آخر الأخبار
  سعيدان: اليومان القادمان مهمان لتحديد مسار كورونا   النعيمي : 860 ألف طالب دخلوا إلى منصة درسك الاربعاء   الاردن 549 حالة إصابة بفيروس كورونا   توضيح حول مطعوم الإنفلونزا الموسمية في الاردن   وزير العمل يعلن عن قرارات للعمالة الوافدة من الجنسيات المقيدة والجنسية المصرية   اصابة موظفة في رئاسة الجامعة الأردنية بكورونا   مدير الأمن العام يكرم ضباطا متقاعدين برتبة لواء   استئناف العمل بوزارة التنمية الأحد المقبل   تسجيل 59 إصابة جديدة في الكرك   إنشاء مختبر مركزي للصحة بالرزقاء   ضبط مركبة ديانا محملة بـ 32 شخصا   تسجيل 11 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الزرقاء   محافظ العاصمة: سيتم منع أي صلاة جمعة في الساحات العامة   "التربية والتعليم" تطلق منصة خاصة بشكاوى المعلمين في القطاعين العام والخاص   تسجيل إصابتين بكورونا في الرمثا   استقبال 17 ألف مسافر منذ بدء الرحلات المنتظمة   الأردن قلق من انسداد المباحثات مع إسرائيل   الحكومة للأردنيين: انتظروا الإيجاز الصحفي لوزيري الصحة و الإعلام   بالفيديو والدة نيبال لا تزال تحتفظ بألعابها   الرزاز عن رحيل الحكومة: "لو دامت لغيرك ما آلت إليك"
عـاجـل :

حداد يكتب: في مجلس النواب الثامن عشر

آخر تحديث : 2020-08-14
{clean_title}
مالك حداد يكتب ..

في مجلس النواب الثامن عشر والذي انتهت او اوشكت مدته على الانتهاء، هناك شخصيات أعلت من قيمة المجلس ترفع لهم القبعة.

وهناك من انتقصوا من قدره نتمنى ان لا نراهم مجدداً.

واجبنا كمواطنين في الانتخابات القادمة اختيار من باعتقادنا سيكون انسب للمرحلة القادمة والتي هي من اصعب ما قد يواجه الدولة الاردنية او حتى العالم بمجمله.

مرحلة الركود الاقتصادي والبطالة وغيرها من المشاكل الكبيرة المتوقعة والمسماه بمرحلة ما بعد كورونا تحتاج الى شخصيات لها القدرة على تجديد الخطاب الاقتصادي اولاً.

اشخاص تحاول فهم دروس الحياة الصعبة القادمة لا اشخاص يحاولون فقط تغيير منهج دون فهم ودراسة وتمحيص.

الحل هو بالاختيار السليم للمرحلة القاسية القادمة فقد جربنا الجهوية والفئوية والمناطقية والعشائرية والعقائدية وغيرها من المسميات كفانا محاباة.

نجاحنا في اختيار الشخص المناسب للمرحلة القادمة هو ضمانة اكيدة لمستقبلنا ومستقبل اولادنا في بلدنا الحبيب الاردن.
هذا الاستحقاق الدستوري والذي به تكتمل اركان الدولة الاردنية كنظام نيابي ملكي وراثي يستحق منا التدقيق في برامج المرشحين ومحاسبتهم مستقبلاً، ففشلنا في هذا الاختبار هو فشل لنا كمواطنين ولن نجرؤ على محاسبة ولوم احد مستقبلاً فهذه اختياراتنا.

الاربع سنوات القادمة صعبة وصعبة جدا.

حمى الله بلدنا وشعبنا وقيادتنا المظفرة.