آخر الأخبار
  خروف عيد يتسبب في كارثة بعمان !   استشهاد الدركي احمد ادريس الزعبي على اثر اصابته بتفجير الفحيص   حادث مفجع بين مركبتين وإصابة عشرينية في سحاب   عمان : اصابة شخصين بسبب انهيار اجزاء من شارع بمنطقة خلدا   فيديو يحبس الانفاس .. لحظة انفجار غاز بوجه طباخ في احد المطاعم بالعاصمة عمان   لماذا تتجاهل سوريا اي تنسيق مع الاردن لإعادة فتح معبر نصيب ؟   اشترت اجنحة دجاج بعمان .. وكانت الصدمة   الملك يعزي بوفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان   وزير الداخلية الاردني يؤكد على الاستمرار بالتشدد مع مطلقي العيارات النارية   سرطان القولون الأكثر انتشارا بين الأردنيين وسرطان الثدي بين الأردنيات   الملك : أبواب الديوان الملكي مفتوحه أمام كل أردني ولا أحد فوق القانون   المساجد التي ستقام بها صلاة العيد في معان   شاب من سلطنة عمان يتعجب من أمر الأردنيين بسبب الليرة التركية ومظاهرات الرابع   عريس أردني يشترط أن يكون النقوط بالليرة التركية   كم تبلغ رواتب النواب؟   الحكومة تناقش الضريبة بعد العيد   وفاة ثالثة بين الحجاج الاردنيين بمكة المكرمة   تعرف على حالة الطقس خلال ايام العيد .. تفاصيل   الكشف عن حقيقة زيادة المخصصات المالية للنواب .. تفاصيل   وفاة طفل دهسته والدته بـ الخطأ في جرش

تعديل وزاري مرتقب ابرزه تعيين نائب لرئيس الوزراء ..

آخر تحديث : 2018-02-13
{clean_title}
استأذن رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي من جلالة الملك لاجراء تعديل وزاري جوهري على وزارته يشمل تغيير اربعة وزراء وتعيين نائب للرئيس من الوزن الثقيل يساعده في ادارة ملفات الحكومة خاصة بعد بدء العلاج الاشعاعي للرئيس في مركز الحسين للسرطان الاثنين ويستمر خمسة ايام لمدة ستة اسابيع متواصلة.


ورشحت معلومات ان الرئيس يبحث عن شخصية جنوبية لتكون ساعده الايمن في المرحلة المقبلة التي تشهد حاليا حراكات شعبية بدأت من السلط والكرك اعتراضا على برنامج الحكومة الاقتصادي.. والبدء بإجراءات من شأنها تهدئة الاجواء بتغييرات في مواقع عدة ابرزها الامن العام والضريبة ومؤسسات اعلامية وغير ذلك ..

وسجلت للرئيس خطوة علاجه في الاردن بإيجابية حيث رفض استكمال علاجه في الولايات المتحدة الاميركية وعاد مسرعا ليتابع الامر في مشاف محلية .

ولا يبدو رئيس الوزراء متحمسا للاستمرار في موقعه الا ان الامر بيد جلالة الملك الذي طلب منه الاستمرار في مهمته واختيار مساعد قوي ليحل مكانه طيلة فترة العلاج ..وليكون بديلا عنه في اي لحظة يختارها الرئيس للراحة ومتابعة الاستشفاء ..

العيون تتجه لشخصية بوزن رجائي المعشر او حسين المجالي او توفيق كريشان او عبدالاله الخطيب لتحل في الموقع المشار اليه لكن يعتقد البعض ان فرصة تغيير الحكومة قد تكون صعبة امام المرجعية الكبرى حتى لا يقال انها استجابت لضغط الشارع ولذلك طرحت الاسماء السابقة لشغل منصب النائب الاول لرئيس الوزراء .

وزراء الاوقاف والعدل والنقل والدولة والطاقة على قائمة الملقي لكن هل تحصل المفاجأة بتغيير حكومي كامل .. الامر مستبعد كما يشير مراقبون .. والسؤال الاهم : هل تكون المفاجأة في التعديل او التغيير قبيل سفر الملك الى موسكو ام قبل ذلك بساعات ..؟
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق