آخر الأخبار
  9 اصابات كورونا جديدة في الاردن بينها 4 لموظفين بفنادق الحجر   شركة دالاس للسياحة والسفر تطلق منصتها الالكترونية لحجوزات التذاكر والفنادق والبرامج السياحية   الذكرى 89 لوفاة الشريف الحسين بن علي تصادف الاربعاء   النعيمي: ممرض في كل مركز "للتوجيهي" وتوفير القفازات والكمامات   ولي العهد: رفع قدرة الأردن في مجال فحوصات كورونا   الملك يوجه الحكومة للاستفادة من المحطات الزراعية كحواضن للمشاريع   مستشرق إسرائيلي: الأردن نجح دون موارد   أردني مريض بالسرطان في تركيا يناشد لإعادته    الأردن .. هام لكل من تبلغ بعدم تجديد عقده أو تم فصله   دعوة لكل أردني تجاوز عمره 16 عاما   مطالبة البنك المركزي بتأجيل أقساط القروض لـ3 أشهر- وثيقة   الأردن: الكشف عن تفاصيل عصابة سرقت آلاف الدنانير   وزارة العمل تدعو من تم ابلاغهم بعدم تجديد عقودهم لتقديم شكوى   الاعلان عن اجراءات جديدة خلال امتحان التوجيهي   رئيس هيئة الطيران المدني: لم يتم تحديد موعد إعادة فتح المطارات في الأردن بعد   أمن الدولة توجه تهما بالإرهاب وحيازة السِّلاح لـ16 شخصا   قرارات منتظرة لإعادة الحياة لطبيعتها في الاردن   العمل تمنح العمالة غير الاردنية مهلة نهائية لمغادرة المملكة .. "تفاصيل"   مطالب بالسماح لقطاع النقل العام بالعمل بين المحافظات   القوات المسلحة تعلن تفاصيل إحباط محاولتي تسلل إلى الأردن
عـاجـل :

خليل عطيه يروي ما ربطه مع طلال ابو غزاله

آخر تحديث : 2019-05-15

{clean_title}
كنت في فندق بانكسيز وولد هوتيل في بيت لحم حيث يوجد معرض للفنانين الفلسطينيين، وشاهدت لوحة للفنان الفلسطيني الرائع سليمان منصور، لقد وجدت اللوحة غاية قي القوة، وقلت أنني أرغب في كتابة أغنية مستوحاة من هذه اللوحة على أن تكون أغنية أحادية وتكون اللوحة على الغلاف الأمامي. أخبرت صديقي العزيز وسام سلسع، مدير الفندق، الذي قام بالإتصال مع سليمان الذي منحنا الإذن بإستعمال اللوحة. ثم راسلت مجموعة من أصدقائي الفلسطينين وعرضت اللوحة عليهم وسألتهم عن أفكارهم التي انعكست لاحقا في الكلمات وتجمعت في هذه الأغنية "اسمي فلسطين".
 
أود أن أشكر هؤلاء الأشخاص الذين استجابوا لي و ساعدوني بموضوع محتوى الأغنية- هم: نعيم عتيق ، متري راهب ، عبد الفتاح أبو سرور ، أسامة نقولا ، زغبي زغبي ، سوزان بهروم ، ورشا سلسع - وشكر خاص لـ وسام على كل مساعدته في هذا المشروع. وبالطبع أتوجه بالشكر الجزيل لسليمان منصور على السماح لي باستخدام رسمته الجميلة والمدهشة – أنني ممتنن للغاية
 
استمرت النكبة الفلسطينية لسنوات طويلة، حيث عومل الفلسطينيون دائمًا على أنهم أقل قيمة، كما لو أنهم لا يهمون. هذا المشروع هو للتأكيد على المساواة بين جميع الناس ودعوة لتحقيق العدالة لهذا الشعب الذي عانى الكثير من العنصرية
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق