آخر الأخبار
  وزارة الصحة توضح حول قيام اب بوضع برغي في سقف حلق ابنه   90 % من الأردنيات يتخذن قرارات الأسرة   4 % فقط من الأردنيات لديهن ضرة   دهس امرأتان بجبل النصر والسبب ..   اصابة احد مرتبات مكافحة التهريب اثناء مطاردة امنية في الازرق .. "تفاصيل"   اليابان ترحب بالوزيرة لينا عناب سفيرة للاردن في طوكيو   زيادة الإناث المقبولات بخدمة وطن   صرف مستحقات بدل التعطل عن العمل عبر البنك اعتباراً من نيسان المقبل   الاعدام لقاتل الامرأه الاردنيه و طفليها و الخادمه بالامارات..تفاصيل   رئيس محكمة أمن الدولة يؤجل ثاني جلسات محاكمة قضية التبغ إلى 9/4   انطلاق "شرق" اقوى واضخم تطبيق عربي بميزه نادرة تماثل (Google)   هل الأردن بحاجة لغاز الاحتلال!.. أرقام وتفاصيل   فصل الكهرباء عن مناطق   كيف تتأجر موقعا لمركبة طعام متنقلة بعمّان؟   الحكومة تنفي وقوع حادثة العثور على طفل رضيع وبرفقته رسالة من امه   مطيع وأعوانه في قفص أمن الدولة من جديد   بالاسماء .. النتائج النهائية لهيئات فروع نقابة المعلمين   طقس العرب: كتلة هوائية باردة وأمطار غزيرة في هذه المناطق الأربعاء .. "تفاصيل"   الامن : سلب سيدة في الوحدات ولم يجر الاعتداء عليها   الوسط الإسلامي يحتفل بذكرى معركة الكرامة

النائب العتوم تنتقد التخبط في قرارات مجلس التعليم العالي

آخر تحديث : 2018-08-08
{clean_title}
 انتقدت النائب هدى العتوم عضو لجنة التربية والتعليم النيابية حالة التخبط والتعارض في التخطيط والتأخر في إصدار القرارات والتعليمات المتعلقة بمسار التعليم المهني والتخصصات الجامعية المسموحة للطلاب الدارسين لهذا المساق الأمر الذي أدى لحالة من الإرباك لدى الطلبة وأولياء أمورهم وفي مديريات التربية والتعليم ...
وقالت العتوم أن مجلس التعليم العالي أصدر قرارا بتاريخ 1-7-2018 ينص بالموافقة على التخصصات الجامعية المسموحة لطلاب المسار التعليمي المهني، ثم أصدرت وزارة التربية والتعليم بعد ذلك وبتاريخ 26-7-2018 تعميما يتيح لطلاب الصف العاشر الفرصة بتعديل اختياراتهم على ضوء هذا القرار ولغاية تاريخ 20-8-2018 حيث سمح هذا التعميم لطلاب الصناعي بدراسة الهندسة والعلوم والزراعة وعلم الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات ، كما وسمح لطلاب الزراعي بدراسة تخصصات الزراعة والعلوم والطب البيطري وعلم الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات ،وسمح لطلاب الفندقي والسياحي بدراسة العلوم الإدراية والإقتصادية والآثار والسياحة، وسمح للإقتصاد المنزلي ( إناث ) بدراسة العلوم الإنسانية والإجتماعية والعلوم التربوية والزراعية ...

و تساءلت العتوم لماذا لا يكون هناك تنسيق في العمل بين مجلس التربية والتعليم ومجلس التعليم العالي لتلافي القرارات غير المنطقية والتخبط والتأخر في اتخاذ القرارات، فعلى سبيل المثال معلوم أن طلاب الصف العاشر يعبئون طلبات التصنيف الى التعليم الأكاديمي المهني في نهايات الفصل الثاني من العام الدراسي فلماذ لا تأتي هذه القرارات في موعدها المناسب ولماذا تأتي متأخرة فتربك اختيار الطلاب لمسارهم التعليمي سواء الأكاديمي أو المهني ...

وقالت العتوم أن التعليم المهني في الأردن يعاني من التهميش في خطط وزارة التربية والتعليم مقارنة بالمسار الأكاديمي الذي له الاهتمام والأولوية وكيف للمجلس أن يفسر قراراته بالسماح لطالب الصناعي والزراعي والاقتصاد المنزلي والفندقي والسياحة بالمنافسة في كليات العلوم والهندسة وهو لم يتم إعداده بالطريقة المناسبة فطالب العلمي مثلا له خمس حصص في الأسبوع من المواد العلمية ( فيزياء ، كيماء ، علوم أرض ) بينما طالب المسار المهني له حصة واحدة أسبوعيا الأمر الذي سيؤثر على مخرجات التعليم سلبيا وإخفاق وفشل الطلاب عند ذهابهم إلى مثل هذه التخصصات ...

وطالبت العتوم بأن تحظى قرارات مجالس التعليم في الأردن بالدراسة العميقة، وألا تكون تبعا للظروف والتقديرات الشخصية لرؤساء المجالس، الأمر الذي انعكس على واقع التعليم المدرسي والجامعي ومخرجاته، مؤكدة أن هذا الانعكاس السلبي سيستمر في ظل غياب استراتيجية و سياسة وطنية شاملة، تعالج مشاكل التعليم من الجذور، وليس بقرارات يغيب عنها المنطق والاستشراف وبعد النظر ..
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق