسبوعا واحدا في الجويده بتهمة إطالة اللسان   خبر غير سار للأردنيين بخصوص الطفس ليوم غداً الجمعة .. تفاصيل   حقيقة تهديد ضابط أمن عام لمعلم داخل مركز أمن الهاشمية! تفاصيل ..   هذا هو سبب صراخ سيدة في بناية سكنية بشارع عبدالله غوشة بعد فتحها لباب مصعد   أردنية تتحدث عن نجاتها من سرطان الثدي   قرارات هامة لمجلس الوزراء .. تفاصيل   العرموطي يحذر من اولى خطوات صفقة القرن التي سيتورط بها الاردن دون ان يعلم   النائب الرقب :مطاعم تنتهك حرمة صيام رمضان في الأردن وعلى الرزاز اتخاذ اللازم   كمال القضاة رئيسا لمجلس إدارة البورصة خلفا لجواد العناني   تعرف على حقيقة تخفيض موازنات مجالس المحافظات .. "تفاصيل"   منح دراسية للأردنيين في اليابان .. "رابط التقديم"   دعم الخبز .. 139 مليون دينار صرفت لـ 5 ملايين مواطن
عـاجـل :

الخارجية الاردنية تصرح حول وجود قوائم باسماء اردنيين مطلوبين للمخابرات السورية

آخر تحديث : 2018-11-06
{clean_title}
حذرت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الاردنية، من التعاطي مع الإشاعات عن وجود قائمة تضم 9 الاف اردني مطلوبين للسلطات السورية.

وقال الناطق باسم الوزارة ماجد القطارنة، في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء، ان القائمة التي تداولتها وسائل التواصل الاجتماعي نقلاً عن مواقع سورية، والتي تتضمن أسماء شخصيات أردنية وعامة، قيل انهم مطلوبون للنظام السوري، ليست صحيحة.

وفيما يتعلق باعتقال المواطن الأردني يعقوب العقرباوي قبل أيام، أكد القطارنة أن العقرباوي لم يعتقل على خلفية "سياسية"، وانما على خلفية قضية "خاصة".

وحذر الاردنيين من التعاطي مع مثل هذه الشائعات التي تسعى لتأجيج الشارع الأردني وبث الرعب والخوف في نفوس الراغبين بالتوجه الى سوريا.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق