آخر الأخبار
  بالقرب من قصر الغابات.. مركبة تدهس 3 أشخاص والنتيجة وفيات وإصابات بالغة! تفاصيل ..   عاجل .. إصابة رجلي أمن وشخصان بإطلاق نار في إربد! تفاصيل ..   خالد الربابعة نقيباً للممرضين الأردنيين   إحتجاز شاب أردني بتهمة إغتصاب خطيبته ! تفاصيل ..   وزير العمل يكشف بالتفاصيل والارقام ...ما يدار حول أموال الضمان " زوبعة "   خلل فني يعطل مواقع حكومية منها رئاسة الوزراء والداخلية والزراعة " تفاصيل"   فتاة في الثامنة عشر تحاول انهاء حياتها في بيادر وادي السير   وفاة و4 اصابات بحادث تدهور في البحر الميت   الخارجية والسفارة تتابعان حالة الطلاب الأردنيين الذين تعرضوا لحادث سير بالقاهرة   ما حقيقة اصدار عفو عن مخالفات السير؟   اصابة شابان ثلاثينيان اثر تدهور مركبتهما على الثالث   ترصد له وقام بدهسه انتقاما داخل مستشفى البشير   مذكرة تفاهم بين مجلسي عمان والرباط   الأردن: نقل السفارة الأميركية للقدس يخدم المتطرفين    مطارات باريس تستحوذ على 51 % من أسهم المطار   انطلاق انتخابات نقابة الممرضين اليوم    النشامى تكتسح نتائج انتخابات الاردنية   الحافظ يكشف ٤ مليار دينار استثمار صندوق الضمان في سندات خزينة الحكومة   عمان..مديرة احد المدارس : احدى الامهات اوجعت قلبي بما قالته   تحذير هام للمواطنين من هيئة تنظيم الإتصالات

الكشف عن مضمون آخر رسالة وجهها القذافي إلى العاهل السعودي

آخر تحديث : 2018-01-12
{clean_title}

قال الدبلوماسي الليبي السابق العجيلي بريني، إن الزعيم الراحل معمر القذافي لم يكن طرفا في محاولة اغتيال العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بن عبد العزيز، متوقعاً في الوقت ذاته، أن يكون القذافي كان على علم بالعملية.



وفي حوار مع صحيفة 'عكاظ' السعودية، أجاب بريني على سؤال عمن كان وراء تسريب الأشرطة التي تحدثت عن تلك المحاولة؟ قال: 'احتمال كبير من القذافي عبر المخابرات الليبية، لأن منظومة المخابرات الليبية والجيش أخذها معه بلحاج وباعها لقطر بـ 43 مليونا'، وعزا ذلك إلى أن الزعيم الليبي الراحل 'كان معجباً بجماعة قطر آنذاك'.

وكشف الدبلوماسي الليبي السابق، أن القذافي طلب منه مطلع عام 2011، إيصال رسالة إلى السفير السعودي في مدريد فحواها 'أن إيران وقطر تخططان للاستيلاء على الجزيرة العربية'.

وروى بريني تفاصيل هذه الحادثة: 'قال لي معمر القذافي أن أبلغ السفير السعودي، حينما سألني هل السفير السعودي صاحبي؟ فأجبته نعم، بحكم أنه استقبلني واستضافني في بيته، قال لي أبلغه أن إيران وقطر تخططان للاستيلاء على الجزيرة العربية، وأنكم مستهدفون في القريب العاجل، وعليكم أخذ الحيطة والحذر على بلدانكم، أنا معتاد التقي بالسفير السعودي يوم الجمعة، ولكن في ذاك الوقت لم يكن ليصدقك، لأن الوضع كان مأساوياً بداية الأحداث'.

وأضاف: 'بعدها رجعت ولم أنشق عن النظام فطردني الإسبان فذهبت إلى بيتي في ليبيا حتى سقط النظام، فاعتقلوني فترة ليست طويلة ولم يحققوا معي، بل قالوا للحفاظ علي، لكني أؤكد الآن أن لدينا رموزا لايزالون معتقلين في السجون، هم من يقود الدولة، وقطر ومن معها يقفون ضد خروجهم.

وذكر الدبلوماسي الليبي السابق، أن 260 مليار دولار كانت في البنك المركزي الليبي، إلا أن الذين أداروا البلاد بعد سقوط النظام 'لعبوا فيها، فصرفوا في عامين 170 مليارا'، مؤكداً أن حلف الناتو لا يزال 'موجودا ويعمل مع قطر، لأن الدوحة لديها المال، والناتو ليس لديه المال لصرفه 7 سنوات، لكن قطر تغطي'، على حد قوله.


جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق