آخر الأخبار
  بالقرب من قصر الغابات.. مركبة تدهس 3 أشخاص والنتيجة وفيات وإصابات بالغة! تفاصيل ..   عاجل .. إصابة رجلي أمن وشخصان بإطلاق نار في إربد! تفاصيل ..   خالد الربابعة نقيباً للممرضين الأردنيين   إحتجاز شاب أردني بتهمة إغتصاب خطيبته ! تفاصيل ..   وزير العمل يكشف بالتفاصيل والارقام ...ما يدار حول أموال الضمان " زوبعة "   خلل فني يعطل مواقع حكومية منها رئاسة الوزراء والداخلية والزراعة " تفاصيل"   فتاة في الثامنة عشر تحاول انهاء حياتها في بيادر وادي السير   وفاة و4 اصابات بحادث تدهور في البحر الميت   الخارجية والسفارة تتابعان حالة الطلاب الأردنيين الذين تعرضوا لحادث سير بالقاهرة   ما حقيقة اصدار عفو عن مخالفات السير؟   اصابة شابان ثلاثينيان اثر تدهور مركبتهما على الثالث   ترصد له وقام بدهسه انتقاما داخل مستشفى البشير   مذكرة تفاهم بين مجلسي عمان والرباط   الأردن: نقل السفارة الأميركية للقدس يخدم المتطرفين    مطارات باريس تستحوذ على 51 % من أسهم المطار   انطلاق انتخابات نقابة الممرضين اليوم    النشامى تكتسح نتائج انتخابات الاردنية   الحافظ يكشف ٤ مليار دينار استثمار صندوق الضمان في سندات خزينة الحكومة   عمان..مديرة احد المدارس : احدى الامهات اوجعت قلبي بما قالته   تحذير هام للمواطنين من هيئة تنظيم الإتصالات

العرموطي : الحكومة تعمل على تحميل المواطن فوق مقدرته

آخر تحديث : 2017-12-31
{clean_title}
قال النائب صالح العرموطي ان زيادة الضرائب والرسوم ورفع الاسعار على المواطنين يشكل مخالفة دستورية لبند كفالة الدولة للطمأنينة للاردنين قائلا ان توجه الحكومة لرفع السلع اثار الرعب في قلوب المواطنين.
واضاف العرموطي  ان الدستور ينص على عدم فرض ضريبة الا بقانون ومن خلال مقدرة المكلف وان الحكومة تعمل على تحميل المواطن فوق قدراته ولم تعمل على اعداد اي دراسة للاصلاح الاقتصادي بعيدا عن جيوب المواطنين.
واشار العرموطي الى المسؤولين في الاردن يعيشوا رفاهية بلدان نفطية في السفرات والمخصصات في ظل تجاوز الدين العام 95% من الناتج القومي 60% من اجمالي الدين داخلي مما يوشر الى خطر اقتصادي كبير.
واستهجن العرموطي النفقات الحكومية الباهظة والغير مبررة وقيامها بطلب المواطنين بتسجيل ارقام حساباتهم لتحصيل الدعم قبل موافقة المجلس على قراراتها لافتا الى الحكومة تعيش في زمن بعيد عن المواطن.
واكد العرموطي ان الموازنة الحالية ستزيد من نسب الفقر والبطالة والذي سيؤدي الى الاخلال في الامن المجتمعي وزيادة نسبة الجريمة.
ولفت العرموطي الى وجود بدائل عدة لدى الحكومة بدء من التنقيب عن الذهب في وادي عربة والطاقة البديلة وعدد من المشاريع الا ان الحكومة تستهل خيار جيوب المواطنين.
وبين العرموطي انه من غير المقبول بقاء اكثر من 57 هيئه مستقلة تتجاوز رواتب المدراء في بعض الاحيان 18 الف دينار في ظل الحديث عن عجز في الموازنة وتوجه لرفع الاسعار على مختلف السلع الأساسية.
وكشف العرموطي عن وجود قضايا لدى مدعي عام مكافحة الفساد بمبالغ تتجاوز عشرات الملايين لم يتم البت فيها فضلا غن وجود ديون على افراد ومؤسسات تجاوزت الاربعين عاما في بعضها.
ودعا العرموطي الحكومة الى البحث عن بدائل غير جيب المواطن قائلا ان السلع التي اوصي برفع الضرائب عليها جميعها تمس الطبقة الفقيرة.
واشار العرموطي الى وضع الحكومة مخصصات في الموازنة المقدمة لوزرات ملغاة.
وطالب العرموطي الحكومة في الكف عن جيب المواطن وتخفيف نفقاتها وسحب السيارات ذات المحركات الكبيرة من المسؤولين والذي يصرف لهم في بعض الاحيان اكثر من خمس سيارات.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق