آخر الأخبار
  مجموعة من الأشخاص يتهجمون على مركز الحسين للسرطان ويقومون بتكسير أجهزة طبية ومحتوياته   القبض على أربعة أشخاص قاموا بإطلاق النار على أحد منازل مخيم الشهيد عزمي المفتي   مدير الامن العام ومدير الدرك ومدير الدفاع المدني يتفقدون موقع مهرجان جرش   جريمة اللويبدة .. قتل والدته بسبب الوضع المالي السيئ للعائلة .. تفاصيل   بالصور ....بيان رقم "٣" حول حريق مصنع الاثاث في منطقة القسطل   الملك يتفقد موقع حريق المسجد الحسيني و يؤكد على ضرورة إعادة تأهيله بما يليق بالمكانة الإسلامية والتاريخية له   انخفاض أسعار المحروقات خلال الأسبوع الثالث من تموز .. "تفاصيل"   كارثة تحل بطفلة 3 سنوات أثناء لعبها داخل منزل ذويها في القويسمة "تفاصيل"   النائب السابق تمام الرياطي تصدر بيانا ناريا حول زيارة الرزاز للعقبة   الناصر: قرار تحويل واجهات الوحدات الزراعية إلى تجارية غير قانوني وسيظلم الاجيال   اعتقالات لأردنيين في السعودية   دفن مسيحي لبناني بجنازة إسلامية أردنية!   ماذا يعني اتجاه الأردن أمنياً واقتصاديا نحو العراق والمغرب؟   "برد الشفا" في مجلس النواب   ضحيّة جديدة لمشاجرة الرصيفة   شاهد بالفيديو جلالة الملك يتفقد المسجد الحسيني   سقوط "سقالة" بعاملان مصريا الجنسية بطريقة مروعة في تلاع العلي "تفاصيل"   سقوط "سقالة" بعاملان مصريا الجنسية بطريقة مروعة في تلاع العلي   الأردن يتعرض لهجمات إلكترونية !   معونات لـ5 آلاف أسرة
عـاجـل :

امرأة بثوب رجل

آخر تحديث : 2019-07-02
{clean_title}
جراءة نيوز - 

هي التي خلعت ثوب الانوثة لترتدي ثوب رجل ، هي التي كانت تتباهى بجمالها واناقتها.... تخفي احلامها في صندوق صغير لتفتحه في السر ليلا تذكر نفسها بأنوثتها التي تخلت عنها ل تقف وقفة رجل امام الحياة... تخلت عن ابسط حقوقها ك امرأة خرجت من حياة سجنت احلامها وطموحها
من حياة قاسية مشبعة بالحرمان والفقر والتعب حياة ما هي إلا سجينة ل افكارها واحلامها واقعها مرير حتى الحلم فيه مستحيل لكن كل هذا لم يكن كافيا بالنسبة للقدر
لتكون في نهاية المطاف ام ل ثلاث اطفال ايتام وكانت هذه النهاية ل بداية حياة جديدة حياة تعصف بها من دون رجل في صفها لتكون الأب والأم ك عصفورة في ليلة ممطرة تبحث عن مأوى ل صغارها
واذ بي هممت بكتابة حياة امي برواية وعند كل حديث وسرد للكلام تبكي وأبكي معها ف اعتزلت الكتابة خشية من رؤية دمعة امي في وسط الحديث..... خشية اني اجد الحرمان في عينيها وكمية النضال لانقاض احلامها وبناء احلامنا .

شذى حسين لعبوس

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق