آخر الأخبار
  الأمن العام يكشف سبب وفاة الشخص الذي عثر عليه متوفيا في دير علا   طعن عشريني برقبته في الجويدة..تفاصيل مؤلمة   ضرب حدث في السابعة عشر من عمره بقنوة على رأسه في القويسمة   مكافحة الفساد تنفي صلتها بكتاب موجه للرزاز يفيد بالحجز على أموال النائب الخوالدة   الطاقة والمعادن تحرر مخالفات بحق 12 محطة وقود لم توفر مادة الكاز   وزير الأوقاف يقرر ايقاف شركتا حج وعمرة وتحويلهما للنائب العام   اصابات بالغة تلحق باربعيني اثر دهسه في الهاشمي الشمالي   شخص يطلق النار على دورية نجده دير علا و يعثر عليه متوفيا في بركة   بالتفاصيل...العثور على جثة أردنية في تركيا   العثور على جثة شقيق نائبة داخل بركة ماء في دير علا   تفاصيل جديده حول جلسة خاصة لمجلس النواب لمناقشة واقرار العفو العام   القوات المسلحة الأردنية تساهم بتقديم الخدمة للمواطنين   الكشف عن نسبة الطلب على اسطوانات الغاز امس الخميس   اسماء المناطق في الاردن التي انقطعت عنها المياه   بعد انتهاء المنخفض القطبي...تعرف على حالة الطقس خلال الشهر الحالي!   إمام مسجد أردني ينقذ سائحاً بلجيكياً تائهاً في البادية الوسطى.. وهذا ما جرى   الوزير الأسبق عماد فاخوري ينضم لمؤسسة بمجموعة البنك الدولي   التربية : الغش وراء حرمان 150 طالب توجيهي حتى جلسة الأربعاء   الارصاد الجوية تحذر من طقس الجمعة - التفاصيل   تقرير "الدفاع المدني " خلال الـ"24" ساعة الماضية
عـاجـل :

بالفيديو نجم الكرة المصرية حسين الشحات باكياً: كنت بنام من غير أكل عشان معيش فلوس

آخر تحديث : 2019-01-09
{clean_title}
تحدث حسين الشحات، لاعب نادي الأهلي القادم من صفوف نادي العين الإماراتي، بكل صراحة خلال لقائه مع فضائية "MBC مصر"، مساء الثلاثاء.


وقال الشحات عن أيام دراسته إنه عمل في صناعة وتركيب الألوميتال، وكان دوره "شيّال" لأنه لم يجيد الحرفة بفضل انشغاله بالدراسة والتمرينات.

وأضاف: "اشتغلت في مدرسة كورة، كنت بلم كور وأقماع، أنا بفتخر بالحاجات دي، وأنا صغير والدتي كانت بتديني 5 جنيه مصروف للتمرين".


وتابع:"كنت بتمرن في مدينة نصر، الأجرة كانت بجنيه وربع، ومصروفي كان بيكفي بالظبط، وأول راتب لي في الألوميتال كان 400 جنيه في الشهر، وفي مدرسة الكورة كنت باخد 10 جنيه في اليوم".

وأردف قائلًا: "اشتغلت في مدرسة الكورة وأنا عندي 14 سنة، وبعدين في الألوميتال، واشتغلت في بنزينة في مصر، وكنت بموّن العربيات يومين في الأسبوع، وكنت فرحان بيها جدًا".

وبكى حسين الشحات على الهواء، تأثرًا بحديثه عن رحلة كفاحه في الحياة قبل الوصول إلى النجومي
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق