آخر الأخبار
  حملة أمنية في البادية الشمالية وضبط مروجي مخدرات   نقابة المعلمين : سندرس عرض الحكومه بخصوص تحسين وضع المعلم .. والاضراب مستمر .. "تفاصيل"   الحكومة تقدم مقترحاً جديداً للمعلمين، والنقابة : سندرسه والإضراب مستمر   نتائج لقاء الحكومة بنقابة المعلمين   ضوء اخضر للرزاز لإجراء تعديل وزاري جديد يطال (4) حقائب أهمها المالية - تفاصيل   رئيس مجلس شورى الإخوان المسلمين منصور : نقابة المعلمين لديها مرونة وعقدة المنشار رفض الرزاز لقائهم   اسرائيل تتجّه نحو انتخاباتٍ ثالثةٍ وتغلّب غانتس على نتنياهو .. ليبرمان ما يزال "قبّة الميزان" و المُشتركة تتراجع لـ 12 مقعداً   الرزاز أوقف المشاريع الرأسمالية فجأة ودون توضيحات وهي رسالة للمعلمين بأن أملهم في العلاوة مستحيل !   الموت يفجع عشيرة المومني بعجلون - تفاصيل   بعد الحديث عن الأوضاع المالية الصعبة للخزينة.. الحكومة توضح   تحذير من زيت زيتون خطير على صحة الأردنيين   "الشراء على الهوية" استغلال اصحاب الحاجات و بيع بأضعاف السعر - تفاصيل   بيان الامن العام حول انفجار قنبلة بالزرقاء   اختطاف ابن عم أسماء الأسد   وفاة طفلين واصابة 3 آخرين اثر انفجار قنبلة بالزرقاء   بيان هام من السفارة الأمريكية في عمان..تفاصيل   دفعة جديدة للمستفيدين من قروض إسكان المعلمين   بدء الجولة الخامسة من الحوار بين الحكومة ونقابة المعلمين   القبض على عربي مطلوب بـ 3 ملايين و276 ألف دينار   حقائب فارغة قرب السفارة الامريكية تستنفر الامن

عقود وزارة الصحة للأطباء المقيمين شكل جديد من أشكال الظلم والاحتكار والخصخصة ..

آخر تحديث : 2019-03-06
{clean_title}
عقود وزارة الصحة للأطباء المقيمين شكل جديد من أشكال الظلم والاحتكار والخصخصة ..

إن مهنة الطب التي تعتبر ممارسة انسانية واخلاقية ها هي تتحول مع مسلسل القرارات الجائرة الى مهنة مادية ، فهل يعقل أن تقوم وزارة الصحة بمنح الاختصاص وفرض الأموال الطائلة للأطباء المقيمين في مستشفياتها في حال خرجوا من تحت مظلتها ..؟!

إن الأطباء هم السفراء الحقيقيون للانسانية والسلام ، وان ما تقوم به وزارة الصحة هو تجريد صارخ وحقيقي لمقومات وأسس هذه المهنة ، على الجانب الانساني من جهة ..

وأما من جهة أخرى ؛ أي من الجانب العملي فإن هذه الأرقام التعجيزية والمبالغ بها التي تكون كمتطلب للخروج من براثن الوزارة وأطر الانتماء اليها ، فإنها تؤدي الى قبول الطبيب بالواقع المتعب ، وقتل جميع الفرص التي قد تتاح له ، في حال اراد السفر او حتى الانتقال الى القطاع الخاص ..

وعلاوة على تلك المعيقات التي يواجهها الطبيب بعد حصوله على الاختصاص ، فإن الباب الذي يغلق أمامه فور أن يفتح من دروب الفرص والسفر والاستقلال نتيجة عبودية الوزارة ، هو الباب بعينه الذي سوف يغلق أيضا أما الرافدين الجديد لسوق العمل من حملة شهادة الطب ، لذا فإن هذه المعادلة ضيقة الأفق من جميع الأطراف ، الا جانب الحكومة أو بالأحرى وزارة الصحة حين تصبح الامور فضفاضة كيف لا وهي أمور مالية بحتة بعيدا عن الاهتمام بالكفاءات التي لديها عبر تهميش فكرة ابتعاثهم او دعهمهم ليخطوا وصفتهم الأولى في القطاع الخاص وبل يتعدى الأمر لوأد فرص الحصول على الوظيفة للخريجين الجديد بعد ربط الأطباء الحاليين بمقاعد البقاء في ردهات مستشفيات الصحة أو خروجهم المشروط بدفع مبالغ طائلة ..

ان ما يحدث حقا لا يمثل الا صورة جديدة من صور رسم السياسيات غير المدروسة أو المحسوبة ، وإن بلوغ التعجيز وأعلى درجات التضييق قد وصلت الى المواطن الذي يحمل مهنة لا يستهان بها وبجدها وبالسهر لسنوات طويلة في سبيل الحصول على شهادتها ..

فهل تحولت مؤسسات الوطن بهذه السياسات الى نوادي خاصة وصناديق للايرادات وجمع الأموال من الشعب بدءا من الفلاح والمزارع والمعلم والمهندس ووصولا الى .. الطبيب .. ؟!

إن هذه العقود مجحفة وظالمة ولا تعبر عن دولة المؤسسات التي نحيا بها ، ومن شكل بنود هذه العقود لا يريد بالأردن الا الوصول الى أقصى مراحل الاختناق ، بل وابطاء عجلة النماء ، والاقتصاد والتطور ، ودفع الشباب الباحثين عن العمل نحو الهاوية واليأس وان بلغوا أعلى العلوم كالأطباء ، وأما العاملين على رأس عملهم فإما الرضا بهذا الجور والظلم المستمر أو دفع المبلغ المستحيل في سبيل الخلاص ..

ونسأل الله أن تجد نقابة الأطباء حلا مع المعنيين ، وأن يكون هنالك حد يوقف هذا التغول الذي طال جميع المؤسسات ..

#روشان_الكايد
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق