آخر الأخبار
  بيان هام وتحذيري من وزارة المياه لجميع المواطنين   اعتصام للعاملين من سائقي التطبيقات الذكية امام النواب   نقابة الاطباء البيطريين يدعو الى ايجاد اليات لحل المشاكل الاقتصادية بعيدا عن جيب المواطن   لص يسرق مبالغ مالية من مرافقي اطفال في مستشفى البشير   ترجيحات بتخفيضات لاسعار المحروقات بنسبة 6 بالمائة   اقليم البترا يعلن حالة الطوارئ القصوي استعدادا للاحوال الجوية المتوقعة   الشهاب: إعداد خطة للتعامل مع الظروف الجوية والحالات الطارئة   اهالي ماعين ينفذون وقفة احتجاجية لعدم تشغيل ابناءهم في شركة دنماركية   الإعداد لقاعدة بيانات موحدة لتغطية السكان بالتأمين   وزارة المياه تدعو المواطنين للابتعاد عن مجاري المياه والسيول   الرئيس المقدوني يغادر المملكة   الدفاع المدني يدعو إلى ضرورة اتخاذ الحيطة والحذر خلال المنخفض الجوي المتوقع   اللواء البزايعه يرعى حفل تخريج دورة تنظيم وإدارة مخيمات اللاجئين وضحايا الكوارث   دفاع مدني جرش يتعامل مع انفجار انبوب تهوية في احد محطات المحروقات   انخفاض اسعار النفط عالمياً يفرض على الحكومة تخفيض المحروقات والكهرباء بنسب عالية   وزارة المياه تنفذ حملة مكثفة في وادي السير لضبط الاعتداءات على مصادر المياه   إحالة الفستق الحلبي وقهوة الحشرات إلى مكافحة الفساد   مهلة شركات التطبيات الذكية تنتهي الاحد   عودة اكثر من الفي سوري عبر معبر نصيب الحدودي   بالاسماء ...شركة اليرموك تعلن عن فصل المياه على محافظات الشمال الشهر المقبل

الغيرة الجنونية تدفع رجلاً لإجبار زوجته على الإجهاض وإحتجازها في المنزل

آخر تحديث : 2018-11-08
{clean_title}

إشتكت زوجة من عنف زوجها وتعرضها للضرب والتعنيف على يديه ووالدته بحجة معاقبتها على عدم طاعتهما. وعندما طالبته بالطلاق حرمها 14 شهراً من رؤية طفليها ليجبرها على الرجوع مرة أخرى إلى جحيم العنف الزوجي، لينتهي زواجهما بكارثة قيامه بضربها وتعذيبها، واحتجازها طوال 12 ساعة.

وفي التفاصيل بحسب وسائل إعلام محلية، طالبت الزوجة في الدعوى القضائية التي تنظر محكمة الأسرة في مصر الجديدة بها، بالانفصال عن زوجها، وادعت استحالة العشرة بينهما، واشتكت تعنيفها وتعرضها للضرب.

وأضافت الزوجة أنّ خلافات عدة نشبت بينها وزوجها الذي يملك مصنعاً، بسبب رغبته في منعها من الاختلاط بصديقاتها، وحرمانها من العمل وزيارة أهلها بسبب غيرته الجنونية. ووصل الأمر بعد رفضه تدخل وسطاء بينهما إلى حبسها فى المنزل.

وأكدت الزوجة أنّها سبق وأقامت بلاغ اتهمت فيه زوجها بخطف طفليها بقسم شرطة مصر الجديدة، وتعذيبهم بالحرق والضرب وتهديدها بحرمانها منهما، وأرفقت البلاغ بتقرير طبي حول الإصابات التي تعرضت لها,وفق الجديد .

وتابعت الزوجة: "غيرته القاتلة وصلت الى حد طلبه مني إجراء تحليل بصمة وراثية لأطفاله واتهامه لي في أخلاقي، وعندما رفضت انهال على بالضرب وتسبّب في إجهاض الطفل الذي كنت أحمله، وادعى فى المستشفى وقوعي من أعلى سلالم المنزل الذي نقطنه، وبقيت 3 أيام بين الحياة والموت".

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق