آخر الأخبار
  الملك في مقدمة مستقبلي أمير دولة قطر لدى وصوله إلى عمان   الملك يؤكد ضرورة الإسراع بعملية الدمج ضمن مديرية الأمن العام لتحسين أوضاع العاملين والمتقاعدين   أردنيون ينحرون جمالا ترحيبا بضيف المملكة الشيخ تميم   الرزاز: المعلم الأردني متميز رغم الظروف الصعبة   تفاصيل لقاء الحكومة والمعلمين   نائب يطالب بإخلاء فوري لمدرسة في الزرقاء   الطراونة للنائب الرقب: الوزير لن يتكلم إلا بموافقتي   الاحتلال عن حجم تصدير الغاز للأردن: سر تجاري   مع انتشار فيروس الكورونا .. ناشطون يستذكرون تصريح عبدالله النسور بعدم التقبيل والاكتفاء بالمصافحة "فيديو"   جرشيون يزفون عروسين آسيويين   قرار محكمة أردنية: جماعة الإخوان منحلة منذ 1953   جريمة بشعة وتفاصيلها صادمة .. شاب يغتصب والدتــــه في الأردن   مجلس الوزراء يقرّ نظامين للشراء المباشر للعقارات والأبنية والتنظيم   النائب البكار … النيابة مرمطة وبهدلة   الأردنيون يحتلون المرتبة الرابعة بحيازة السلاح عربيا..واشتعال الجدل مع التوجهات لضبطه بالقانون واستثناء النواب والوزراء من منع حمله   مولود أردني باسم الأمير تميم قبيل وصوله   الزراعة: الأردن مهدد بدخول أسراب جراد   بتوجيهات ملكية سامية .. دعم صندوق اسكان ضباط الامن العام "تفاصيل"   الأردن: إجراءات للقادمين من كوريا وإيران   بعد ايعاز الرزاز .. "الأمانة" تستحدث 3 أسواق شعبية جديدة
عـاجـل :

الطراونة: يوم أسود على القضية الفلسطينية

آخر تحديث : 2020-01-28
{clean_title}
قال رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة، الثلاثاء، إنّ "القرارات الأميركية المتعلقة بـ "صفقة القرن" أحادية الجانب من الطراز الأول، ومنحازة انحيازا تاما إلى إسرائيل".

وأضاف الطراونة عبر قناة المملكة أنّ القدس عربية فلسطينية، وعاصمة لدولة فلسطين.

وأكد، "صدمنا بأن يكون هنالك إعلانات متتالية اليوم في ضمن هذه الخطوة الأولية من إعلان القدس عاصمة موحدة لإسرائيل، التغاضي التام للحق الفلسطيني".

وفيما يتعلق بإعلان غور الأردن بأنه أرض إسرائيلية للمحافظة على أمن إسرائيل، قال: "هذا إخفاق كبير جدا، وهو أيضا مصادرة لأرض محتلة، وكلام مرفوض جدا من جانب البرلمان الأردني".

وتابع: "إلصاق الإرهاب بالإسلام، وهو منه براء، ويعلم الرئيس الأميركي ورئيس الوزراء الإسرائيلي أن الإرهاب لا يعرف دينا، وضربَ الإسلام أكثر من أي دين".

واعتبر أنّ "هذه القضايا جدلية مرفوضة جملةً وتفصيلا من الشعب الأردني والفلسطيني، وأي إنسان ينظر أنه يرغب بأن يُحل السلام، وخاصة بعد أن تأتي هذه القرارات".

وأشار الطراونة إلى أنّ إعلان يهودية الدولة له تبعات خطيرة، وهذه قرارات مشؤومة، واصفاً هذا اليوم بـ"الأسود" على القضية الفلسطينية ويذكرنا بوعد بلفور، ومن ثم يذكرنا بمصادرة استعلائية لأراضي شعب قضى حياته منتظرا عقودا للعودة.

وقال الطراونة: "ماذا نقول لاتفاقية السلام التي وقعت، وماذا نقول للاجئين الذين يعترف نتنياهو أنهم لاجئون عن أرضهم، خصوصا بعد تصريحاته بأنه يجب أن تحل مشكلة اللاجئين خارج إسرائيل".
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق