آخر الأخبار
  ولي العهد يشيد بجهود موظفي أمانة عمّان خلال أزمة كورونا   لا إصابات جديدة محلية بفايروس كورونا .. و 3 إصابات خارجية "تفاصيل"   الحنيفات رئيسا لمجلس إدارة الرأي   المعشر: تهجير الفلسطينيين أسهل .. والمومني يتحدث عن 5 صدامات مع الاحتلال   المسلماني : سياحة علاجية ام رحلات علاجية؟   الصحة تبدأ بتوزيع الأساور الإلكترونية على المحجور عليهم في فنادق عمان   اقتصاديون وخبراء: المملكة بيئة جاذبة للاستثمار رغم ظروف كورونا   إحصائيات كورونا في الأردن .. إصابات ومتعافين وعدد الموجودين في المستشفيات   الحرمان دورة كاملة لطالبة توجيهي اتفقت مع شاب لتقديم امتحان نيابة عنها   أسماء الدول المسموح لها بالسياحة العلاجية في الأردن   ليالي لطيفة ورطبة خلال الأسبوع الحالي   العثور على جثة شاب عشريني في معان   مسن مغربي يجتاز امتحان الثانوية رغم كورونا   بقفزة طبية مميزة في الأردن إفتتاح لجين كلينك .. شاهد فيديو وصور   امام وزير الصحة سعد جابر .. 4 آلاف طبيب بلا رواتب تقاعدية منذ 16 شهرا   الأردن: لا دليل على انتقال كورونا بالهواء   6000 الاف دينار راتب مدير مدرسة!   هام للمستفيدين من مكرمة أبناء العسكريين   هام للمستفيدين من مكرمة أبناء العسكريين   وفاة أردني في ألانيا التركية "تفاصيل"
عـاجـل :

ماذا سيحدث إذا ذاب كل جليد الأرض في ليلة؟

آخر تحديث : 2019-10-17

{clean_title}

يعاني كوكب الأرض من خطر الاحتباس الحراري، الذي قد يتسبب في ذوبان الجليد على الكوكب وتحديدا في غرينلاند والقارة القطبية الجنوبية.

يحتاج جليد كوكب الأرض مئات آلاف السنين حتى يذوب بأكمله، ولكن ماذا لو تم الذوبان في ليلة؟ أجاب "ساينس إنسايدر" على هذا السؤال.

بداية سيرتفع مستوى سطح البحر بمقدار 66 مترا، ما يؤدي لغرق المدن الساحلية مثل نيويورك وشنغهاي ولندن، بسبب فيضان مروع، ليضطر 40% من سكان العالم إلى النزوح.

ومع انتشار الفوضى على الأرض، تتسرب المياه المالحة المرتفعة إلى احتياطات المياه الجوفية في المناطق الداخلية، لتشق طريقها إلى طبقات المياه العذبة القريبة.

ومع ذوبان جليد المياه العذبة في غرينلاند وأنتاركتيكا، والذي يمثل نحو 69% من إمدادات المياه العذبة في العالم، ستذهب مباشرة للمحيطات، لتفسد التيارات في المحيطات وأنماط الطقس.

بسبب الذوبان، ستهبط درجات الحرارة في شمال أوروبا، ما قد ينتج عن عصر جليدي مصغر، كما أن واحدة من أكثر المشكلات خطورة في ذوبان الجليد دائم التجمد، هي التسمم بالزئبق، بسبب ما يقدر بنحو 15 مليون غالون من الزئبق مخزنين في المنطقة دائمة التجمد في القطب الشمالي.

ويمكن لذوبان الجليد أن يؤدي إلى ارتفاع درجات الحرارة العالمية بمقدار 3.5 درجة مئوية مقارنة باليوم، ما قد يؤدي لتبخر الأنهار والبحيرات في جميع أنحاء العالم، مسفرا عن حالات جفاف كبيرة ومناخات شبيهة بالصحراء.

وبسبب بخار الماء الزائد في الغلاف الجوي، سيؤدي الأمر لهبوب العواصف والفيضانات والأعاصير بشكل متكرر وأقوى.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق