آخر الأخبار
  مواطن أربعيني يشنق نفسه داخل منزله بجبل الجوفة "تفاصيل"   خبير قانوني يكشف عقوبة "سائق تاكسي المليون" الذي أوهم الأردنيين   منخفض جوي جديد يؤثر على الأردن .. تفصيل   بيان وتوضيح واعتذار من مكتب شركة التكسي المميز: هذا ما جرى   مجهول يطلق النار على آخر في عين الباشا   شاهد بالفيديو ... فتاة أردنية تفتح أبواب المسجد لإنقاذ زملائها في أمريكا   شبهة إنتحار سيدة أربعينية داخل منزلها في الجويدة! تفاصيل ..   ادارة مكافحة المخدرات تتابع جهود التوعية من افة المخدرات وتنتقل بالمعرض التوعوي المتنقل   داخل قسم الباطنيه في مستشفى البشير شخص يعتدي على كادر طبي..تفاصيل   النعيمات الي موسكو لحضور اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للتايكواندوا   إشادة بتعاون الاردن مع المنظمات الانسانية   مسيرة في وسط البلد ضد الاحتلال   فتح شارع امام حركة السير غدا بعد إنتهاء العمل به ضمن مشروع الباص السريع   الأردن .. باعت مركبتها بسبب المشعوذين والسحرة   إدارية النواب: تعليق إضراب موظفي الفئة الثالثة في وزارة التربية   4.300.220 اردني يحملون بطاقة ذكية تحوي شريحة الكترونية تتضمن بصمات ورقما سريا pin code.. ماذا أيضا   ترحيب سوري بزيارة الوفد الأردني إلى دمشق.. وهذا ما طلبه علوش   التخليص على 1650 مركبة بعد تخفيض الضريبة   شاهد تقرير الدفاع المدني خلال الـ24 ساعة الماضية   الارصاد تنشر تطورات المنخفض وتحذر...تفاصيل
عـاجـل :

عاماً على رحيل قائد مدفعية معركة الكرامة البطل العقيد الركن محمد عواد المـومني

آخر تحديث : 2019-02-23
{clean_title}
في فجر يوم الحادي والعشرين من آذار عام ألف وتسعمائة وثماني وستين انطلقت إشارة البدء (مدافع... ارمي) تزمجر في غضب، وكان المشهد اقرب إلى الجحيم، حين تداعت قوات الصهاينة على خط النهر تحت قصفات مدفعيتنا الهادرة.
هذا ويصادف اليوم الجمعة الذكرى السنوية الأولى لرحيل قائد مدفعية معركة الكرامة الخالدة وصاحب سفر خالد كما جيشنا، المغفور له بإذن الله تعالى محمد عواد المومني.
من إحدى قرى جبل عجلون الأشم وفي الأول من تموز عام ألف وتسعمائة واربع وأربعين ولد ذاك الفلاح، وفي محبرة الشمال الأولى (ثانوية اربد) وعلى نفس المقعد الذي جلس علية وصفي التل أكمل مرحلة الثانوية، مولياً وجهه شطر الجندية، ليتخرج أوائل ستينيات القرن الماضي في الكلية العسكرية، ويُدشن مسيرته العسكرية ضابطاً مخلصاً شجاعاً في سلاح المدفعية الملكي.
خاض غمار الحرب في فلسطين وما تخلف عن صولة، وشارك في جميع حروب ومعارك الجيش العربي، ومضى إلى جوار ربه ليلة الجمعة مخلداً ذكراه كبطل اذاق العدو ويلات قصفات مدفعيتة مدافعاً عن وطنة وقضيتة.
ولنا في غيابك أبا عامر قصة وجع لا تنتهي.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق