آخر الأخبار
  بالصور .. شاهد كيف تخفى الملك اثناء زيارته لدائرة اراضي شمال عمان   بطاقات إعفاء لكبار السن والمعاقين من أجرة باص عمان   بعد الضجة التي اثارتها "وزارة الداخلية" : إجراءات تجديـد جـواز السفر لمطلوب "سليمة"   إغلاق شارع الجيش يتسبب بأزمات خانقة   شرح آلية قروض الشباب بفائدة منخفضة   بحارة يطالبون بتسهيلات في معبر جابر   ارتفاع قليل على درجات الحرارة   فتاة عشرينه تشنق نفسها حتى الموت بضاحية الرشيد   الأئمة يطلبون إكمال علاوة الـ100%   تنويه مهم من الأمن بشأن دوام جسر الملك حسين غداً   الملك : أشعر أننا بخير عندما أجلس مع الشباب   بالوثائق...توضيح من أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين حول نظام مزاولة المهن التعليمية   بيان صادر عن النائب المهندس خليل عطيه   ثلاثينية تحاول الإنتحار داخل منزلها في جبل التاج "تفاصيل"   سقوط عامل أثناء عمله من أعلى مبنى شركة البتراء للصناعات الغذائية ووفاته   بيــان هـــام حــول انـهــاء الاضـــراب فـي المــــدارس الاردنيـــة   وزير "إسرائيلي": الباقورة والغمر يهوديتان   جابر: اعتماد جميع مستشفيات "الصحة" كوحدة واحدة لغايات التدريب   بالاسماء...احالات على التقاعد في مختلف الوزارات   عطية: حكومة النسور لم تلتزم مع المعلمين
عـاجـل :

عالم أسترالي يكشف عن سبب غريب أدى لغزو العراق والإطاحة بصدام

آخر تحديث : 2019-08-19
{clean_title}
كشف موقع ” ديلي إكسبريس ” البريطاني عن السبب الرئيسي لغزو أمريكا للعراق والقبض على الرئيس الراحل صدام حسين.

وذكر الموقع أن السبب الرئيسي ليس كما يقال حول وجود أسلحة دمار شامل في العراق وإنما بسبب أن صدام حسين كان سيحصل على أسلحة فضائية متطورة لولا غزو بلاده عام 2013 .. مشيراً إلى أن الفضائيين كانوا يزورون العراق باستمرار .

وقال العالم الأسترالي ” مايكل سالا ” أن الفضائيين المقيمين بالكوكب العاشر ” نيروبي ” يقومون بزيارات دائمة للأرض .

وفي إحدى تلك الزيارات نجح الجيش الأمريكي في إسقاط مركبة فضائية خاصة بهم تدعى ” ستارجيت ” .

وأدركت إدارة بوش أن صدام حسين بدأ بالتنقيب في مشروع يدعى ” أوروك ” بمساعدة ألمانيا وأن لديه المعلومات حول الكوكب الغامض والمركبة الفضائية.

وأوضح أن إدارة بوش أرادت السيطرة على الأراضي العراقية للحصول على ستارجيت المدفون بها ووقف مشروع أوروك .
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق