آخر الأخبار
  تفاصيل الكتلة الحارة التي تؤثر على الأردن   هام حول أسعار الألبسة الشتوية في الأردن   مسيرة إلى نقابة المعلمين    تدهور مركبة أعلى جسر المدينة الرياضية   المعاني يريد حوارا غير مشروط   معرض وظيفي يوفر قرابة الـ 2600 وظيفة في القطاع الخاص   هذا موعد تحويلات السير على اوتوستراد عمان الزرقاء   توضيح هام صادر عن نقابة المعلمين حول اضراب المدارس   الاربعاء .. ارتفاع ملموس على درجات الحرارة   فاجعة في طيبة وادي موسى   الامن : الطب الشرعي اثبت عدم تعرض الطفل الذي ظهر بالفيديو لأي أذى او ضرب   إستدعاء أب بعد أن نشر إبنه فيديو يدعي فيه تعرضه لسوء المعاملة   إلقاء القبض على "مُصنِع جوكر" في شارع الصحافة   انفراجة في "ابراج السادس" .. الشريكان توزعا البرجين بينهما   القبض على شخص قتل احد المواطنين في منطقة الشونة الشمالية   تحويل مالك بئر مياه زراعي بالزرقاء للمدعي العام   "الاخوان المسلمين" تدعو الحكومة ونقابة المعلمين إلى الجلوس إلى طاولة حوار وطني هادئ   اللواء الحنيطي : الجيش قادر على التعامل مع أي خطر قد يهدد أمن المملكة   بالفيديو .. ممدوح العبادي ينتقد حكومة الرزاز : اداء الحكومة غير موفق .. و الرزاز اضعف رئيس وزراء في عهد الملك عبدالله   الحكومة: الفريق الوزاري مستعد للقاء مجلس نقابة المعلمين في مبنى وزارة التربية لاستكمال الحوار حول قضية المعلمين

خطأٌ جميل يا جمانة

آخر تحديث : 2018-12-30
{clean_title}
لعل الله هيأ لكِ وقفةَ عزٍ ما كانت لتُتاح لأي من يركب بمركب الحكومة ؛ فالعلم الصهيوني يُداس كلَّ يوم في مدخل مجمع النقابات منذ سنوات دون ان يستفز الصهاينة والمتصهينين ، لكنها رمزية (اضعف الايمان ) التي نتمسك بها ويتوجب على كل حرِّ أن يورثها ابناءه .
اكاد اجزم انها غير مقصودة لكنها اصبحت وقفة عز فلا تعتذري عنها....وما أراه في هذا الموقف ليس إحراجاً دبلوماسياً بل قد يكون رسالة تفيد – ولو بخلاف الواقع- ان سلوك افراد الحكومات ليس بالضرورة ان يكون اصمّاً ابكماً لا يفكر الا في اطار قدسي لوادي عربة ؛ تلك الاتفاقية التي تشبه عقد زواج عرفي محدد المدة وهي هكذا في ذهن معظمنا وفي العقل الباطن لجميعنا وليس فقط معظمنا , كما هي فرصة للدبلوماسية الأردنية لتبدي ان ذهنيةالحكومات ليست مستنسخة من ذات العقلية التي أبرمت اتفاقية السلام و انها قد تعبر احيانا عن الذهن الشعبي .
فان لم تكن مقصودة فاعتبريها مقصودة وتلك فرصة لتكرّسي عرفاً دبلوماسياً يُخرج وادي عربة من القدسية ، فلطالما سمعنا وزراء صهاينة يتوعدوننا ويشتموننا دون ان يحفلوا بإتفاقيات السلام, ولا تحسِبي كم بقي لك من عمر وزاري فكما قيل ويقال دوماً فالحياة كلها وقفة عز فقط.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق