آخر الأخبار
  مصدر: يصرح حول موعد صرف بدل دعم الخبز   شاهد بالتفاصيل البحث الجنائي يلقي القبض على أربعة اشخاص حاولوا سلب احدى محطات الوقود   الخارجية تبرر تأخر طائرة إخلاء الأردنيين من ووهان   المسلماني : صفقة القرن مشروع في مخيلة الادارة الامريكية والاسرائيلية فقط   "التنمية الاجتماعية" تضع شروط على عدد المركبات والعقارات والأسهم والسجلات التجارية ضمن شروط دعم الخبز   اسحاقات تستقبل ممثلين عن اتحادات الجمعيات الخيرية في المملكة   جسر جوي لنقل المرضى من اليمن إلى الأردن ومصر..تفاصيل   أجواء باردة وفرصة لتساقط الامطار وتحذير من الصقيع والانزلاقات   ضبط شخص يدخن الأرجيلة أثناء القيادة على اوتوستراد المفرق - الزرقاء   3 وفيات بحادث مروّع على الطريق الصحراوي   شاهد بالتفاصيل أردني مقيم في الصين يتحدث عن كورونا   جسر جوي لنقل المرضى من اليمن إلى الأردن ومصر   7 اصابات بتسرب غاز في الجبل الأخضر   الملك يزور مركز زوار وادي رم ويطلع على المخطط الشمولي للمنطقة   صفقة القرن الساعة السابعة مساء الثلاثاء   تحويل مبنى للأمن بمعان إلى مدرسة   إصابة شخصين بحادث سير بالدوار السابع "تفاصيل"   حادث مروع يؤدي لوفاة مواطن وإصابة 3 اخرين بالكرك   الملك من معان: لما بحكي استثمارات بدي المواطن يستفيد   "وجبة غداء" تسمم عائلة كاملة من سبع أشخاص بالهاشمي الشمالي "تفاصيل"

الملك وقد غزا الشيب رأسه

آخر تحديث : 2019-07-23
{clean_title}
جراءة نيوز - رائد أبو عبيد

هو الملك الذي غزا الشيب رأسه ولحيته وقاراً فوق وقار، وعزة فوق مجد، هو الملك الذي ابى الا ان ينزل بنفسه لترى عينه المسجد الحسيني الكبير، مسجد جده واجدادنا، هو الملك، ملك قلوب الاردنيين وعقولهم، هو الملك الذي نريد ونحب، هو الملك عبدالله الثاني بن الحسين سليل العترة الهاشمية الاصيلة.

 هو الملك الذي يعامل شعبه دون تكلف لأنه يخاطب كل العقول ولا يقتصر على نخب المثقفين والضليعين بعلوم اللغة والبلاغة والصرف والنحو وحين يلقي كلماته وراء افعاله الدائمة تعانق عباراته وحركاته الصريحة عقول الجميع دون واسطة لذا تجده أقرب إلينا من حبل الوريد.

 نحن مع ملكينا لحكمته وصبره وصدقه ووفائه وحبه لشعبه وتحمله ما لا يطيق تحمله بشر في سبيل حرية الناس ورفع المظالم عنهم، وكسر كل ألوان الظلم وعلى مدار عشرين عاما منذ توليه سلطاته الدستورية. فهذا الملك يذيب بصبره الخلافات ويسقط الحواجز ويحتوي كل الجميع ولهذا انتزع موقع الصدارة في الأنفس والقلوب وتمكن من رصد العلل وتشخيص الأخطاء وسعى إلى إصلاحها وترميم الواقع لبناء مستقبل يليق بالشعب الاردني الكريم. 

 اليوم وغدا وبالامس نحن مع ابو الحسين لأنه بمثابة الأب الروحي لكافة أبناء الشعب الاردني الواحد ولأنه وحده من استطاع ان يغير مجرى التاريخ الاردني الحديث بصبره وحنكته وخبراته العسكرية والسياسية والوطنية وبنخوته العربية الهاشمية الأصيلة في ظل ما يجري من تفاهمات من تحت الطاولة تستهدف امتنا وتاريخنا ومستقبلنا اليوم تحت ما يسمى بصفقة القرن المزعومة.

 سيدي صاحب الجلالة سلمت لنا ملكاً وأباً وأخاً وسنداً وعوناً وحفظ الله الأردن من كيد المعتدين.


جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق