آخر الأخبار
  مصدر يرجح انتحار فتاة في الزرقاء أسوة بصديقتها .. ويُرجِع السبب لـ‘‘الحوت الأزرق‘‘   الحسين للسرطان: الحكومة بحاجة إلى تفسير قرار تغطية نفقات علاج مرضى السرطان   القبض على اردني ملقب بـ "إمبراطور المخدرات"في الكويت   إغلاق طريق عمّان - السلط احتجاجا على عدم الافراج عن موقوف قضائي   الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات   بالصور...الملك يعقد بحضور ولي العهد مباحثات موسعة مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل   هذا ما حصل للفتاة المتغيبة عن منزلها ! تفاصيل ..   بالصور..حادث ماساوي يودي بعائلة في السلط   بيان صادر عن النائب محمود الطيطي   قريباً .. تعميم حكومي هام على المستشفيات الاردنية سيسعد الأردنيين- تفاصيل   اختفاء فتاة في ظروف غامضة بعمان - تفاصيل   رئيس هيئة الأركان المشتركة يستقبل مسؤولا عسكريا أميركيا   الحكومة ستعلن عن خبر سار للاردنيين الاسبوع المقبل - تفاصيل   تحديد مواعيد امتحان "الشامل" للدورة الصيفية - رابط   الحكومة توافق على اعتبار جميع مرضى السرطان مؤمنين صحيا وتغطي علاجهم   (10) وزراء من حكومة الرزاز يتوقع ان يطالبوا برواتب اعتلال و عجز بعد مغادرة مناصبهم .. تفاصيل   مدير الضريبة السابق بشار صابر حصل على اعتلال " جسيم " .. "تفاصيل"   الفايز: الأردن قدم 10 مليارات و300 مليون دولار لهؤلاء !   جريمة تهز وسط البلد .. فتاة تقتل شاب بهذه الطريقة ولهذا السبب!   ‏ميركل تعلن عن قرض ميسر للأردن بقيمة 100 مليون دولار

طريقة جديدة تتنبأ بخطر تسوس الأسنان

آخر تحديث : 2018-06-11
{clean_title}
أفادت دراسة روسية حديثة، بأن هناك طريقة جديدة تتنبأ بخطر تطور الإصابة بتسوس الأسنان، عبر تحليل لعاب الأشخاص.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة فورونيج الحكومية في روسيا، ونشروا نتائجها، في العدد الأخير من دورية (EPMA Journal) العلمية.

واكتشف الباحثون أن زيادة تركيز العديد من المواد في لعاب الفم يمكن أن تكون مؤشرًا على تطور تسوس الأسنان، وباستخدام هذه البيانات يمكن إيجاد طريقة لمنع المرض في مراحله المبكرة.

والتسوس هو تدمير أنسجة الأسنان الصلبة بسبب نشاط أنواع من البكتيريا تتغذى على العديد من الكربوهيدرات، إذ تطلق حمضًا يفسد تلك الأنسجة.

ويمكن أن يتشكل التسوس على مدى عدة أشهر أو سنوات، اعتمادًا على التغذية والنظافة العامة للأسنان.

وقام الباحثون بدراسة التغيرات في التركيبة الجزيئية للعاب لدى الأشخاص الذين يعانون من التسوس.

ومن أجل تحليل اللعاب، استخدم العلماء طريقة التحليل الطيفي بالأشعة تحت الحمراء، ويمكن استخدام هذه الطريقة لتحديد التركيب النوعي والكمي للعينة بدقة.

وبعد إجراء التحليل الأولي، درس العلماء تكوين المواد الصلبة غير العضوية في أنسجة الأسنان.

ووجد الباحثون أن لعاب الأشخاص الذين يعانون من التسوس يحتوي على نسبة أقل من المواد المعدنية والمركبات غير العضوية، في حين تزداد نسبة المكونات العضوية، مثل الأسترات والدهون والكربوهيدرات.

بالإضافة إلى ذلك، أظهر الباحثون أن لعاب الأشخاص الذين يعانون من التسوس أو النخر المتعدد يحتوي على ضعف عدد مركب الثيوسيانات عن المعدل الطبيعي، ويفرز الجسم هذا المركب استجابة لمكافحة التسوس.

وقال الدكتور بافل سيريدين، قائد فريق البحث إن نتائج الدراسة يمكن أن تفيد في الوقاية والعلاج من تسوس الأسنان في المراحل المبكرة، وتجنب الأشخاص مضاعفات مثل حُفر الأسنان".

وأضاف: "سيتم استخدام هذه الطريقة من التشخيص للكشف عن تسوس في المراحل المبكرة، ونجح الفريق في تطوير مادة صناعية يمكن أن تسهم في استعادة مينا الأسنان، التي تأثرت من التسوس".

ويعتبر تسوس الأسنان المرض الأكثر شيوعًا، حيث يصيب 95 ٪ من سكان العالم، وغالباً ما يؤدي تسوس الأسنان إلى حدوث مضاعفات أكثر خطورة، مثل التهاب اللثة والتهاب اللثة.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق