آخر الأخبار
  مصدر يرجح انتحار فتاة في الزرقاء أسوة بصديقتها .. ويُرجِع السبب لـ‘‘الحوت الأزرق‘‘   الحسين للسرطان: الحكومة بحاجة إلى تفسير قرار تغطية نفقات علاج مرضى السرطان   القبض على اردني ملقب بـ "إمبراطور المخدرات"في الكويت   إغلاق طريق عمّان - السلط احتجاجا على عدم الافراج عن موقوف قضائي   الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات   بالصور...الملك يعقد بحضور ولي العهد مباحثات موسعة مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل   هذا ما حصل للفتاة المتغيبة عن منزلها ! تفاصيل ..   بالصور..حادث ماساوي يودي بعائلة في السلط   بيان صادر عن النائب محمود الطيطي   قريباً .. تعميم حكومي هام على المستشفيات الاردنية سيسعد الأردنيين- تفاصيل   اختفاء فتاة في ظروف غامضة بعمان - تفاصيل   رئيس هيئة الأركان المشتركة يستقبل مسؤولا عسكريا أميركيا   الحكومة ستعلن عن خبر سار للاردنيين الاسبوع المقبل - تفاصيل   تحديد مواعيد امتحان "الشامل" للدورة الصيفية - رابط   الحكومة توافق على اعتبار جميع مرضى السرطان مؤمنين صحيا وتغطي علاجهم   (10) وزراء من حكومة الرزاز يتوقع ان يطالبوا برواتب اعتلال و عجز بعد مغادرة مناصبهم .. تفاصيل   مدير الضريبة السابق بشار صابر حصل على اعتلال " جسيم " .. "تفاصيل"   الفايز: الأردن قدم 10 مليارات و300 مليون دولار لهؤلاء !   جريمة تهز وسط البلد .. فتاة تقتل شاب بهذه الطريقة ولهذا السبب!   ‏ميركل تعلن عن قرض ميسر للأردن بقيمة 100 مليون دولار

بيان هام عن دائرة الإفتاء حول صدقة الفطر

آخر تحديث : 2018-06-13
{clean_title}

اصدرت دار الافتاء بيانا وهو حكم صدقة الفطر في القرار رقم (200)، وأنها صدقة واجبة بالأدلة الشرعية، بل إذا أخّر المسلم زكاة الفطر عن وقتها وهو ذاكر لها أثم وعليه التوبة إلى الله والقضاء؛ لأنها عبادة فلم تسقط بخروج الوقت، كالصلاة، ولكن يقع صيامه صحيحاً، وآخر وقتها غروب شمس يوم العيد، كما ذهب إليه جمهور الفقهاء.

قال الشيرازي رحمه الله: 'المستحب أن تُخرج قبل صلاة العيد؛ لما روى ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم (أمر بزكاة الفطر أن تُخرج قبل خروج الناس إلى الصلاة) [متفق عليه]، ولا يجوز تأخيرها عن يومه لقوله صلى الله عليه وسلم: (أغنوهم عن [طواف] هذا اليوم) [رواه البيهقي في 'السنن الكبرى' وضعف إسناده]، فإن أخره حتى خرج اليوم أثم وعليه القضاء؛ لأنه حق مالي وجب عليه، وتمكن من أدائه، فلا يسقط عنه بفوات الوقت' انتهى.

ويقول النووي رحمه الله: 'اتفقت نصوص الشافعي والأصحاب على أن الأفضل أن يُخرجها يوم العيد قبل الخروج إلى صلاة العيد.

وأنه يجوز إخراجها في يوم العيد كله.

وأنه لا يجوز تأخيرها عن يوم العيد، وأنه لو أخرها عصى ولزمه قضاؤها، وسموا إخراجها بعد يوم العيد قضاءً' انتهى من 'المجموع' (6/ 84). والله تعالى أعلم

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق