آخر الأخبار
  وفاة وإصابة بالغة لمصريين في جبل الزهور والسبب الكهرباء..تفاصيل   اكثر من "40"لاجئا سوريا عادوا الى سوريا منذ فتح معبر نصيب   بشرى سارة للعاملين في القوات المسلحة والمتقاعدين العسكريين والاجهزة الامنية   أول اردني دخل الى سوريا بعد فتح الحدود .. استقبلني اردنيون يوزعون الحلوى "تفاصيل "   بالصور...امام مكتب امين عمان سوبرماركت في عبدون يغلق رصيف المشاة بالنفايات   الأمن يبحث عن مالكي فورد F150 في عمان   تصريح جديد من الرزاز حول العفو العام بالاردن - تفاصيل   الامن يلقي القبض على نائب سابق "سيدة" بسبب مطالبة مالية قيمتها (1400) دينار   أنباء لم تثبت صحتها حول معبر جابر وعلى الجميع توخي الحذر والدقة قبل تداولها ونشرها   أول مشاجرة على معبر جابر وأردنيون غاضبون من الموقف   وثيقة تكشف عدد سكان الاردن عام ١٩٢٢   خلاف على الدور يتسبب بالاعتداء على موظفين في مديرية عمل المفرق   اول شاحنة سورية تعبر معبر نصيب السوري   الصحة تؤكد على مأمونية المطاعيم وسلامتها والاعراض الجانبية تختفي بعد فترة قصيرة   اول تعليق حكومي على فتح معبر جابر - نصيب   ما لا تعرفه عن العفو العام..تحليل   بالصورة ...ازدحام الاردنيين على معبر جابر - نصيب لقضاء عطلة نهاية الاسبوع في سوريا   اطباء العيادات الخاصة يشتكون ...   بالفيديو الأصفر يحتج بطريقة ساخرة   اغلاق مصنع لتحلية وبيع مياه الشرب في الضليل

بيان هام عن دائرة الإفتاء حول صدقة الفطر

آخر تحديث : 2018-06-13
{clean_title}

اصدرت دار الافتاء بيانا وهو حكم صدقة الفطر في القرار رقم (200)، وأنها صدقة واجبة بالأدلة الشرعية، بل إذا أخّر المسلم زكاة الفطر عن وقتها وهو ذاكر لها أثم وعليه التوبة إلى الله والقضاء؛ لأنها عبادة فلم تسقط بخروج الوقت، كالصلاة، ولكن يقع صيامه صحيحاً، وآخر وقتها غروب شمس يوم العيد، كما ذهب إليه جمهور الفقهاء.

قال الشيرازي رحمه الله: 'المستحب أن تُخرج قبل صلاة العيد؛ لما روى ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم (أمر بزكاة الفطر أن تُخرج قبل خروج الناس إلى الصلاة) [متفق عليه]، ولا يجوز تأخيرها عن يومه لقوله صلى الله عليه وسلم: (أغنوهم عن [طواف] هذا اليوم) [رواه البيهقي في 'السنن الكبرى' وضعف إسناده]، فإن أخره حتى خرج اليوم أثم وعليه القضاء؛ لأنه حق مالي وجب عليه، وتمكن من أدائه، فلا يسقط عنه بفوات الوقت' انتهى.

ويقول النووي رحمه الله: 'اتفقت نصوص الشافعي والأصحاب على أن الأفضل أن يُخرجها يوم العيد قبل الخروج إلى صلاة العيد.

وأنه يجوز إخراجها في يوم العيد كله.

وأنه لا يجوز تأخيرها عن يوم العيد، وأنه لو أخرها عصى ولزمه قضاؤها، وسموا إخراجها بعد يوم العيد قضاءً' انتهى من 'المجموع' (6/ 84). والله تعالى أعلم

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق