آخر الأخبار
  الصفدي : الأردن يرفض أي ضم لأراض فلسطينية تقوض فرص السلام في المنطقة   وزارة الصحة توضح سبب الحجر الالزامي لمدة 14 يوم   هام للأردنيين في قطر....تفاصيل   3 قرارات حاسمة ستتضح الاسبوع القادم   الخلايلة : سبب عودة الصلاة في يوم الجمعة شرعي..تفاصيل   ترجيح رفع أسعار المحروقات بين %4 و%9 تفاصيل   استثناء مصليات النساء من قرار فتح المساجد   الحرارة توالي انخفاضها الملموس الجمعة   الرحامنة يصدر قرارا بتمديد رخص الادخال المؤقت للسيارات الأجنبية.   الرزاز: الحكومة اخذت بغالبية توصيات لجنة الاوبئة وحولتها لقرارات واجراءات   الامانة: رواتب الموظفين لم تمس والقرارات اقتصرت على إيقاف العمل الإضافي وجزء من مكافئة الإنجاز   الجمارك تمدد رخص الادخال المؤقت للسيارات الأجنبية   نتنياهو: اتفاقية السلام مع الأردن صامدة رغم خطط الضم   النائب السعود يطالب الحكومة برد مزلزل على تطبيق الاحتلال إجراءات ضم غور الأردن   قرار مرتقب حول الغاء نظام الزوجي والفردي   الفيفا للاتحاد الاردني : عقوبة لمن يبصق في الملعب   العمل: سفر العمالة الوافدة لن يؤثر على القطاع الزراعي   جابر: التزموا حتى لا نحول دور العبادة إلى بؤر لنشر كورونا   جابر: التسول إحدى طرق نقل العدوى   العضايلة يوضح بلاغ مباشرة العمل من 31/5
عـاجـل :

توتي يكشف سبب رفضه الانتقال لريال مدريد

آخر تحديث : 2020-05-20

{clean_title}

تحدث أسطورة نادي روما ومنتخب إيطاليا لكرة القدم، فرانشيسكو توتي، عن تلقيه عرضا مغريا للانضمام إلى صفوف نادي ريال مدريد الإسباني، في العام 2004.

 

وقال توتي لصحيفة "ليبرو" الإيطالية: "كنت قريبا من الانتقال إلى ريال مدريد عام 2004، قدموا لي كل شيء باستثناء الرقم 10 (الذي كان يرتديه حينها البرتغالي لويس فيغو)، وشارة العمادة، نظرا لوجود راؤول غونزاليس، الذي كان رمزا للنادي.. حينها أي لاعب ينضم للريال يجب أن يتقاضى أقل من راؤول".

 

وتابع صاحب الـ43 عاما: "لكنهم عرضوا علي المال الذي كنت أريده. لقد فكرت كثيرا، وحتى زوجتي شجعتني على الانتقال. لكنني قمت باختيار القلب (البقاء في روما)، فكرت في عائلتي، وأصدقائي، وعشاق روما".

 

واختتم بطل العالم مع منتخب إيطاليا في ألمانيا عام 2006 حديثه قائلا: "الكثير من اللاعبين انضموا لريال مدريد، وبرشلونة، وبايرن ميونيخ، لكنني أردت أن أكون مختلفا".

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق