آخر الأخبار
  بالصور .. شاهد كيف تخفى الملك اثناء زيارته لدائرة اراضي شمال عمان   بطاقات إعفاء لكبار السن والمعاقين من أجرة باص عمان   بعد الضجة التي اثارتها "وزارة الداخلية" : إجراءات تجديـد جـواز السفر لمطلوب "سليمة"   إغلاق شارع الجيش يتسبب بأزمات خانقة   شرح آلية قروض الشباب بفائدة منخفضة   بحارة يطالبون بتسهيلات في معبر جابر   ارتفاع قليل على درجات الحرارة   فتاة عشرينه تشنق نفسها حتى الموت بضاحية الرشيد   الأئمة يطلبون إكمال علاوة الـ100%   تنويه مهم من الأمن بشأن دوام جسر الملك حسين غداً   الملك : أشعر أننا بخير عندما أجلس مع الشباب   بالوثائق...توضيح من أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين حول نظام مزاولة المهن التعليمية   بيان صادر عن النائب المهندس خليل عطيه   ثلاثينية تحاول الإنتحار داخل منزلها في جبل التاج "تفاصيل"   سقوط عامل أثناء عمله من أعلى مبنى شركة البتراء للصناعات الغذائية ووفاته   بيــان هـــام حــول انـهــاء الاضـــراب فـي المــــدارس الاردنيـــة   وزير "إسرائيلي": الباقورة والغمر يهوديتان   جابر: اعتماد جميع مستشفيات "الصحة" كوحدة واحدة لغايات التدريب   بالاسماء...احالات على التقاعد في مختلف الوزارات   عطية: حكومة النسور لم تلتزم مع المعلمين
عـاجـل :

فيديو صادم .. لحظة القبض على رجل صور (550) فتاة دون علمهن ونشر صورهن على مواقع اباحية

آخر تحديث : 2019-08-24
{clean_title}

ألقي القبض في إسبانيا على رجل كولومبي اتهم بتصوير فيديوهات تستهدف ما تحت "التنورة” لأكثر من 550 امرأة -بعضهن قاصرات-، دون علمهن داخل شبكة قطارات الأنفاق في مدريد، مستخدماً هاتفًا محمولاً مخبأ في حقيبة ظهر.

وتقول الشرطة الإسبانية إنه قام بتحميل 283 مقطع فيديو على الأقل على مواقع إباحية، ما جذب ملايين المشاهدات.

وأفادت تقارير بأنه مارس هوايته تلك في متاجر للبقالة، وعرف نفسه أحيانًا على النساء اللائي استهدفهن، في محاولة للحصول على صور أكثر وضوحًا، وفق موقع "بي بي سي عربية”.

وبدأت الشرطة الإسبانية في مراقبته، واعتقلته أثناء تصويره امرأة داخل شبكة المترو.

وفي مقطع فيديو نُشر على تويتر، وصفت الشرطة الإسبانية المشتبه به بأنه "أحد أكبر منتهكي خصوصية المرأة”.

وعقب مداهمة منزله، عثرت الشرطة على كمبيوتر محمول وأقراص صلبة، تحتوي على مئات مقاطع الفيديو. ولدى الموقع الإلكتروني الخاص به أكثر من 3500 مشترك.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق