آخر الأخبار
  تقسيط قطع أراض مخدومة في إربد شاهد التفاصيل   شاهد بالفيديو معتز مطر: ملك الأردن يقاوم صفقة القرن   نقيب المحامين: التوقيف الاداري يشكل اعتداء على السلطة القضائية   حل ملف الرواتب المتأخرة لموظفي الأبيض للأسمدة   حالة من عدم الاستقرار الجوي الأربعاء.. وتنبيه من تشكل السيول في بعض المناطق   مكافحة المخدرات تودع الطراونة   مجلس الوزراء يعيّن نواف العجارمة ونجوى قبيلات أمينين عامين لوزارة التربية   القبض على قاتل متوري عن الأنظار في عمان   ترفيعات الى رتبة لواء واحالات الى التقاعد (أسماء)   توضيح هام من الخدمة المدنية   حالة من عدم الاستقرار الجوي ليلة الثلاثاء ويوم الأربعاء .. وتحذيرات من تشكل السيول في بعض المناطق   ارقام صادمة .. مئات الملايين كلفة استئجار شركة الكهرباء الوطنية لباخرة غاز .. "تفاصيل"   السعيدات: نرفض استبدال أسطوانات الغاز حاليا   خليل عطية: الرزاز وعد بتبني كافة التوافقات بين النواب وبين المجلس الاجتماعي والاقتصادي لحل مشكلة المتعثرين   هام للأردنيين حول صرف الحكومة "دعم الخبز" .. "تفاصيل"   سلامة حماد يكشف حقيقة تعيين 100 شخص من قبل نائب أردني   النائب أبو محفوظ: الأردن البلد العربي الوحيد الذي ليس فيه أثر يهودي   2 مليون أردني "بدين"   كاتب مسلسل أم الكروم: الجزء الثَّاني جاهز منذ 13 سنة وممنوع من الانتاج   السجن لـ 3 رجال أمن بتهمة ضرب شاب حتى الموت / تفاصيل

الكاتب رايق المجالي عن ارتفاع فواتير الكهرباء: القرار سيادي غير قابل للطعن .. والمواطن يمتلك فقط حق "الاسترحام"

آخر تحديث : 2020-01-27
{clean_title}

نشر الناشط والكاتب رايق المجالي منشورا مثيرا للجدل حول ارتفاع فاتورة الكهرباء التي يعاني منها المواطن الاردني في كل عام في الاشهر 12 / 1/ 2 .

وشرح المجالي تفاصيل حياة المواطن الاردني ونمطه الاستهلاكي، مؤكداً ان النمط الاستهلاكي لا يتغير عليه شيء، وقالدائما فاتورة شركة الكهرباء قرار سيادي غير قابل للطعن إطلاقا.

 

الشيطان على هيئة أسلاك وقراراته سيادية غير قابلة للنقاش أو الطعن :

أسكن العاصمة :
*-أسرتي مكونة من ثلاثة أفراد ,أنا ,أم عناد ,وطفلي عناد ...!!!
*-لدي ثلاث صوبات غاز
*-نخرج جميعنا من البيت صباحا ولا نعود إلا بعد السادسة مساء ,أنا من عملي ,وزوجتي من عملها ,عناد من حضانته .
*-عمليا يتم تشغيل أكثر من مكيف موفر وصوبة فقط لمدة ساعة لتدفئة البيت وثم تكفينا صوبة غاز واحدة في غرفة واحدة تجمعنا .
*-عندي مكيفات موفرة جدا جدا بحيث أعرف فاتورتي بالضبط إذا شغلتها جميعها 12 ساعة معظم أيام الشهر , ولم تكن تزيد عن 30 دينار
*-جميع اللمبات موفرة ,
*-أقضي على الأقل ثمانية أيام في الشهر خارج المنزل في بيت أهلي في الكرك أنا وأسرتي ’ بالإضافة إلى أنني أقضي يوميا فقط 6 أو 7 ساعات في المنزل كمستهلك للكهرباء ,من لحظة العودة للمنزل وحتى النوم وإطفاء كل ما هو مشتعل من كهرباء وغاز ..!!!
*- عندي سخان للمياه الكتروني شمسي ثمنه 1000 دينار عند الشراء والتركيب لا يستهلك بتعريفه كهرباء .
*-عمليا وحقيقة يتراجع إستهلاكنا للكهرباء من شهر 11 وحتى شهر 3 .
*- كل عام منذ 6 سنوات على هذا المنوال ومع ذلك في شهر 12 أو شهر 1 تأتي الفاتورة مضروبة بثلاثة , والغريب أنه لا يتغير شيء من سلوكنا في الشتاء فتأتي الفاتورة التي تليها عادية وحسب المعدل الطبيعي للإستهلاك طوال العام , أي تأتي في شهر واحد ثلاثة أضعاف ودون تغير على أي شيء تأتي الفاتورة التي تليها عاديية , فهل يكون السبب هو ندم العداد أو أنه عصب في ذلك الشهر ثم هدأ ؟؟؟

و90% من الأردنيين وبالأخص من لا يوجد لديهم أجهزة كهربائية إلا اللمبات والبعض لديه سخان كهربائي لا يستعمله إلا نادرا بعد ما يمر به البلد والشعب من أوضاع مادية خانقة , وجميعهم يحصل معهم ما يحل معي ,وهو مضاعفة الفاتورة عادة في شهر من شهور السنة بشكل مفاجيء وغير مبرر , ودائما فاتورة شركة الكهرباء قرار سيادي غير قابل للطعن إطلاقا , وفقط يملك المواطن الإسترحام لتقوم الشركة بفحص العداد وتحميله في أحيان كثرة تكاليف أي إصلاح أو تغيير ..!!!

..ما الذي يحدث في الأردن ؟؟؟

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق