آخر الأخبار
  الزراعة : الحكومة ستسمح بالاستيراد اذا استمر ارتفاع اسعار الخضار   وزارة النقل ستصدر نظام عقوبات خاص لشركات النقل الذكية   بالصور..خطة مرورية للتعامل مع الاجواء السائدة   دراسة متخصصة : الاردن وسوريا على وشك استنفاذ مواردهما الطبيعية   هيئة الاستثمار تتلقى تسعة طلبات للحصول على الجنسية من اصحاب مشاريع قائمة   امانة عمان تنفذ حملة لترحيل القاطنين حول مجاري الأودية والسيول   تفاصيل الجلسة الاولى للمحكمة في فاجعة البحر الميت   بالصور ..اعتصام باصات نقل الطلاب امام وزارة النقل   تعليق الدراسة في عدد من المدارس...تفاصيل   تحويل مخالفة حول احد مشاريع التشغيل والتدريب في وزارة السياحة الى مكافحة الفساد   الملك :تعجز الكلمات عن وصف ألمي وألم كل الأردنيين وحزننا بما فقدناه   اين ينفق الاردنيون اموالهم   بالصور ..القبض على اربعة اشخاص وبحوزتهم عملات اثرية ذات قيمة كبيرة...تفاصيل   صلح عمان تعقد اول جلساتها للنظر في فاجعة البحر الميت   الدولة تستنفر اجهزتها لمواجهة حالة عدم الاستقرار الجوي   بدل السجن ..حكم بالخدمة الاجتماعية على حدث في عمان   تحديث على الحالة الجوية...امطار وسيول   عصابة ملثمة تسطو على صيدلية فارمسي ون في طبربور وتسلب 500 دينار! تفاصيل ..   الاميرة هيا بنت الحسين توجه رسالة مؤثرة الى اهل الجنوب في الاردن   تعليق الدراسة في بعض مدارس الأغوار الشمالية نتيجة الأمطار والسيول

بالفيديو..امام حكومة الرزاز ...جسور المركبات بلا حماية جانبية

آخر تحديث : 2018-11-01
{clean_title}
جراءة نيوز - خاص - فيديو قامت جراءة نيوز برصده لاحد جسور عمان بلا حماية جانبية تقي المركبات من خطر الانزلاق الى الوديان حيث تشكل انعدام الحماية الجانبية خطرا كبيرا يهدد حياة السائقين.

ورغم التحذيرات التي تطلقها دائرة الارصاد الجوية من خطر الانزلاق وهو تحذير صريح من الخطر الداهم الذي يحيق بحياة سائقي المركبات الا اننا لا نرى على ارض الواقع اي تصرف من قبل الجهات الحكومية التي دوما ما تعلن عن جاهزية الطرق لاستقبال المنخفضات والتي كما يبدو ان الجسور مستثناة فكيف ستتصرف الحكومة في حال انزلاق المركبة الى الوادي وحدوث خسائر بشرية جديدة في الارواح نتيجة اللامبالاة من قبل بعض المسؤولين في اداء واجبهم.

دولة الرزاز نعرف جميع الضغوط الملقاة على عاتقك ولكن المحاسبة والمسائلة هي المطلوبة لجميع المقصرين في اداء واجبهم والذين يتقاضون الاف الدنانير كرواتب للقيام به ام اننا سنلجأ في حال حدوث كارثة لا قدر الله الى بدء كل جهة بالقاء اللوم على الجهة الاخرى دون الوصول الى حلول.

يمنع الاقتباس الا باذن خطي من ادارة جراءة نيوز 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق