آخر الأخبار
  عطية يطالب الحكومة بتعجيل إرسال طائرة للطلبة الأردنيين في قبرص الشمالية والبالغ عددهم 257 طالباً   الامن : إلقاء القبض على سارقي منزلين في عمان وإستعادة المسروقات   وزارة الصحة: تسجيل 6 إصابات بفايروس كورونا منها 5 محلية .. تفاصيل   الملك: فرق إنقاذ إضافية وإمدادات طبية وغذائية إلى لبنان    الملك يشارك في مؤتمر دولي لدعم بيروت والشعب اللبناني   من بينها الاردن تعرف على الدول العربية التي هبت لمساعدة لبنان   التربية : دوام طلبة المدارس كالمعتاد ولا قرار آخر بشأن آليته   3 إصابات جديدة بكورونا في إربد   الصحة للأردنيين: تسجيل إصابات محلية جديدة بكورونا لا يعني موجة ثانية   لماذا تحول الأردنيون إلى لبنانيين؟   عبيدات: نتوقع أن تكون إصابات كورونا أكثر بكثير من المسجلة رسميا   تعاميم بعودة الحظر في الأردن   الحموري: إغلاق 200 منشأة تجارية خلال أسبوع   اصابة شقيق وشقيقة مصاب المفرق بكورونا .. تفاصيل   مركبة تسير بسرعة 181كم على الصحراوي   مصر : تشييع جثمان شاب قتل في الاردن   النعيمي يحدد موعد الاعلان عن نتائج التوجيهي   أسماء وفاتي حادث الصحراوي أمس   وظيفة قيادية شاغرة / تفاصيل   مستشفى بديعة .. حجر منزلي لجميع الموظفين المخالطين للقابلة
عـاجـل :

كيف أنقذ "صدام حسين" الأمريكان من صواريخ "إيران"؟ .. هنا الإجابة

آخر تحديث : 2020-01-14

{clean_title}

لم تسفر الهجمات الصاروخية الإيرانية على القواعد الأمريكية عن شيء؛ إذ لم تستطع أن توقع أية إصابات أو وفيات في صفوف القوات الأمريكية، ولكن على الرغم من ذلك لجأت القوات الأمريكية إلى الاحتماء داخل مخابئ عدوهم الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين.

وبحسب تقرير تلفزيون "CNN" من داخل قاعدة عين الأسد بعد تعرضها للقصف، سلطت الشبكة الأمريكية الضوء على كيفية مواجهة الجنود الأمريكيين للهجمات، وشعورهم آنذاك.

وفي حديثه للشبكة قال أحد الجنود بالقاعدة: "لن أكذب، كنت خائفاً في تلك اللحظة، ولكنها حدثت، وكنا على استعداد له (الهجوم) بقدر الإمكان".

وأكد أحد الجنود ما قيل بشأن أن الجيش الأمريكي كان على علم مسبق بالهجوم الصاروخي، بقوله: "بدأت البلاغات عن الصواريخ الباليستية قبل بضع ساعات من الحادثة، وفي تلك اللحظة كنا نعمل على كيفية الحماية من تلك الضربات".

مضيفاً: "وصلنا إلى حل، وهو التشتت، أي ترك مسافات بين الناس، وأيضاً إرسالهم إلى المخابئ من أجل الحماية".

ولجأت القوات الأمريكية إلى الاختباء بالمخابئ والملاجئ التي تم تصميمها في عهد الرئيس العراقي السابق صدام حسين؛ للوقاية من الهجمات، والصواريخ الباليستية. وهو الأمر الذي آتى بنتيجة فعالة؛ إذ لم يصب أي جندي أمريكي بسوء جراء القصف الصاروخي، خاصة بعد علمهم المسبق بموعد القصف.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق