آخر الأخبار
  امانة عمان تنفذ حملة لترحيل القاطنين حول مجاري الأودية والسيول   تفاصيل الجلسة الاولى للمحكمة في فاجعة البحر الميت   بالصور ..اعتصام باصات نقل الطلاب امام وزارة النقل   تعليق الدراسة في عدد من المدارس...تفاصيل   تحويل مخالفة حول احد مشاريع التشغيل والتدريب في وزارة السياحة الى مكافحة الفساد   الملك :تعجز الكلمات عن وصف ألمي وألم كل الأردنيين وحزننا بما فقدناه   اين ينفق الاردنيون اموالهم   بالصور ..القبض على اربعة اشخاص وبحوزتهم عملات اثرية ذات قيمة كبيرة...تفاصيل   صلح عمان تعقد اول جلساتها للنظر في فاجعة البحر الميت   الدولة تستنفر اجهزتها لمواجهة حالة عدم الاستقرار الجوي   بدل السجن ..حكم بالخدمة الاجتماعية على حدث في عمان   تحديث على الحالة الجوية...امطار وسيول   عصابة ملثمة تسطو على صيدلية فارمسي ون في طبربور وتسلب 500 دينار! تفاصيل ..   الاميرة هيا بنت الحسين توجه رسالة مؤثرة الى اهل الجنوب في الاردن   تعليق الدراسة في بعض مدارس الأغوار الشمالية نتيجة الأمطار والسيول   لهذا السبب !! السفارة الاردنية تحذر المواطنين الاردنيين المقيمين في الكويت   إطلاق وابل من الأعيرة النارية على محل تفاحتين للخضار والفواكه إنتقاماً منه! تفاصيل صادمة   إصابة رجلي امن أثناء متابعتهما لتاجري مخدرات في اربد   ضبط مطلقي النار على اثنين من رجال الأمن في إربد   إحالة شخص ثان للمدعي العام بقضية الفيديو المفبرك

بعد سجال محتدم مع ترامب .. البيت الأبيض يلمح أن مراسل "سي أن أن" لمس الموظفة بيديه وتحرش بها

آخر تحديث : 2018-11-08
{clean_title}
علق البيت الأبيض 'حتى إشعار آخر' التصريح الممنوح بدخوله لمراسل CNN الذي دخل في سجال محتدم الطراز مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب أثناء مؤتمر صحافي عقده في البيت الأبيض، أمس الأربعاء، فيما كتبت المتحدثة باسم البيت الرئاسي سارة هوكابي ساندرز 'تغريدة' ذكرت فيها أن الإعلامي 'جيم كوستا' وضع يده على موظفة بالبيت الأبيض حاولت انتزاع 'المايكرو' منه أثناء السجال، وتسلمت رداً نراه بالصورة أدناه من كلمتي 'هذا كذب' كتبهما المراسل، نفياً منه لما ألمحت إليه ساندرز بكلمتي 'وضع يده' في التغريدة، وهو أنه تحرش بالموظفة ملامسة، أو أنه أراد إيذاءها.

ساندرز كتبت في التغريدة أن 'الرئيس ترمب يؤمن بحرية الصحافة، ويرحب بالأسئلة الصعبة حوله وحول إدارته. لكنا لن نتحمل أبداً أن يضع محرر يديه على شابة تحاول القيام بعملها كمتدربة. هذا التصرف غير مقبول بالمطلق' فيما وصف ترمب المراسل أثناء السجال معه بأنه 'وقح وفظيع' بحسب ما نقرأ في خبر منفصل نشرته 'العربية.نت' أمس في مكان آخر من موقعها عن السجال الذي دام بين الاثنين أكثر من دقيقتين ونصف الدقيقة تقريباً، وتابعه أميركيون وغيرهم بالملايين عبر الشاشات الصغيرة وفي مواقع التواصل التي اكتظت المنصات فيها بالتغريدات والتعليقات عما حدث.

وكان جيم أكوستا رفض الجلوس وتمرير 'المايكرو' لزملائه حين طلب منه ترمب ذلك، وأصر على طرح أسئلة حول قافلة مهاجرين من أميركا الوسطى تتجه من المكسيك إلى الحدود الأميركية، فقال له ترمب: 'هذا يكفي. يكفي' وسريعاً اقتربت المتمرنة من 'أكوستا' وحاولت سحب المايكرو منه، لكنها لم تتمكن لأنه تمسك به، لذلك 'قرفصت' على الأرض بانتظار ما سيأتي.


أسئلة أكوستا خلال المؤتمر الصحافي إلى ترمب كانت عما إذا كان قاسياً على المهاجرين القادمين، إلى درجة أنه وصفهم بغزاة فأجابه: 'لا. بل أريدهم أن يأتوا إلى البلاد، لكن يجب عليهم أن يفعلوا ذلك بشكل قانوني' فرد كوستا: 'إنهم على بعد مئات الأميال. هذا ليس غزواً' فقاطعه الرئيس: 'صدقاً، أظن أن عليك أن تسمح لي بإدارة البلاد، وأنت قم بإدارة 'سي أن أن' وإذا فعلت ذلك بشكل جيد فإن نسب المشاهدة ستكون أكبر'. إلا أن أكوستا ظل يحاول طرح المزيد من الأسئلة عن الموضوع، عندها ضاق صدر ترمب وقال: 'هذا يكفي. ضع المايكرو جانباً' ثم ابتعد كأنه أراد الانصراف من المؤتمر.


ولأن المتمرنة فشلت بسحب 'المايكروفون' من المراسل الذي كان منشغلاً بطرح سؤال أخير، لذلك اشتبكت يده بذراعها، وهي التي نراها في الفيديو المرفق، تلامسه أكثر مما لامسها. ثم نجد ترمب يظهر على الساحة مجدداً، ويلوّح بإصبعه نحو 'أكوستا' ويوبخه بكلمات نابية: 'سأقول لك، على 'سي أن أن' أن تخجل بعملك معها. أنت شخص وقح وفظيع. مثلك لا يجب أن يعمل في 'سي أن أن'. عندها تناول 'المايكرو' إعلامي آخر، هو مراسل شبكة NBC التلفزيونية الأميركية.


وبدلاً من أن يطرح الإعلامي الجديد سؤالاً على الرئيس، راح يدافع عن 'أكوستا' ويصفه بالمراسل المثابر، فانشحن ترمب بالغضب وقال للمدافع: 'أنا لست معجباً بك أيضاً، وحتى أكون صريحاً، فأنت لست الأفضل' ثم توجه إلى 'أكوستا' وقال: 'عندما تبثون أخباراً مضللة، وهو ما تفعله 'سي أن أن' بكثرة، فأنت تصبح عدو الشعب' ولاذ بعدها بالصمت.

وانتفضت CNN مرات طوال أمس على ترمب، واصفة 'هجمات الرئيس المستمرة على الصحافة' بأنها ذهبت بعيداً هذه المرة 'وهي ليست خطيرة فقط، بل غير أميركية بشكل مثير للقلق' ثم ذكرت في بيان أصدرته أن 'المتحدثة باسم البيت الأبيض ساندرز كذبت وقدمت اتهامات زائفة واستشهدت بما لم يحدث' ووصفت تعليق التصريح الصحافي لأكوستا، بأنه 'رد انتقامي على سؤال فيه تحد' وفق دفاع المحطة عن مراسلها المعروف بأنه رئيس مجموعة مراسلين يغطون للشبكة نشاطات الرئيس الأميركي.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق