آخر الأخبار
  مصادر: استثناء الجهات الرقابية من "فريق التحقيق بتسمم عين الباشا" لتحقيق الحياد   زوجة المتوفى بتسمم "عين الباشا " تروي تفاصيل ما جرى لزوجها من المستشفى حتى الوفاة   الرزاز يشكّل فريقاً للوقوف على جميع حيثيّات حادثة تسمّم عين الباشا   ارتفاع عدد حالات التسمم في عين الباشا إلى 148   ضبط آليات انشائية تستخرج البازلت بطريقة مخالفة في الهاشمية   الغذاء والدواء تنفذ عمليات تفتيش على مشاغل الدواجن والمطاعم   عبيدات: الأردن لن يصل للمناعة المجتمعية.. ونخشى من تجاوزات العيد   وزارة الزراعة تنفي استيراد دواجن من أوكرانيا   كيف دخلت شحنة الدجاج الفاسد إلى الأردن؟   5 أردنيات في قائمة "فوربس الشرق الأوسط" لسيدات الأعمال   طقس معتدل في جميع انحاء المملكة تفاصيل   ضبط مركبات تسير بسرعات عالية على الطرق الخارجية   العيسوي يرعى إطلاق حملة توزيع أضاحي جلالة الملك في إقليميّ الشمال والجنوب   4 وفيات و5 إصابات بتصادم مركبتين على طريق الحسا الطفيلة   الغذاء والدواء: فتح مكاتب بكافة المحافظات وخطة لاستقطاب مفتشين   القبض على سيدة طعنت زوجها في الرصيفة   ارتفاع عدد حالات التسمم الغذائي في عين الباشا إلى 104   تمديد ساعات حظر التجول الليلي بعد العيد   "التربية": الوضع المالي لصندوق ضمان التربية مطمئن، ولديه ودائع في مختلف البنوك تبلغ قيمتها 80 مليون دينار   مهيدات: 3 انواع بكتيريا في عينات دجاج عين الباشا
عـاجـل :

"فضيحة بجلاجل" .. ضابطة بسلاح الجو الأمريكي: التحرش "ثمن" دخول الجيش

آخر تحديث : 2020-07-05

{clean_title}
تعرضت ضابطة بسلاح الجو الأمريكي لهجوم لاذع إثر ادعائها أن التحرش الذي تعرضت له المجندة فانيسا جيلين، الأخصائية في قاعدة فورت هود العسكرية قبل العثور على جثتها هو أمر طبيعي داخل الجيش.

وكتبت المقدم بيتسي شويلر، التي يعمل في الحرس الجوي بولاية ويسكونسن عبر صفحتها على موقع "فيس بوك": "يا رفاق تمزح أليس كذلك؟ التحرش الجنسي هو ثمن دخول الجيش".

التعليق الذي تم حذفه جاء في سياق الجدل الذي أثارته قصة المجندة جيلين التي عُثر على رفات بشرية، يعتقد أنها تعود لها في موقع وُصف بأنه قبر ضحل بالقرب من نهر ليون في مقاطعة بيل بولاية تكساس.

وفقدت جيلين في أواخر أبريل، قبل أن يتم العثور على رفاتها قبل أسبوعين في حقل بولاية تكساس.

وقبل اختفائها، أخبرت جيلين العائلة والأصدقاء أنها تعرضت للتحرش الجنسي من قبل رئيسها.

واعترضت النساء والمحاربين القدامى على الفور على تعليق شويلر، وهي محاضر أول في جامعة ويسكونسن بولاية ميلووكي، حيث دعت عريضة على موقع (Change.org) إلى فصلها.

وذكرت الصحيفة أن الكثير انتقد شويلر لإلقاء اللوم على الضحايا، وكتبت إحدى النساء: "هذا يشبه" عدم قدرة الفتيات على ارتداء ملابس كاشفة لأن الرجال لا يمكنهم التحكم في رغباتهم على مستوى آخر بالكامل".

وكتبت: "لقد أمضيت حرفيًا نصف حياتي المهنية في التعامل مع تهم الاعتداء / التحرش الجنسي للبحارة. القادة مثلها لا يشجعون فقط التحرش، إنهم يحمون الحيوانات المفترسة".
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق