آخر الأخبار
  ترجيح رفع أسعار المحروقات بين %4 و%9 تفاصيل   استثناء مصليات النساء من قرار فتح المساجد   الحرارة توالي انخفاضها الملموس الجمعة   الرحامنة يصدر قرارا بتمديد رخص الادخال المؤقت للسيارات الأجنبية.   الرزاز: الحكومة اخذت بغالبية توصيات لجنة الاوبئة وحولتها لقرارات واجراءات   الامانة: رواتب الموظفين لم تمس والقرارات اقتصرت على إيقاف العمل الإضافي وجزء من مكافئة الإنجاز   الجمارك تمدد رخص الادخال المؤقت للسيارات الأجنبية   نتنياهو: اتفاقية السلام مع الأردن صامدة رغم خطط الضم   النائب السعود يطالب الحكومة برد مزلزل على تطبيق الاحتلال إجراءات ضم غور الأردن   قرار مرتقب حول الغاء نظام الزوجي والفردي   الفيفا للاتحاد الاردني : عقوبة لمن يبصق في الملعب   العمل: سفر العمالة الوافدة لن يؤثر على القطاع الزراعي   جابر: التزموا حتى لا نحول دور العبادة إلى بؤر لنشر كورونا   جابر: التسول إحدى طرق نقل العدوى   العضايلة يوضح بلاغ مباشرة العمل من 31/5   الحكومة: حتى الآن لا تمويل لعودة الأردنيين غير المقتدرين من الخارج   خليل عطية يطالب الرزاز بالتراجع عن هذا القرار   8 إصابات جديدة بكورونا في الأردن وشفاء 11 "تفاصيل الإصابات"   وزير الأوقاف: صلاة الجمعة في المساجد فقط "تفاصيل"   إعادة فتح المساجد والكنائس اعتباراً من 5 حزيران

كيف ردّ وزير الاعلام على مواطن سأله : ماذا لو كان ابنك او بنتك تدرس في الخارج؟!

آخر تحديث : 2020-04-08

{clean_title}
رد وزير الاعلام امجد العضايلة على أحد المواطنين عبر تويتر حينما سأله مواطن عن امكانية عودة الطلبة الاردنيين في الخارج الى الاردن، في ظل جاحة كورونا التي تجتاح العالم بأسره وقيد حركة التنقل بين جميع دول العالم.

وكان أحد المواطنين سأل العضايلة بقوله مستهجناً : "غريب كل ما نسمع، كنا نتوقع موقفا مخالفا كليا لكل هذا الكلام، هل ما ينطبق على باقي الجاليات لا ينطبق على اولادنا وبناتنا ام ان طائراتهم من نوع ثاني سيدي العزيز، ماذا لو كان ولد او بنت من بناتك في تلك البلاد هل حتنتظر لحين ميسرة!".

الوزير العضايلة رد عليه قائلاً: "أخي انا ايضاً أب و ابني يدرس في بريطانيا و أتطلع الى اليوم الذي أراه فيه ، لكن هذا الموضوع الذي أشرت اليه اليوم ، كما ذكرت هو نتائج لقاءات واجتماعات وتوصيات و ان شاء الله تتحقق أمنياتنا جميعا تتحقق بلقاء أبناءنا في أقرب فرصة ممكنة.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق