آخر الأخبار
  الحكومة تعلن ارتفاع اسعار المشتقات النفطية   شاب يعثر على محفظة بداخلها 2000 دولار بالبترا.. وهذا ما فعله   نائب يطالب الحكومة بتعجيل تعيين الأئمة والمؤذنين قبل رمضان   تعرف على عدد الاسرى الاردنيين في السجون الاسرائيلية   جرش:ضبط كمية جبنة غير صالحة للاستهلاك   وفاة خريجة في كلية الطب إثر نوبة قلبية مفاجئة   الحبس 3 سنوات لـ حدثين سرقا 21 كأسا من احد النوادي الرياضية في الاردن.تفاصيل القضية   تعرف على حالة الطقس في شهر رمضان   18 عاماً على رحيل المشير حابس المجالي   متى يصرف دعم الخبز لابناء غزة؟   خبر سار لمستخدمي سيارات الشحن الكهربائي   ارتفاع معدل التضخم إلى 0.7% في الربع الأول   الطاقة والمعادن تمهل 26 مقلعا مخالفا لتصويب اوضاعها   عيار ناري طئش يودي بحياة عشرينى في منطقة بيادر وادي السير   عمان : إغلاق الالتفاف القادم من شارع اليرموك جسر المربط (النشا) باتجاه شارع الجيش   "المؤسسة المدنیة" تخفض أسعار 50 سلعة بنسب تصل إلی 25 % الأسبوع الحالي   عمّان: أطلق عليه النار وأرداه قتيلاً في "بدر" وسلّم نفسه للأجهزة الأمنية   زخات خفيفة من الأمطار وارتفاع على درجات الحرارة .. "تفاصيل"   شاب يدهس والده الخمسيني قصدا انتقاما منه حتى الموت بماركا تفاصيل صادمة   7 اصابات بمشاجرة جماعية في الزرقاء
عـاجـل :

طفلة سورية هربت من الحرب وانتحرت في كندا

آخر تحديث : 2019-04-15
{clean_title}

ذكرت تقارير إعلامية أن طفلة سورية عمرها 9 أعوام أقدمت على الانتحار بشنق نفسها في منزل عائلتها بكندا دون معرفة سبب إقدامها على ذلك بشكل واضح.

وقدمت الطفلة أمل شتيوي إلى كندا قبل ثلاثة أعوام بعد حصول عائلتها على حق اللجوء، هربًا من الحرب في سوريا التي أدت إلى دمار منزلهم جراء قصف عنيف تعرض له.

وأوضحت عائلتها أن ابنتهم كانت قد تعرضت إلى التنمر من أصدقائها في المدرسة مما دفعها إلى الإقدام على الانتحار قبل نحو شهر، بحسبما ما ذكر موقع "غلوبال نيوز" الكندي.

وقالت الأم نصرة عبد الرحمن إنهم قرروا نقل ابنتهم إلى مدرسة أخرى، غير أن الأطفال قالوا لها: "حتى إذا انتقلت إلى مدرسة أخرى فلن يحبك أحد، لذا من الأفضل أن تقتلي نفسك"، مضيفة أنها أعربت مع زوجها عارف شتيوي للمدرسة عن مخاوفها لإدارة المدرسة بشأن تعرض أمل للتخويف والتنمر.

بالمقابل، أوضحت الشرطة الكندية أنه لا يوجد حتى الآن أي دليل ملموس على تعرض تلك الطفلة إلى أي عمليات عنف لفظي أو جسدي في المدرسة، مشيرة إلى أنها ما تزال تتحرى أسباب انتحار أمل .

وفي نفس السياق قال مجلس التعليم في مدينة كالغاري بمقاطعة ألبرتا في رسالة لموقع "غلوبال نيوز: ""لم يكن هناك أي مؤشر على وجود أعمال تنمر ضد الطفلة"، مردفا: "لقد عملنا عن كثب مع مدير المدرسة لجمع المعلومات من المعلمين والموظفين والطلاب للتأكد من عدم وجود مخاوف أو مشكلات بشأن حوادث تنمر".

وأوضح الموقع أن والدي أمل لم يتواصلا منذ قدومهما مع الهيئات المؤسسات التي تعنى بمشاكل اللاجئين، لاسيما الأطفال منهم، وذلك رغم وجود العديد من تلك المنظمات في مدينة كالغاري.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق