آخر الأخبار
  في مشاجره همجيه اصابة ثلاثيني بعيار ناري و طعن بظهره بجبل النصر "تفاصيل"   مراهقة 16 عاماً تتناول كميات كبيرة من الأدوية بمنزل ذويها بتلاع العلي .. والأمن يحقق   بلوها واشربوا ميتها   مركبة تدهس شاب عشريني في صويلح وتلوذ بالفرار "تفاصيل"   النص الكامل لصفقة القرن - رابط   وقفة في البقعة رفضا لصفقة القرن   عباس: إلى مزبلة التاريخ وسنردها صفعات   الطراونة: يوم أسود على القضية الفلسطينية   حماس تعلن موقفها : نرفض صفقة القرن وسنسقطها   ترامب ينشر خريطة للدولتين الفلسطينية والإسرائيلية وفق "صفقة القرن"   تسريبات من داخل البيت الأبيض تكشف "التحرك" بعد الصفقة   بتوجيه مباشر من الملك.. ستستمر المملكة في تكريس كل إمكاناتها لحماية المقدسات وهويتها   روسيا: سندرس "صفقة القرن" والأهم هو موقف الفلسطينيين والعرب   ترامب يعلن عن صفقة القرن - تفاصيل   هنية يهاتف عباس ويتفقان لمواجهة صفقة القرن "تفاصيل"   ضبط ١١ سلاحاً نارياً خمسة منها اوتوماتيكية وكميات كبيرة من الذخيرة بمداهمة منزل احد الاشخاص في العاصمة   تحذير من الدوريات الخارجية لمرتادي الطريق الصحراوي   الملك: ساتابع بشكل مباشر تنفيذ ما عرض من خطط وبرامج على أرض الواقع    الأشغال تُباشر بأطول تحويلة على الطريق الصحراوي   3 وفيات بحادث مروّع على الطريق الصحراوي (صور)
عـاجـل :

كاتب "إسرائيلي": نتنياهو وشعبه لن ينسوا هروبهم من الصواريخ

آخر تحديث : 2019-09-11
{clean_title}
قال "ناحوم بارناع" الكاتب في صحيفة "يديعوت أحرونوت" إنّ رئيس وزراء الاحتلال "بنيامين نتنياهو" لن ينسى مشاهد خروجه بالأمس بسبب صواريخ المقاومة من مؤتمر انتخابي في أسدود، وكذلك سيجد "الشعب الإسرائيلي" صعوبة في نسيان هذه المشاهد والصور، وأضاف المحلل أن حركة حماس نجحت بجعل رئيس وزراء "إسرائيل" يهرب تحت حراسة مشددة.

وأضاف الكاتب أن فصائل المقاومة لا تحتاج أكبر من صورة النصر هذه التي ظهر فيها هروب "نتنياهو" بسبب الصواريخ، حيث كان حاضراً في نفس الوقت مئات من مناصري "نتنياهو" في أسدود، وقد جاء هؤلاء الأنصار لتشجيع رئيس الوزراء والقول بأن "إسرائيل" تحت قيادته ستكون دولة قوية وآمنة، ولكنهم لم يدركوا ماذا حدث فجأة بخروج "نتنياهو" هارباً من القاعة.

وبحسب "بارناع" فإنه رغم عودة "نتنياهو" بعد دقائق للقاعة، ولكن التعامل مع المقاومة لا يكون بالأضرار المادية والبشرية التي تسببها ضرباتها، ولكن يتعامل معها بالصور المشاهد وبالشعور الأمن، وقد حققت المقاومة نجاحاً باهراً بالأمس في هذه النواحي.

وينهي الكاتب قوله بأن "نتنياهو" يتفاخر بنيته ضم المستوطنات، ويقوم بالسفر إلى الخارج للقاء مسؤولين دوليين، ولكن كل هذا لا يحل المشكلة الأساسية في "إسرائيل"، وفي حين يلبس "نتنياهو" "ملابس الملك" في فترة الإنتخابات تقوم حركة حماس بالإثبات لنا بأن هذا الملك عارٍ.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق