آخر الأخبار
  افتتاح بازار "ذوي الهمم"   الحواتمة : التحديات لم تزد الأردنيين إلا قوة وصلابة   السلطات السورية تحتجز المواطن الأردني محمد جرادات   الملك وبن زايد : أمن الأردن والإمارات واحد ولا يتجزأ   حقيقة حصول نائب على أراضي الخزينة بقرار من مجلس الوزراء   وزير المالية يتفقد مديرية ضريبة دخل ومبيعات جنوب عمان   لن تصدق .. على غرار افلام هوليوود يدهس شخص على السابع ويقع بعدها بالنفق .. تفاصيل   الأمن العام يستمر في حملاته ضد البسطات .. صورة   الأردن رفض مليار دولار من السعودية مقابل حظر الإخوان   العمل الإسلامي: الخطر يهدد الدولة وعلى الجميع الوقوف في خندق الوطن   ماذا قال السفير الاسرائيلي السابق عن استقرار الاردن والعلاقات المتوترة بين الاردن واسرائيل ؟   رغد صدام حسين تنفي وفاة والدتها   ارتفاع كبير على درجات الحرارة يوم غد الخميس .. "تفاصيل"   الصحة تحيل 5 تجار للمدعي العام لمخالفتهم شروط السلامة العامة في المفرق   السماح لابناء قطاع غزة المقيمين بتملك عقارات للسكن   وزير الداخلية : "هيبة الدولة وبحمد االله مصونة"   إفطار رمضاني يجمع نزلاء من "الجويدة" مع ذويهم   مرج الحمام دهس طفل من قبل جارتهم بالخطأ ...تفاصيل   شاهد تفاصيل القضية اخ غير شقيق متهم بالاعتداء على شقيقته القاصر في عمان   ضبط مطلق العيارات النارية على محولي الكهرباء في الكرك
عـاجـل :

تفاصيل جديدة حول اللقاء الذي جمع الملك بأمير الكويت

آخر تحديث : 2018-06-13
{clean_title}
عقد جلالة الملك عبدالله الثاني وأخوه سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، مباحثات في العاصمة الكويتية، امس الثلاثاء، ركزت على العلاقات الأخوية الراسخة بين البلدين الشقيقين، والتطورات الإقليمية الراهنة.

وأكد جلالته وأمير دولة الكويت، خلال المباحثات التي جرت في قصر دسمان، وحضرها عدد من كبار المسؤولين في البلدين، اعتزازهما بالمستوى المتميز الذي وصلت إليه العلاقات الأردنية الكويتية، والحرص الكامل على توسيع قاعدة التعاون المشترك، ولا سيما في المجالات الاقتصادية والتجارية، وزيادة حجم الاستثمارات الكويتية في المملكة في عدد من القطاعات الحيوية.
وأعرب جلالته، في هذا الإطار، عن تقدير الأردن الكبير لمواقف دولة الكويت الشقيقة، بقيادة أخيه سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح التاريخية والداعمة للأردن، والوقوف إلى جانبه في مختلف الظروف، وما تبديه دوما من استعداد لدعم اقتصاده.
وجرى التأكيد، خلال المباحثات، على أهمية إدامة التنسيق والتشاور بين البلدين الشقيقين، حيال مختلف القضايا والتحديات الإقليمية، وبما يسهم في تحقيق مصالح الأمة العربية، وخدمة قضاياها العادلة.

وفي ذات السياق، شدد جلالة الملك على أهمية الجهود التي يبذلها سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في خدمة القضايا العربية وتعزيز التضامن العربي.

المباحثات تناولت أيضا المستجدات الراهنة على الساحة الإقليمية، حيث تم التأكيد على ضرورة التوصل إلى حلول سياسية للأزمات التي تشهدها المنطقة، ومواصلة جهود الحرب على الإرهاب، ضمن نهج شمولي.

من جانبه، أعرب سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن تقديره العميق للمواقف المشرفة للأردن، بقيادة جلالة الملك، في الوقوف إلى جانب أشقائه العرب، والدور المهم الذي يقوم به جلالته لخدمة القضايا العربية وتعزيز منظومة العمل والتعاون العربي، ومساعيه المستمرة لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

وحضر المباحثات وزير الخارجية وشؤون المغتربين في حكومة تصريف الأعمال أيمن الصفدي، ورئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق الركن محمود عبدالحليم فريحات، ومستشار جلالة الملك، مدير مكتب جلالته منار الدباس، والسفير الأردني في الكويت صقر أبو شتال.

كما حضرها عن الجانب الكويتي سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ولي العهد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ونائب رئيس الحرس الوطني مشعل الأحمد الصباح، ورئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك الصباح، والنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع، الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ الفريق خالد الجراح الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد الصالح، وعدد من كبار المسؤولين.

وأقام سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مأدبة إفطار تكريما لجلالة الملك والوفد المرافق، حضرها عدد من كبار المسؤولين الكويتيين من مدنيين وعسكريين. وكان في مقدمة مستقبلي جلالته لدى وصوله مطار الكويت الدولي سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، وسمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ولي العهد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، والشيخ صباح خالد الحمد الصباح، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، والشيخ الفريق خالد الجراح الصباح، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، وأنس خالد الصالح، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، وعدد من كبار المسؤولين الكويتيين، والسفير الأردني في الكويت صقر أبو شتال، وأركان السفارة.
وكان جلالته غادر، امس الثلاثاء، متوجها إلى دولة الكويت ، ومنها يتوجه إلى العاصمة البحرينية المنامة.
وأدى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، اليمين الدستورية، بحضور هيئة الوزارة، نائبا لجلالة الملك.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق