آخر الأخبار
  الأمن العام يكشف سبب وفاة الشخص الذي عثر عليه متوفيا في دير علا   طعن عشريني برقبته في الجويدة..تفاصيل مؤلمة   ضرب حدث في السابعة عشر من عمره بقنوة على رأسه في القويسمة   مكافحة الفساد تنفي صلتها بكتاب موجه للرزاز يفيد بالحجز على أموال النائب الخوالدة   الطاقة والمعادن تحرر مخالفات بحق 12 محطة وقود لم توفر مادة الكاز   وزير الأوقاف يقرر ايقاف شركتا حج وعمرة وتحويلهما للنائب العام   اصابات بالغة تلحق باربعيني اثر دهسه في الهاشمي الشمالي   شخص يطلق النار على دورية نجده دير علا و يعثر عليه متوفيا في بركة   بالتفاصيل...العثور على جثة أردنية في تركيا   العثور على جثة شقيق نائبة داخل بركة ماء في دير علا   تفاصيل جديده حول جلسة خاصة لمجلس النواب لمناقشة واقرار العفو العام   القوات المسلحة الأردنية تساهم بتقديم الخدمة للمواطنين   الكشف عن نسبة الطلب على اسطوانات الغاز امس الخميس   اسماء المناطق في الاردن التي انقطعت عنها المياه   بعد انتهاء المنخفض القطبي...تعرف على حالة الطقس خلال الشهر الحالي!   إمام مسجد أردني ينقذ سائحاً بلجيكياً تائهاً في البادية الوسطى.. وهذا ما جرى   الوزير الأسبق عماد فاخوري ينضم لمؤسسة بمجموعة البنك الدولي   التربية : الغش وراء حرمان 150 طالب توجيهي حتى جلسة الأربعاء   الارصاد الجوية تحذر من طقس الجمعة - التفاصيل   تقرير "الدفاع المدني " خلال الـ"24" ساعة الماضية
عـاجـل :

غزة: اعتقال 45 متخابرًا .. الداخلية: وجهنا ضربات أمنية كبيرة للاحتلال

آخر تحديث : 2019-01-10
{clean_title}
كشف تسجيل فيديو بثه جهاز الأمن الداخلي التابع لوزارة الداخلية والأمن الوطني أنهتم اعتقال 45 متخابرا ومتعاونا مع الاحتلال منذ الحملة الأمنية التي شنتها عقب عملية التسلل الإسرائيلية في نوفمبر الماضي.

واحتوى الفيديو اعترافاتعدد من المتعاونين والمتخابرين مع الاحتلال الإسرائيلي اعتقلهم مؤخرا جهاز الأمن الداخلي.

وأوضحت الداخلية أن عملية اعتقال هؤلاء العملاء جاءت مع عملية تسلل الوحدة الإسرائيلية الخاصة شرق محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة في نوفمبر الماضي والتي كشفتها المقاومة الفلسطينية.

وفي معرض تعقيبه، وجه المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة إياد البزم رسالة للاحتلال وعملائه؛ أن العملاء في غزة هم في قبضة الأجهزة الأمنية.

وأكد البزم أن الأجهزة الأمنية قادرة على إحباط تحركات عملاء الاحتلال، منبهًا إلى القبضعلى 45 عميلاً بعد الحادث الأمني شرق خانيونس في نوفمبر الماضي، وهم قيد التحقيق الآن.

وأشار إلى أنه أمام العملاء رسالةواحدة أن يسلموا أنفسهم ويعودوا للوطن، أو يواجهوا يد العدالة والقانون، مؤكدا أن الاحتلاليحاول إيجاد عملاء لمساعدته في ارتكاب الجرائم ضد أبناء شعبنا.

كما حذر البزم أبناء شعبنا من التفاعل على صفحات الاحتلال على وسائل التواصل الاجتماعي، الرسمية وغير الرسمية، لأنها وسائل للاسقاط.

وقال:إذا ما وقع أي مواطن في وحل التخابر، عليه المبادرة قبل أن يتورط في دماء أبناء شعبه، وأن يتوجه لوزارة الداخلية لتسليم نفسه، وسنتعامل معه بكامل السرية، ومن يسلم نفسه من العملاء سنتعامل تعاملا خاصًّا معه، ونحاول التخفيف عنه لدى محاكمته قضائياً.

وتابع أنه "على مدار السنوات السابقة نجحت الداخلية في إلقاء القبض على كثير من العملاء، وكان مصيرهم في النهاية حبل المشنقة، والاحتلال يحاول التغرير بالعملاء أنه سيوفر الحماية لهم، لكن ثبت بالدليل القاطع أنها وعودات واهية لإسقاطهم".

وأكد البزم أن وزارته استطاعت توجيه ضربات أمنية كبيرة لأجهزة مخابرات الاحتلال، وأنها أحبطت عدداً من العمليات التي كان ينوي الاحتلال القيام بها داخل قطاع غزة.

وشدد على أن وزارته أمام صراع أمني كبير، يتفوق فيه العقل الأمني الفلسطيني، متابعًا: "ونستطيع القول إن الأجهزة الأمنية في غزة قادرة على مواجهة أجهزة أمن الاحتلال، وتبين في موجات التصعيد السابقة أن الاحتلال أفلس، ولم يتمكن من ضرب أهداف المقاومة، لذلك لجأ للأهداف المدنية والإعلامية، نتيجة فشله في الوصول للمقاومة ورجالها وأدواتها".

وأكد أن حركة العملاء على الأرض أصبحت صعبة،لذلك غامر الاحتلال بالقوات الخاصة من جيشه، وكانت النتيجة كارثية عليه على الأرض كما حدث في خانيونس قبل شهرين، وفق قوله.

ونبه إلى أن كل ما يعد به الاحتلال عملاءه هو كذب وسراب.

وتحدث البزم عن وسائل الإسقاط لدى الاحتلال: حاجز بيت حانون، والاتصالات من فتيات، وانتحال صفة الجمعيات الخيرية والمساعدات.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق