آخر الأخبار
  وفاة سعودي في مستشفى المركز العربي بعد اجرائه لعملية قص معدة! تفاصيل ..   اكاديمية باريس سان جيرمان تقيم بطولة شهداء الوطن لكرة القدم   تلاعب بأرقام لوحته و قاوم رجال الأمن في مطار الملكة علياء وهذا ما حدث معه   عدة أشخاص يتكالبون على اخوين اربعينيين ويطعنونهم عده طعنات في النصر ..تفاصيل   جمعية الشؤون الدولية تزور مديرية الامن العام   اختلفت مع زوجها فحرقت نفسها في الشونة الشمالية   اختلفت مع زوجها فحرقت نفسها في الشونة الشمالية   بريد أردني يصل الضفة الغربية بعد 8 سنوات.. والسبب!   شاهد .. ماذا كان ينشر منفذو العملية الارهابية على صفحاتهم عبر فيسبوك!   لهذه الاسباب لم يُدرج عوني مطيع على لائحة المطلوبين الحمراء .. "تفاصيل"   عروض على السلع الاساسية في "الاستهلاكية العسكرية" بمناسبة العيد   عشيرة "الجداية" ترفض التدخلات لإسقاط حقهم بعد الاعتداء على ابنهم وهذا ما طلبوه من مدير الامن العام!   إيعاز هام من الرزاز   مواطن يهدد بإلقاء نفسه وطفلته من أعلى فندق بالعقبة - تفاصيل   ارشادات هامة لحماية هاتفك من السرقة او الضياع   مشاجرة ومسيل للدموع في طبربور .. صور   رصاصة قاتله بالرقبة تنهي حياة شاب بإربد - تفاصيل   سائق حاول الاعتداء على شرطي سير .. فلقنه درس لن ينساه ! - صورة   السعود : قانون " القومية اليهودية " خطير جداً ويتعارض مع الديموقراطية   الأمير زيد : تعرضت لضغوط
عـاجـل :

ما لا يقل عن 15 مجزرة في سوريا في تموز 2018 .. تفاصيل

آخر تحديث : 2018-08-09
{clean_title}
منذ انطلاق الحراك الشعبي نحو الديمقراطية في سوريا في آذار/ 2011 أخذت الشبكة السورية لحقوق الإنسان على عاتقها تسجيل نطاق واسع من الانتهاكات التي ترتكب يومياً بحق الشَّعب السوري كالقتل، والإخفاء القسري، والاعتقال التَّعسفي، والدَّمار، والقصف العشوائي، والتَّعذيب، واستعرَضت عبر مئات التَّقارير والأبحاث أبرز ما سجَّلته من انتهاكات ارتكبتها أطراف النِّزاع.

كان النظام السوري وميليشياته في بداية الحراك الشعبي الطرفَ الوحيد المرتكبَ للانتهاكات ولا يزال حتى الآن المرتكبَ الرئيس وصاحب الحصيلة الأكبر منها، ومن ثم تدخلت وبشكل تدريجي جهات عديدة كالمعارضة المسلحة، والتنظيمات الإسلامية المتشددة، وقوات حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، وقوات التَّحالف الدَّولي، والقوات الروسية.
شَهِدَ العامان الأولان من الحراك الشَّعبي النسبةَ الأعلى من مجازر التَّطهير الطائفي والعرقي، وكان النِّظام السوري وميليشياته الموالية المسؤولَ الأكبر عن هذه المجازر، وبعد منتصف عام 2013 برزَ سلاح الطيران بشكل مُكثَّف، الذي استخدمته قوات النظام السوري وقوات التحالف الدولي والقوات الروسية فيما بعد؛ وقد تسبَّب الاستخدام الواسع للقصف الجوي بتضاعف أعداد الضَّحايا ودمار كبير في البنى التَّحتية، ولم يعد يمرُّ يوم من دون ارتكاب مجزرة أو اثنتين على الأقل.
استخدم النِّظام السوري في قصف المناطق الخارجة عن سيطرته أسلحة ارتجالية كالبراميل المتفجرة، في حين أنَّ القوات الروسية الدَّاعمة له استخدمت أسلحة أكثر فتكاً، وتوسَّعت في استخدام صواريخ خارقة للخرسانة، وأسلحة حارقة، وذخائر عنقودية.
وضمنَ قواعد بياناتنا سجلنا عشرات المجازر التي ارتكبتها التنظيمات الإسلامية المتشددة، وفصائل في المعارضة المسلحة، كما أنَّنا رصدنا المجازر التي ارتكبتها قوات سوريا الديمقراطية المدعومة جوياً من قبل قوات التحالف الدَّولي، حيث سجَّلنا تصاعداً ملحوظاً في وتيرة المجازر المرتكبة من قبل قوات الحلف (التحالف الدولي – قوات سوريا الديمقراطية) منذ نهاية عام 2016.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق