آخر الأخبار
  ترفيعات الى رتبة لواء واحالات الى التقاعد (أسماء)   توضيح هام من الخدمة المدنية   حالة من عدم الاستقرار الجوي ليلة الثلاثاء ويوم الأربعاء .. وتحذيرات من تشكل السيول في بعض المناطق   ارقام صادمة .. مئات الملايين كلفة استئجار شركة الكهرباء الوطنية لباخرة غاز .. "تفاصيل"   السعيدات: نرفض استبدال أسطوانات الغاز حاليا   خليل عطية: الرزاز وعد بتبني كافة التوافقات بين النواب وبين المجلس الاجتماعي والاقتصادي لحل مشكلة المتعثرين   هام للأردنيين حول صرف الحكومة "دعم الخبز" .. "تفاصيل"   سلامة حماد يكشف حقيقة تعيين 100 شخص من قبل نائب أردني   النائب أبو محفوظ: الأردن البلد العربي الوحيد الذي ليس فيه أثر يهودي   2 مليون أردني "بدين"   كاتب مسلسل أم الكروم: الجزء الثَّاني جاهز منذ 13 سنة وممنوع من الانتاج   السجن لـ 3 رجال أمن بتهمة ضرب شاب حتى الموت / تفاصيل   نتنياهو يدرس تنظيم حج عرب 48 بدلا عن الأردن   بني مصطفى "تقصف" الغرايبة : (أبوصعيليك بيسوى 10 وزراء من الجالسين أمامنا)   تأمين صحي لكل من يقل دخله الشهري عن 300 دينار   حقيقة وجود كاميرات لرصد المخالفات باللوحات الإعلانية !   الكشف عن موعد التسجيل لصرف دعم الخبز   تنقلات بين كبار ضباط الامن العام - (أسماء)   سقوط وافد ثلاثيني من الطابق الثاني في ابو نصير اثناء عمله! تفاصيل ..   55 نائباً لم يقدموا أي سؤال خلال العام الثالث

عائلة أسير أردني تناشد الملك بالتدخل للافراج عن ابنهم المعتقل في سجون الاحتلال

آخر تحديث : 2020-01-23
{clean_title}
ناشدت عائلة الأسير الأردني في سجون الاحتلال الإسرائيلي، محمد مصلح، الملك عبدالله الثاني والخارجية الأردنية، السعي للإفراج عن ابنهم، والذي يتهمه الاحتلال بمحاولة طعن جنود في منطقة الخضيرة في تموز/ يوليو الماضي، الأمر الذي نفته العائلة.

وطالب عبد الفتاح مصلح والد الأسير، الخارجية الأردنية الاطمئنان على صحة نجله بعد إصابته برصاص جنود الاحتلال، مشيرا إلى أن "الاحتلال يمنع عائلة الأسير المقيمين في مدينة طولكرم من التواصل معه وزيارته خلال فترة التحقيق".

ويروي الأب تفاصيل الحادثة، مفندا رواية الاحتلال، التي وجهت لابنه تهمة التسلل عبر الحدود، والقيام بعملية "إرهابية"، قائلا إن "ولده محمد (21 عاما) يحمل الكرت الأصفر والهوية الفلسطينية وغادر الأردن إلى مدينة طولكرم، للبحث عن لقمة العيش في مدينة طولكم، حيث تعيش أمه التي تحمل الجنسية الفلسطينية".

وأكمل حديثه: "توجه محمد بتاريخ22 تموز/ يوليو إلى الداخل الفلسطيني، وأثناء تواجده في إحدى محطات الحافلات، جاءه اثنان من شرطة الاحتلال، وطلبوا منه إظهار هويته، وعندما شاهدوا الهوية الفلسطينية ضربوه على رأسه، ما اضطر محمد للهرب فأطلقوا النار عليه".

ونفى أن يكون نجله يحمل سكينا كما "يدعي الاحتلال، مضيفا "الاحتلال يرفض عرض كاميرات المراقبة في محطة الحافلات".

وحسب الوالد فإنهم "يجهلون وضع ابنهم الذي سيخضع لمحاكمة في 28 آب/ أغسطس الحالي"، إلا أن "هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ومحامين، أبلغوهم أن الوضع الصحي للأسير المصاب مصلح مستقر، وذلك بعد خضوعه لعملية جراحية في ساقه اليسرى".

وعقب الأب على ذلك بقوله: "ذلك لا يطمئننا، يجب أن نراه، ويجب على السلطات الأردنية زيارته والاطمئنان على صحته، ومتابعة إجراءات التحقيق والكشف عن مصيره كونه مواطن أردني يحمل جواز أردني ورقم وطني".

ومن جانبها قالت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، على لسان الناطق باسمها السفير سفيان القضاة إن "الوزارة والسفارة الأردنية في تل أبيب تتابعان مع السلطات الإسرائيلية اعتقال محمد للحصول على التفاصيل والحيثيات كافة، وكما ستتابع الإجراءات التي سيتم اتخاذها بحقه".
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق