آخر الأخبار
  الملك: لم يعد هناك مجال للتأخير أو التباطؤ في اتخاذ قرارات جريئة لمصلحة المواطن وكرامة معيشته   مشاكل عائلية .. تؤدي لمحاولة مواطن ثلاثيني الإنتحار داخل منزله في بيادر وادي السير   12 عاما لقاتل ابنة شقيقه بسبب حملها بصورة غير شرعية قبل زواجها   16 اصابة بتصادم حافلة وقلاب بمنطقة الزارا في البحر الميت   عروض ترويجية وتخفيضات في الاستهلاكية المدنية   النائب طارق خوري : لا اطالب بمكرمة او منحه لهذا المواطن الاردني   ترامب: الأردن و إسرائيل طلبتا بقاء قواتنا في سوريا   زواتي: سنوصل الكهرباء الأردنية للقدس   الارصاد تتوقع امطار غزيرة مصحوبة بحبات البرد والرعد اليوم .. وتحذيرات من تشكل السيول في الاودية   بالفيديو .. تفاصيل الحالة الجوية المتوقعة اليوم والايام القادمة   المجالي في اول تصريح عن إضراب المعلمين :الأردن بين الأمن الناعم وشقيقه الخشن   تعرف على آخر تطورات الحالة الجوية المتوقعة في المملكة   في حادثة غريبة .. مواطن يحاول الإنتحار بطعن نفسه داخل منزله في جبل النظيف   قتلة الشهيد الرواحنة عقوبتهم الإعدام   تحدي سحب سبيكة الذهب بعمّان   جنود أميركيون قرب حدودنا   الأردن .. إحباط محاولة غش زيت الزيتون   البستنجي: لا يوجد عمر افتراضي محدد لبطاريات "الهايبرد"   تعرف على آخر تطورات الحالة الجوية المتوقعة في المملكة   15 سنة لثلاثيني حاول تصدير 520 ألف حبة مخدرة من الاردن الى السعودية
عـاجـل :

تحذيرات خطيرة .. نقيب الجيولوجيين : غرق وسط البلد يمكن أن يتكرر

آخر تحديث : 2019-09-15
{clean_title}
حذر نقيب الجيولوجيين صخر النسور من تكرار غرق وسط البلد في عمان كما حدث الشتاء الماضي، بسبب عدم قدرة العبارة الموجودة في شارع قريش على استيعاب كميات المياه الواردة لها.

ودعا النسور الى ضرورة تعاون امانة عمان مع نقابة الجيولوجيين لاعداد دراسة هيدرولوجية للواقع المائي لمدينة عمان يتم بموجبها تقديم تصورات كفيلة في حل وتفسير ظاهرة الفيضانات ومن ثم وضع توصيات لحل المشكلة.

ولفت الى أن الامانة تقوم سنويا بصيانة العبارات الا أن هذا غير كاف، وفي حال لم يتم ايجاد حلول جذرية فانه لا يوجد ما يمنع من تكرار ما حدث العام الماضي.

واوضح ان العبارات الموجودة تم تصميمها في الستينيات من القرن الماضي لغايات استيعابية معينة تضاعفت على مدى السنوات، ما يستدعي ايجاد حلول لكميات المياه الواردة للعبارات وخاصة الموجودة وسط البلد.

وارجع اسباب زيادة كميات المياه الواردة للعبارة، الى ان منطقة عمان الغربية كانت سابقا اراضي زراعية وجزء كبير من المياه المتساقطة تمتصه الارض، اما الان فان معظم الاراضي عبارة عن اسمنت وبالتالي فان المياه المطرية اغلبها تذهب جريانا سطحيا نحو منطقة وسط البلد، ما يؤدي الى زيادة كميات المياه الواردة للعبارة الموجودة هناك.

واشار النسور، الى ان احد الحلول المقترحة يتضمن توجيه المياه لاماكن غير وسط البلد واستحداث قنوات تصريف جديدة للمياه وتوسيع الطاقة الاستيعابية للعبارة اذا امكن.

ونوه الى ان الامانة بحاجة الى التعاون مع النقابة لان علم الجيولوجيا من اهم العلوم التي تفسر طبيعة الارض ونوعيتها وكيفية استعمالاتها المتاحة بحيث لا يحدث اي ضرر على المدى البعيد.

ولفت الى ان العديد من المباني والمنشآت في عمان مقامة على بؤر ساخنة لا تصلح لاقامة المباني عليها وهي معرضة للفيضانات وقابلة للانهيار.

وطالب الامانة بضرورة استحداث مديرية جيولوجيا بالامانة للتعاون بموضوع المخطط الشمولى وإعداد دراسات جيولوجية توضح طبيعة الارض المراد اقامة اي منشأة عليها.

ويشار الى ان امانة عمان ولضمان عدم تكرار سيناريو الغرق هذا العام بدأت مبكرا استعدادها لاستقبال الموسم المطري الذي بات على الابواب بعمل حملة شاملة للتأكد من جاهزية البنية التحتية «المناهل والعبارات».

واكد نائب مدير المدينة للمناطق والبيئة المهندس باسم الطراونة في تصريح سابق لـ $، ان تنفيذ عطاء صيانة العبارة الرئيسية في شارع قريش وسط البلد سيبدأ خلال الاسبوع الجاري قبل بدء الموسم المطري لتلافي حدوث فيضانات.

وارجع الطراونة، ما حدث العام الماضي من غرق وسط البلد، الى طفرة بسبب التغير المناخي والذي ادى الى هطول كميات كبيرة تتعدى طاقة العبارة الموجودة في شارع قريش.

واشار الى ان زيادة الطاقة الاستيعابية لهذه العبارة يحتاج الى دراسات فنية متخصصة وهذا يتطلب كلفا مادية عالية، لافتا الى ان الامانة تعمل حاليا على صيانة العبارات الفرعية التي ترفد هذه العبارة لتقليل كميات المياه المتدفقة اليها وعدم وجود انسدادات فيها.

وقال ان الامانة باشرت بتنفيذ حملة شاملة في جميع المناطق ضمن اقصى طـاقـاتهـا وامكـانـيـاتـها المتــوفرة مستفيدين من من المشاكل التي تم رصدها في السنوات السابقة.

واشار الى انه تم تشكيل فريق طوارىء خاص بمنطقة وسط البلد اضافة الى تجهيز المناهل والعبارات في المناطق الرئيسية بشارع قريش والملك حسين وشارع الامير حسن وعلي بن ابي طالب وجميع الشوارع المطلة على شارع الملك طلال.

ولفت الى انه سيتم تعزيز بعض المناطق بالمناهل وتوفير سواتر ترابية وحواجز باطون كندرين سيتم تركيبها خلال اليومين المقبلين.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق