آخر الأخبار
  توقيف 11 شخصًا بقضايا فساد جديدة   تحديد موعد صرف الدعم النقدي لـ عُمّال المياومـة   8 تحذيرات من الدفاع المدني للأردنيين   اللواء الركن الحواتمة يستقبل مدير الأمن اللبناني لبحث التعاون المشترك.   وفاة وإصابة بحادث تصادم في مادبا   ضبط متسول في القويسمة وبحوزته 384 دينارا   تنقلات في وزارة الداخلية - اسماء   الحرارة تصل 42 بمناطق في الأردن   التربية: إضافة 10 دقائق على كل اختبارات التوجيهي   العضايلة يرد على مواطن انتقد التدخين داخل المكاتب الحكومية   إعلان قريب عن تخفيض أسعار أدوية بالأردن   تحديد موعد بدء قياس المناعة المجتمعية من كورونا   عبيدات: ما زلنا بالموجة الأولى من كورونا   بداية تأثير الكتلة الهوائية الحارة الخميس واشتدادها الجمعة   رسالة على الهواتف الخلوية اربكت مشتركي كهرباء اربد !   وفاة وإصابتان بتصادم على طريق المفرق .. صور   اللواء الحنيطي: القوات المسلحة تعمل على تنفيذ مشروع للشقق السكنية للمتقاعدين العسكريين   عبيدات: العالم يجب أن يكون مستعدا لظهور فيروسات جديدة   العضايلة: سنعيد النظر في العلاقات مع اسرائيل في حال الضم   الملك يوجه القوات المسلحة إلى دعم المتقاعدين العسكريين

فقدت حماسي وأنا أبحث عن عمل ولم أجد سوى الرفض

آخر تحديث : 2020-05-26

{clean_title}
تخرجت منذ أربعة أعوام كنت متفائلة جدًا بالحياة أستيقظ كل يوم لتفقد بريدي الإلكتروني فقد أجد رسالة قبول أو ما شابه، لكني ذبلت مع الوقت وفقدت الأمل وأصبحت تائهه فقررت أن أكمل تعليمي بدل تضييع وقتي بلا فائدة و ها أنا الآن على وشك التخرج وأبحث عن عمل لكني لم أجد غير الرفض فقدت حماسي من جديد، كرهت نفسي و فشلي حقًا أشعر بأني مجرد رقم وزينة لا فائدة ترجى مني تعبت كثيرًا في البحث كرهت جميع المواقع كرهت الذهاب لمقابلات

كرهت الدورات و ورش العمل كي املأ بهم سيرتي الذاتية، كرهت وحدتي فليس هناك من يرشدني ويساعدني أنا أبكي كل يوم بسبب فشلي أبكي كل يوم عندما أرى الجميع يعمل وينتج ويحصل على علاوات و مرتب وترقيات وأنا كما أنا خريجة ٢٠١٦ بلا خبرات ولا إنجازات، سئمت الانتظار سئمت الأمل هذا الشيء البغيض أشعر بأنه يخدعني ويستمتع بفشلي وانتظاري، دعوت الله كثيرًا فأنا حقًا أتألم ولا أستطيع الكتابة بشكل جيد بسبب الدموع التي تملئ عيني فأرجوكم تجاهلوا أخطائي النحوية والإملائية لا أعرف ماذا أريد بكتاتبي هذا الكلام فأنتم لن تفعلوا شيئًا لي لا أعلم لكني وددت أن أشكو لأحدهم شاكرة لكم قراءة شكواي المملة وأتوسل إليكم أن تدعوا لي في ظهر الغيب
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق