آخر الأخبار
  الأمن العام يكشف سبب وفاة الشخص الذي عثر عليه متوفيا في دير علا   طعن عشريني برقبته في الجويدة..تفاصيل مؤلمة   ضرب حدث في السابعة عشر من عمره بقنوة على رأسه في القويسمة   مكافحة الفساد تنفي صلتها بكتاب موجه للرزاز يفيد بالحجز على أموال النائب الخوالدة   الطاقة والمعادن تحرر مخالفات بحق 12 محطة وقود لم توفر مادة الكاز   وزير الأوقاف يقرر ايقاف شركتا حج وعمرة وتحويلهما للنائب العام   اصابات بالغة تلحق باربعيني اثر دهسه في الهاشمي الشمالي   شخص يطلق النار على دورية نجده دير علا و يعثر عليه متوفيا في بركة   بالتفاصيل...العثور على جثة أردنية في تركيا   العثور على جثة شقيق نائبة داخل بركة ماء في دير علا   تفاصيل جديده حول جلسة خاصة لمجلس النواب لمناقشة واقرار العفو العام   القوات المسلحة الأردنية تساهم بتقديم الخدمة للمواطنين   الكشف عن نسبة الطلب على اسطوانات الغاز امس الخميس   اسماء المناطق في الاردن التي انقطعت عنها المياه   بعد انتهاء المنخفض القطبي...تعرف على حالة الطقس خلال الشهر الحالي!   إمام مسجد أردني ينقذ سائحاً بلجيكياً تائهاً في البادية الوسطى.. وهذا ما جرى   الوزير الأسبق عماد فاخوري ينضم لمؤسسة بمجموعة البنك الدولي   التربية : الغش وراء حرمان 150 طالب توجيهي حتى جلسة الأربعاء   الارصاد الجوية تحذر من طقس الجمعة - التفاصيل   تقرير "الدفاع المدني " خلال الـ"24" ساعة الماضية
عـاجـل :

ماذا جرى بين الرزاز وصندوق النقد الدولي تفاصيل

آخر تحديث : 2019-01-11
{clean_title}

 التقى رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في واشنطن، اليوم، مدير عام صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد، لبحث آخر التطورات لبرنامج الاصلاح المالي مع الصندوق.

وأكد رئيس الوزراء ان الاردن ينفذ خطة تهدف الى تشجيع النمو الاقتصادي وزيادة التشغيل اضافة الى تشجيع الاستثمار بما في ذلك مشاريع الطاقة والنقل والمياه وغيرها، كما ان الاردن ملتزم بمواصلة الاصلاحات الهادفة الى تخفيف نسبة الدين العام، مؤكدا اهمية دعم المجتمع الدولي للاردن لمواجهة التحديات التي يواجهها. بالاضافة الى بحث سبل دعم مشاركة الصندوق في مؤتمر لندن المزمع عقده نهاية شباط القادم.

في حين اشارت لاغارد الى ان الصندوق مستمر في تقديم الدعم الكامل للاردن في مواجهة التحديات التي يواجهها الاقتصاد الاردني وتمكينه من تخفيف المديونية.

واكدت على المباحثات المثمرة التي تم اجراؤها مع رئيس الوزراء والوفد المرافق حيث تناول الحديث التطورات الاقتصادية في الاردن والمنطقة وقالت " مع استمرار مواجهة الاردن لظروف اقليمية صعبة بما في ذلك استضافة اعداد كبيرة من اللاجئين فان دعم الدول المانحة اكثر اهمية في هذه الظروف من أي وقت مضى لمساعدته في المحافظة على الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي " .

وحضر اللقاء وزير المالية عزالدين كناكرية ووزيرالتخطيط والتعاون الدولي ماري قعوار والوفد الاقتصادي المرافق . وقال وزير المالية الدكتور عزالدين كناكرية ان الاجتماعات العديدة التي عقدها الوفد الاردني برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز كانت مثمرة وايجابية .

واضاف وزير المالية في تصريحات صحفية، ان الاردن اطلع خلال هذه الاجتماعات، المؤسسات الدولية على برنامج الاردن الاقتصادي الهادف الى تعزيز النمو الاقتصادي اضافة الى تفهم المؤسسات الدولية للتحديات التي تواجه الاردن في ضوء الاوضاع الاقليمية في المنطقة واستمرار ايواء اللاجئين . واشار الى ان الاجتماعات تضمنت لقاء رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز مع رئيسة صندوق النقد الدولي كريستينا لاغارد حيث تركزت المباحثات حول برنامج الاصلاح المالي والاقتصادي الجاري تنفيذه بالتنسيق مع الصندوق . وحول موعد استكمال المراجعة الثانية لاداء الاقتصاد الاردني اشار وزير المالية الى ان بعثة صندوق النقد ستزور المملكة في القريب العاجل لاستكمال المحادثات حول اجراء المراجعة الثانية.

ولفت الى تأكيد رئيس الوزراء خلال اللقاء الى ان الاردن ينفذ خطة تهدف الى تشجيع النمو الاقتصادي وزيادة التشغيل اضافة الى تشجيع الاستثمار بما في ذلك مشاريع تتعلق بالطاقة والنقل والمياه وغيرها كما ان الاردن ملتزم بمواصلة الاصلاحات الهادفة الى تخفيض نسبة الدين العام، مؤكدا اهمية دعم المجتمع الدولي للاردن لمواجهة التحديات بما فيها كلف اللاجئين . من جهتها اشارت رئيسة صندوق النقد الدولي لاغارد الى ان الصندوق مستمر بتقديم المساعدات للاردن لمساعدته في مواجهة التحديات التي يواجهها الاقتصاد الاردني وتمكينه من تخفيض المديونية.

وبين وزير المالية ان الاردن تمكن خلال الفترة الماضية من تحقيق عدة اصلاحات مالية واقتصادية ساهمت في تحسين اوضاعه المالية العامة رغم التحديات التي يواجهها الاقتصاد الاردني حيث تشير البيانات الاولية في نهاية العام 2018 الى انخفاض عجز الموازنة الى 730 مليون دينار اي ما يعادل 3ر2 بالمائة من الناتج المحلي الاجمالي بالمقارنة مع 748 مليون دينار او ما نسبته 6ر2 بالمائة عام 2017 . كما انخفضت نسبة الدين العام لتصل الى 94 بالمائة في نهاية العام 2018 بالمقارنة مع 9ر94 بالمائة نهاية العام 2017 . واشار وزير المالية الى ان مشروع قانون الموازنة العامة يستهدف مواصلة تخفيض نسبة عجز الموازنة ليصل الى اقل من 2 بالمائة من الناتج المحلي الاجمالي ونسبة الدين العام الى اقل من 94 بالمائة .

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق