آخر الأخبار
  الحكومة قد تضطر للسيناريو الاسوأ   فصل التيار الكهربائي عن مناطق واسعة شمال المملكة غداً - أسماء   رسالة من وزارة الصحة للأردنيين ..   عضو بلجنة الأوبئة يوضح حول احتمالية العودة للحظر الشامل ولا يستبعد زيادة عدد الإصابات لثلاثة أو أربعة أضعاف   شخص يعتدي ضرباً على سيدة وطفليها بشارع الثقافة "تفاصيل"   خبير أردني يعاتب الحكومة، ويتوقع أن تصل الإصابات اليومية لـ5 الاف إصابة، ويصف الوضع الوبائي بالمرعب وقد نتجاوز الصين   بيان هام من وزارة الصحة بعد الارتفاع الحاد بإصابات كورونا   لجنة الأوبئة : استمرار هذا الامر سيؤدي إلى الإنتحار الجماعي   صلاة الغائب على روح أمير الكويت الجمعة   تحويل ( 23 ) مدرسة إلى نظام التعليم عن بعد / تفاصيل وأسماء   الحكومة تعلن فرض حظر التجوّل الشامل في مناطق جديدة - اسماء   مجدداً .. الحكومة تتحدث حول الحظر الشامل   شاهد حقيقة اغلاق العاصمة عمان من جميع المنافذ اعتباراً من صباح الخميس   محافظة العاصمة تعقد الجلسة الختامية لمناقشة مشروع موازنة ٢٠٢١   وفاة كورونا خامسة الاربعاء لسبعينية بالكرك   600 إصابة بالزرقاء في منشأة اقتصادية   4 وفيات و1776 إصابة جديدة بكورونا شاهد تفاصيل   قرار هام حول دوام المدارس   وزراء “حائرون”.. وتكتّم شديد على الطاقم الجديد وأمر للرزاز بالانتظار قليلًا   نقيب الصيادلة .. مطعوم الإنفلونزا لن يتوافر لجميع الأردنيين والأولوية لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة
عـاجـل :

بتول لاجئة سورية حصلت على 100% في توجيهي الأردن و لكن الدموع و الخوف كانا أقرب لها من الفرح .. لماذا؟

آخر تحديث : 2020-08-15
{clean_title}
اختلطت دموع الفرح والحزن في عيون ذوي الطالبة "بتول” وهي لاجئة سورية تسكن في محافظة جرش، بعد حصلوها على 100% في التوجيهي، لعدم تمكنهم من تدريس ابنتهم في الجامعة لصعوبة الظروف المالية التي يعانون منها كونهم من اللاجئين وغير مشمولين بأي برنامج تعليمي جامعي في المملكة رغم تفوق ابنتهم.

وناشد ذوو الطالبة "بتول” الجهات المعنية وفاعلين الخير في المساهمة في تدريس ابنتهم المتميزة وهي من أوائل المملكة وتطمح في دراسة تخصص الطب في إحدى الجامعات الأردنية، لاسيما وأن والدها مسن ومريض وعاطل عن العمل بسبب ظروفهم السياسية وظروف جائحة كرورنا، إلى جانب أشقائها على مقاعد الدراسة الجامعة وهم يعملون ويدرسون في نفس الوقت للتمكن من إتمام دراستهم ودفع الرسوم ومستلزمات دراستهم في المكلفة في الجامعات الأردنية.

وأكدت "بتول” أنها حصلت على معدلها المرتفع وكانت تتوقع هذه النتيجة لطول مدة ساعات دراستها وتركيزها واعتمادها على نفسها في الدراسة وعدم اعتمادها على المراكز أو المدرسين الخصوصين لعدم تمكنهم ماديا من الحصول على الدروس الخصوصية.

وقالت إنها "تقطن مع أسرتها في بلدة قفقفا ويستأجرون أحد المنازل الصغيرة في القرية ولا يتوفر أي معيل للأسرة”، مشيرة إلى أنهم "يعتمدون على مفوضية شؤون اللاجئين في توفير بعض مستلزمات الأسرى الضرورية وأخوتها يعتمدون على أنفسهم في توفير رسموم ومستلزمات دراستهم الجامعية عن طريق عملهم بعد الدوام لساعات متأخرة من الليل وبالكاد يغطي عملهم تكاليف دراستهم المرتفعة”.

وأكدت والدموع تنهمر من عينيها أنها "لن تتمكن من دخول الجامعة ودراسة تخصص الطب الذي تحلم منذ صغرها إذا لم تبادر أي جهة بالتبرع بتدريسها أو تغطية تكاليف دراستها لصعوبة ظروفهم الإقتصادية والساسية والمعيشية وعجز ذويها عن توفير تكاليف دراستها”.

وناشد ذوو بتول بمساعدتها على تحقيق حلمها لاسيما وأنها متميزة منذ صغرها في تعليمها وترغب بشدة أن تكمل مسيرتها التعليمية وتحصل على درجات متميزة في العلم وخاصة في تخصص الطب وفي الجامعات الأردنية القريبة من منزل ذويها حتى لا تتحمل أعباء مواصلات وسكن إضافية في ظل الظروف المادية الصعبة لاتي تعاني منها أسرتها التي تتألف من 8 أفراد .