آخر الأخبار
  الملك: لم يعد هناك مجال للتأخير أو التباطؤ في اتخاذ قرارات جريئة لمصلحة المواطن وكرامة معيشته   مشاكل عائلية .. تؤدي لمحاولة مواطن ثلاثيني الإنتحار داخل منزله في بيادر وادي السير   12 عاما لقاتل ابنة شقيقه بسبب حملها بصورة غير شرعية قبل زواجها   16 اصابة بتصادم حافلة وقلاب بمنطقة الزارا في البحر الميت   عروض ترويجية وتخفيضات في الاستهلاكية المدنية   النائب طارق خوري : لا اطالب بمكرمة او منحه لهذا المواطن الاردني   ترامب: الأردن و إسرائيل طلبتا بقاء قواتنا في سوريا   زواتي: سنوصل الكهرباء الأردنية للقدس   الارصاد تتوقع امطار غزيرة مصحوبة بحبات البرد والرعد اليوم .. وتحذيرات من تشكل السيول في الاودية   بالفيديو .. تفاصيل الحالة الجوية المتوقعة اليوم والايام القادمة   المجالي في اول تصريح عن إضراب المعلمين :الأردن بين الأمن الناعم وشقيقه الخشن   تعرف على آخر تطورات الحالة الجوية المتوقعة في المملكة   في حادثة غريبة .. مواطن يحاول الإنتحار بطعن نفسه داخل منزله في جبل النظيف   قتلة الشهيد الرواحنة عقوبتهم الإعدام   تحدي سحب سبيكة الذهب بعمّان   جنود أميركيون قرب حدودنا   الأردن .. إحباط محاولة غش زيت الزيتون   البستنجي: لا يوجد عمر افتراضي محدد لبطاريات "الهايبرد"   تعرف على آخر تطورات الحالة الجوية المتوقعة في المملكة   15 سنة لثلاثيني حاول تصدير 520 ألف حبة مخدرة من الاردن الى السعودية
عـاجـل :

خبر سار للأردنيين .. من بداية الشهر المقبل!

آخر تحديث : 2018-02-11
{clean_title}
رجح الخبير في شؤون الطاقة هاشم عقل، انخفاض أسعار المحروقات بنسب متفاوتة تتراوح ما بين 7 - 8% بداية الشهر المقبل، انعكاسا لانخفاض اسعار النفط العالمية الشهر الحالي.

وقال عقل إن اسعار النفط العالمية انخفضت منذ بداية شهر شباط الحالي لغاية الوقت الاني بنسب متفاوتة وبمعدل يتجاوز 4،5 % وهي مرشحة للزيادة مع انتهاء الشهر، مقارنة مع نفس الفترة من الشهر الماضي، الامر الذي سيؤدي الى انعكاسها مباشرة على السوق المحلي.

واوضح ان أسعار النفط الخام سجلت انخفاضا حادا منذ بداية الشهر الحالي، لتصبح 62.7 دولار للبرميل بدلا من 71،7.

واشار الى أنه لن يطرأ أي تغيير على أسعار الغاز المنزلي الشهر المقبل، موضحا أن لجنة تسعير المحروقات ستعمل على تثبيتها عند مستوياتها السعرية للشهر الجاري والذي بلغ 7 دنانير للأسطوانة.

وتنتهج الحكومة سياسة تحرير اسعار المحروقات منذ تشرين الثاني عام 2012 لتقليص العجز الناتج في الموازنة من جراء دعم اسعار المحروقات وتقوم بتسعيرها حسب الاسعار العالمية للنفط، بالإضافة الى احتساب تكلفة النقل والتكرير والتخزين، واحتساب الفاقد من البراميل اثناء عمليات النقل البحري.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق