آخر الأخبار
  لن تصدق .. شخص يقوم بإحراق منزل إنتقاماً من أصحابه في الوحدات! تفاصيل ..   مدير التحقيق في مكافحة الفساد يتحدث عن قضيتي عوني مطيع ووليد الكردي   الأرصاد تحذر من تشكل الصقيع والانزلاقات صباح الخميس   خمس تهم لموظفَين بقضية بـ3,2 مليونا في إحدى شركات تمويل المشاريع الصغيرة   ثلاث اصابات بالغة جراء حادث سير مروع في القويسمة! تفاصيل ..   حريق في مطعم اسكدنيا بشارع مكة وخمس اصابات   البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه 9 طلبات في عمان   مصدر حكومي :قرار العفو العام لم يحسم ولا زال قيد النقاش   السعود يطالب بعدم تكفيل لمن يسئ على مواقع التواصل الاجتماعي وفق القانون   العثور على طفل لقيط ملقى امام اخد العمارات السكنية في الجبيهة   احالة قاتل اللواء الحناينة الى محكمة امن الدولة   تعليمات ضريبة الدخل على ارباح الاسهم   الحكومة تبحث بجدية دمج والغاء مؤسسات حكومية   العثور على سائق متوفى داخل مركبته في معان   ما قبل "خميس الشعب" هل فضلت الحكومة "شقّ صف الحراك" بدلاً من التعامل معه ومع مطالبه .. "تفاصيل"   الرزاز لا يعترض على"حراك الخميس" وهذا ما يريد مشاهدته على "الرابع" .. "تفاصيل"   الرزاز ما زال يقود الطائرة المعطلة في ظل "الحراك الشعبي" .. هل يتمكن الرابع من اسقاطها .. "تفاصيل"   الإمارات تسدد ديون 500 أردنية غارمة   مؤشر خطير .. "مليار دينار" خسائر سوق الاسهم في بورصة عمان   قناة عبرية : وزير اردني التقى بوزير الطاقة الاسرائيلي سراً
عـاجـل :

سم العناكب قد يعالج حالة مرضية نادرة يصعب علاجها!

آخر تحديث : 2018-08-08
{clean_title}

 وجد باحثو جامعة كوينزلاند ومعهد Florey للعلوم العصبية، أن سم العنكبوت يمكن أن يعالج نوعا نادرا من الصرع يصعب علاجه في الواقع.

ويعتقد الباحثون أن الببتيدات العنكبوتية يمكن أن تتحكم في التشنجات المرتبطة بمتلازمة Dravet. وحاليا، يعاني مرضى هذا الحالة النادرة، من عدم قدرة الأدوية المحدودة على السيطرة الكاملة على نوبات الصرع.

ولكن جزيئات الحمض الأميني في العناكب يمكن أن تعيد بناء النواقص العصبية، التي تسبب الهجمات.

وقال البروفيسور، غلين كينغ، إن الدراسة التي أجريت على الفئران، يمكن أن تكون خطوة هامة نحو استراتيجيات علاجية أفضل لنوع الصرع النادر والمهدد للحياة، والذي يتطور لدى الأطفال في السنة الأولى من حياتهم.

وأوضح كينغ أن "حوالي 80% من حالات متلازمة Dravet، ناجمة عن طفرة في جين يسمى SCN1A". وعندما لا يعمل هذا الجين كما ينبغي، لا تعمل قنوات الصوديوم في الدماغ، والتي تنظم نشاطه بشكل صحيح".

واستطرد قائلا: "في دراستنا، كان الببتيد من سم العنكبوت قادرا على استهداف القنوات المحددة المتأثرة بـ Dravet، واستعادة وظيفة الخلايا العصبية في الدماغ، والقضاء على النوبات".

وقال الباحثون إن هذا الاكتشاف، الذي تم بالتعاون مع البروفيسور ستيفن بيترو، هو الأحدث لإثبات فعالية سم العنكبوت الفريدة في علاج اضطرابات الجهاز العصبي.

وتجدر الإشارة إلى أن العناكب تقتل فرائسها من خلال مركبات السم التي تستهدف الجهاز العصبي، على عكس الثعابين التي يستهدف سمها الجهاز القلبي الوعائي، وفقا للباحث كينغ.

ويمكن أن تساعد النتائج الأخيرة في تطوير أدوية دقيقة لعلاج متلازمة Dravet، التي يصعب علاجها بشكل فعال باستخدام أدوية الصرع المتاحة.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق